Menu
الشرطة الأمريكية تدعو المجرمين إلى مراعاة «فترة كورونا»

حاول قسم شرطة في مدينة سولت ليك سيتي الأمريكية، أن يستغل تفشّي فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) في الولايات المتحدة من أجل الحد من النشاط الإجرامي، واستعان رجال الشرطة الأمريكيون بحس الدعابة والسخرية حتى يحثوا المجرمين على الحد من ممارساتهم في عاصمة ولاية يوتا.

وكتب قسم الشرطة في حسابه على تويتر يقول: «نظرَا لتفشي الحالات المؤكدة من كوفيد-19 في المجتمع، يطلب قسم شرطة سولت ليك سيتي إيقاف جميع الأنشطة الإجرامية وكافة أشكال السلوك العدواني حتى إشعار آخر»، وأضافت الشرطة في التغريدة «نحن نقدر تعاونكم المتوقع في وقف الجريمة ونشكر المجرمين مقدمًا».

وحظيت التغريدة، على حساب قسم الشرطة على تويتر الذي يبلغ عدد متابعيه 38 ألف شخص، بإعجاب كبير وصل إلى 16 ألفًا، بينما تمت إعادة نشرها نحو 6 آلاف مرة.

وذكرت التقارير، مؤخرًا، أن الأميركيين زادوا إقبالهم على شراء الأسلحة، في ظل تفشي الفيروس، وقال بعض المشترين إنهم يريدون حماية أنفسهم في الفترة المقبلة تحسبا لأي نشاط إجرامي في ظل قيود التنقل.

2020-07-15T05:59:13+03:00 حاول قسم شرطة في مدينة سولت ليك سيتي الأمريكية، أن يستغل تفشّي فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) في الولايات المتحدة من أجل الحد من النشاط الإجرامي، واستعان رجال
الشرطة الأمريكية تدعو المجرمين إلى مراعاة «فترة كورونا»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الشرطة الأمريكية تدعو المجرمين إلى مراعاة «فترة كورونا»

عبر تغريدة تفاعل معها عشرات الآلاف..

الشرطة الأمريكية تدعو المجرمين إلى مراعاة «فترة كورونا»
  • 57
  • 0
  • 0
فريق التحرير
22 رجب 1441 /  17  مارس  2020   07:28 م

حاول قسم شرطة في مدينة سولت ليك سيتي الأمريكية، أن يستغل تفشّي فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) في الولايات المتحدة من أجل الحد من النشاط الإجرامي، واستعان رجال الشرطة الأمريكيون بحس الدعابة والسخرية حتى يحثوا المجرمين على الحد من ممارساتهم في عاصمة ولاية يوتا.

وكتب قسم الشرطة في حسابه على تويتر يقول: «نظرَا لتفشي الحالات المؤكدة من كوفيد-19 في المجتمع، يطلب قسم شرطة سولت ليك سيتي إيقاف جميع الأنشطة الإجرامية وكافة أشكال السلوك العدواني حتى إشعار آخر»، وأضافت الشرطة في التغريدة «نحن نقدر تعاونكم المتوقع في وقف الجريمة ونشكر المجرمين مقدمًا».

وحظيت التغريدة، على حساب قسم الشرطة على تويتر الذي يبلغ عدد متابعيه 38 ألف شخص، بإعجاب كبير وصل إلى 16 ألفًا، بينما تمت إعادة نشرها نحو 6 آلاف مرة.

وذكرت التقارير، مؤخرًا، أن الأميركيين زادوا إقبالهم على شراء الأسلحة، في ظل تفشي الفيروس، وقال بعض المشترين إنهم يريدون حماية أنفسهم في الفترة المقبلة تحسبا لأي نشاط إجرامي في ظل قيود التنقل.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك