Menu
معلومات قد تعلمها لأول مرة عن «وينتورث ميلر» بطل مسلسل  Prison Break

احتفل الممثل «وينتورث ميلر»، الثلاثاء، بذكرى ميلاده الـ48، واشتهر الممثل الحامل للجنسيتين الأمريكية والبريطانية بتأديته شخصية مايكل سكوفيلد في المسلسل الشهير Prison Break الذي أنتجته شبكة فوكس التلفزيونية.

ولمع نجم «وينتورث ميلر» في تجسيد شخصية مايكل سكوفيلد، وهو الدور الذي رشَّحه لجائزة الجولدن جلوب لأفضل ممثل في دور رئيسي، قبل أن يتفرغ لكتابة أول سيناريو له وهو سيناريو فيلم Stoker الذي تمّ إنتاجه عام 2013.

من هو «وينتورث ميلر»؟

وُلِد وينتورث إيرل ميلر الثالث لأبوين أمريكيين في منطقة أكسفوردشاير بالمملكة المتحدة، حيث كان يعمل والده، ثم انتقلت الأسرة من بريطانيا إلى الولايات المتحدة الأمريكية مرة أخرى حيث عاش وترعرع في بروكلين.

والتحق «وينتورث ميلر» وإخوته بمدارس بروكلين حتى المرحلة الثانوية، ثمّ التحق «وينتورث ميلر» بمدرسة ثانوية في بنسلفانيا وتخرج فيها عام 1995م ثم التحق بجامعة برنستون ودرس الأدب الإنجليزي وبرزت موهبة التمثيل في تلك المرحلة، حيث التحق ببعض الفرق التمثيلية والموسيقية أثناء الجامعة.

ورغم نجاحاته المتعددة في مشواره الفني وثروته الضخمة التي قدرت خلال السنة الاخيرة بنحو 44 مليون دولار، قال «وينتورث ميلر» في عام 2013 في إحدى الاحتفالات إنّه حاول الانتحار أكثر من مرة أثناء المراهقة، لأنه يعاني من الاكتئاب المزمن الذي يكلفه الكثير من الجهد والوقت، وإنه السبب الذي يجعله بدون نوم عدة ليالٍ.

وشارك «وينتورث ميلر» في العديد من الأنشطة الخيرية التي يقدمها للمجتمع كمساهمته في مشروع من أجل التعرُّف على أصدقاء جدد للحد من مرض الاكتئاب المنتشر في المجتمع الأمريكي، كما رشحته جمعية Active Minds وهي جمعية خيرية تعتني بالصحة العقلية حول العالم ليكون سفيرها.

مشوار «وينتورث ميلر» الفني

وطور «وينتورث ميلر» اهتمامه بالتمثيل منذ صغره، وعمل في شركة إنتاج في سان فرانسيسكو وفي تلك الأثناء كان يقوم بعمل اختبارات من أجل دخوله عالم المسلسلات والأفلام حتى حقق ما أراد، حيث كان أول ظهور له على الشاشة الصغيرة بتأدية دور صغير بحلقة واحدة من المسلسل التلفزيوني الأمريكي الشهير (بافي: قاتلة مصاصي الدماء Buffy the Vampire Slayer) عام 1998م.

ثم بدأت خطوات «وينتورث ميلر» في مشواره الفني والمهني تتسارع حيث أدّى دورًا في مسلسل Time of Your Life  وكان المسلسل عام 2000م من إنتاج شبكة فوكس، وفي الأعوام التالية أدَّى بعض الأدوار الثانوية في مسلسلات NBC و Dinotopia وبدأت تزداد مساحة أدواره، حيث بدأت أعين صناع السينما تلتفت إليه.

وفي السنوات التالية خاصة في عام 2002 و2003 كان «وينتورث ميلر» على موعد مع عالم السينما، حيث بدأت مسيرته السينمائية والتي رأى أنّه طريقه الحقيقي مع الشهرة والنجاح، حيث بدأ بفيلم The Human Stain والذي رشح بعدها لجائزة أفضل ممثل لجائزة Black Reel وهذا كان إنجازًا كبيرًا لميلر.

بعد هذا النجاح الملحوظ توقّف «وينتورث ميلر» في عام 2004 عن التمثيل في محاولة لإعادة التقييم كما وصف، وقام في 2005 بنشاط فني متنوع، حيث اشترك في مقطع فيديو غنائي لماريا كاري واشترك في نفس العام في حلقات  Joan of Arcadia  ثم اشترك في دور متميز له في فيلم Stealth.

وفي نفس العام، حصل «وينتورث ميلر» على فرصة للعب الدور الرئيسي  في المسلسل التلفزيوني الذي تنتجه شبكة فوكس Prison Break وقام بتجسيد شخصية مايكل سكوفيلد، وكان أكثر الأعمال إثارة في حياته المهنية، وبعد استراحة كبيرة له، ظهر في العديد من الأفلام والأدوار التلفزيونية.

وخضع «وينتورث ميلر» لعملية رسم الوشم الخاص بالمسلسل Prison Break لمدة 200 ساعة قام فيها خبير الوشم شادو في رسم العديد من الرسومات على جسد ميلر، وقد اشتهر خلال المسلسل بهذا الوشم.

اقرأ أيضًا:

براد بيت يعود بقوة إلى الصفوف الأمامية بعد ترشيحه للأوسكار

بالصور.. هوليوود تحتفل بآخر أفلام سلسلة حرب النجوم

براد بيت يفوز بجائزة أوسكار أفضل ممثل مساعد

 
2020-10-27T15:21:08+03:00 احتفل الممثل «وينتورث ميلر»، الثلاثاء، بذكرى ميلاده الـ48، واشتهر الممثل الحامل للجنسيتين الأمريكية والبريطانية بتأديته شخصية مايكل سكوفيلد في المسلسل الشهير Pr
معلومات قد تعلمها لأول مرة عن «وينتورث ميلر» بطل مسلسل  Prison Break
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

معلومات قد تعلمها لأول مرة عن «وينتورث ميلر» بطل مسلسل  Prison Break

اشتهر بتجسيده شخصية مايكل سكوفيلد

معلومات قد تعلمها لأول مرة عن «وينتورث ميلر» بطل مسلسل  Prison Break
  • 1539
  • 0
  • 0
فريق التحرير
12 شوّال 1441 /  04  يونيو  2020   01:02 ص

احتفل الممثل «وينتورث ميلر»، الثلاثاء، بذكرى ميلاده الـ48، واشتهر الممثل الحامل للجنسيتين الأمريكية والبريطانية بتأديته شخصية مايكل سكوفيلد في المسلسل الشهير Prison Break الذي أنتجته شبكة فوكس التلفزيونية.

ولمع نجم «وينتورث ميلر» في تجسيد شخصية مايكل سكوفيلد، وهو الدور الذي رشَّحه لجائزة الجولدن جلوب لأفضل ممثل في دور رئيسي، قبل أن يتفرغ لكتابة أول سيناريو له وهو سيناريو فيلم Stoker الذي تمّ إنتاجه عام 2013.

من هو «وينتورث ميلر»؟

وُلِد وينتورث إيرل ميلر الثالث لأبوين أمريكيين في منطقة أكسفوردشاير بالمملكة المتحدة، حيث كان يعمل والده، ثم انتقلت الأسرة من بريطانيا إلى الولايات المتحدة الأمريكية مرة أخرى حيث عاش وترعرع في بروكلين.

والتحق «وينتورث ميلر» وإخوته بمدارس بروكلين حتى المرحلة الثانوية، ثمّ التحق «وينتورث ميلر» بمدرسة ثانوية في بنسلفانيا وتخرج فيها عام 1995م ثم التحق بجامعة برنستون ودرس الأدب الإنجليزي وبرزت موهبة التمثيل في تلك المرحلة، حيث التحق ببعض الفرق التمثيلية والموسيقية أثناء الجامعة.

ورغم نجاحاته المتعددة في مشواره الفني وثروته الضخمة التي قدرت خلال السنة الاخيرة بنحو 44 مليون دولار، قال «وينتورث ميلر» في عام 2013 في إحدى الاحتفالات إنّه حاول الانتحار أكثر من مرة أثناء المراهقة، لأنه يعاني من الاكتئاب المزمن الذي يكلفه الكثير من الجهد والوقت، وإنه السبب الذي يجعله بدون نوم عدة ليالٍ.

وشارك «وينتورث ميلر» في العديد من الأنشطة الخيرية التي يقدمها للمجتمع كمساهمته في مشروع من أجل التعرُّف على أصدقاء جدد للحد من مرض الاكتئاب المنتشر في المجتمع الأمريكي، كما رشحته جمعية Active Minds وهي جمعية خيرية تعتني بالصحة العقلية حول العالم ليكون سفيرها.

مشوار «وينتورث ميلر» الفني

وطور «وينتورث ميلر» اهتمامه بالتمثيل منذ صغره، وعمل في شركة إنتاج في سان فرانسيسكو وفي تلك الأثناء كان يقوم بعمل اختبارات من أجل دخوله عالم المسلسلات والأفلام حتى حقق ما أراد، حيث كان أول ظهور له على الشاشة الصغيرة بتأدية دور صغير بحلقة واحدة من المسلسل التلفزيوني الأمريكي الشهير (بافي: قاتلة مصاصي الدماء Buffy the Vampire Slayer) عام 1998م.

ثم بدأت خطوات «وينتورث ميلر» في مشواره الفني والمهني تتسارع حيث أدّى دورًا في مسلسل Time of Your Life  وكان المسلسل عام 2000م من إنتاج شبكة فوكس، وفي الأعوام التالية أدَّى بعض الأدوار الثانوية في مسلسلات NBC و Dinotopia وبدأت تزداد مساحة أدواره، حيث بدأت أعين صناع السينما تلتفت إليه.

وفي السنوات التالية خاصة في عام 2002 و2003 كان «وينتورث ميلر» على موعد مع عالم السينما، حيث بدأت مسيرته السينمائية والتي رأى أنّه طريقه الحقيقي مع الشهرة والنجاح، حيث بدأ بفيلم The Human Stain والذي رشح بعدها لجائزة أفضل ممثل لجائزة Black Reel وهذا كان إنجازًا كبيرًا لميلر.

بعد هذا النجاح الملحوظ توقّف «وينتورث ميلر» في عام 2004 عن التمثيل في محاولة لإعادة التقييم كما وصف، وقام في 2005 بنشاط فني متنوع، حيث اشترك في مقطع فيديو غنائي لماريا كاري واشترك في نفس العام في حلقات  Joan of Arcadia  ثم اشترك في دور متميز له في فيلم Stealth.

وفي نفس العام، حصل «وينتورث ميلر» على فرصة للعب الدور الرئيسي  في المسلسل التلفزيوني الذي تنتجه شبكة فوكس Prison Break وقام بتجسيد شخصية مايكل سكوفيلد، وكان أكثر الأعمال إثارة في حياته المهنية، وبعد استراحة كبيرة له، ظهر في العديد من الأفلام والأدوار التلفزيونية.

وخضع «وينتورث ميلر» لعملية رسم الوشم الخاص بالمسلسل Prison Break لمدة 200 ساعة قام فيها خبير الوشم شادو في رسم العديد من الرسومات على جسد ميلر، وقد اشتهر خلال المسلسل بهذا الوشم.

اقرأ أيضًا:

براد بيت يعود بقوة إلى الصفوف الأمامية بعد ترشيحه للأوسكار

بالصور.. هوليوود تحتفل بآخر أفلام سلسلة حرب النجوم

براد بيت يفوز بجائزة أوسكار أفضل ممثل مساعد

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك