Menu


«الصحة العالمية»: السعودية حققت نجاحات مستمرة آخرها موسم حج 2019

مدير المنظمة أكد أن سلامة الحشود البشرية مسألة مهمة وحساسة

أكد مدير عام منظمة الصحة العالمية تودروس أدهنم، أنَّ المملكة العربية السعودية أحرزت نجاحات مستمرة بصفتها الدولة المستضيفة لأكبر مناسبة دينية ذات تجمع بشري في ال
«الصحة العالمية»: السعودية حققت نجاحات مستمرة آخرها موسم حج 2019
  • 63
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أكد مدير عام منظمة الصحة العالمية تودروس أدهنم، أنَّ المملكة العربية السعودية أحرزت نجاحات مستمرة بصفتها الدولة المستضيفة لأكبر مناسبة دينية ذات تجمع بشري في العالم ألا وهي موسم الحج التي تضمّ في ثناياها ما يربو على 3 ملايين حاج من 184 دولة .

وقال المسؤول الدولي خلال افتتاح أعمال المؤتمر العالمي الرابع لطب الحشود، مساء الأربعاء: تعرفون جميعًا أنَّ صحة وسلامة الحشود البشرية هي مسألة مهمة وحساسة للأمن الصحي العالمي، فهي لا تشكل تهديدًا على السكان فحسب، بل قد تتسبب في استنزاف إمكانيات الأنظمة الصحية بدرجة تفوق قدراتها ناهيكم عن العواقب السياسية والاقتصادية .

وأبان أن مفتاح النجاح في المحافظة على صحة وسلامة التجمعات البشرية يكمن في الاستعداد والجاهزية، وقد أتى موسم حج عام 2019م دون أي حالة تفشٍّ لأوبئة، كما اختبر نظام إنذار صحي مبكر خلال الموسم نفسه.

وأشار إلى أنَّ للمملكة العربية السعودية ومنظمة الصحة العالمية تاريخًا طويلًا وممتدًا يضاف إليه المركز العالمي لطب الحشود بالرياض .

وأثنى مدير المنظمة الدولية على المملكة، مثمنًا جهودها وإسهاماتها وإثراءها قاعدة المعرفة الدولية فيما يتعلق بطب الحشود، وبفضل مؤتمرات علمية كهذا يجرى تبادل وتوفر المزيد من المعارف التي تسهم في تحسين صحة الجميع وسلامتهم.

من جهته، أوضح مدير عام المركز العالمي لطب الحشود الدكتور أنس خان في كلمته بالمؤتمر أنَّ المركز عمل منذ نحو10 أعوام على تطوير التدابير الاستباقية والوقائية كافة من تخطيط وتأهب للوقوف على مستويات الخدمات الطبية الطارئة والمستشفيات ومكافحة العدوى وتعزيز نقاط الدخول ومجالات تقدير المخاطر والحد منها والقيادة والتحكم والاتصال وتوعية الجماهير والتنسيق على الأصعدة الوطنية والإقليمية والدولية كافة بما يضمن ويعزّز من سلامة الحشود البشرية بالحج والعمرة والمواسم الترفيهية والثقافية والرياضية كافة على مدار الأعوام .

وبين أن المركز أولى أهمية خاصة للبحوث العلمية في المجالات ذات الأولية في صحة الحشود وتبادل الخبرات والتعاون الدولي المستمر في مجالات التخطيط للتجمعات البشرية وإدارة الحشود إلى جانب بناء القدرات العلمية والتنفيذية مؤسسيًا وبشريًا لتحسين وضمان جودة الخدمات المقدمة ولتطوير معايير ومؤشرات معتمدة وقابلة للتطبيق على المستوى الدولي.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك