Menu
الاستخبارات الأمريكية تُحقق في «تخليق كورونا» داخل مختبر صيني

نقلت شبكة «سي إن إن» الإخبارية الأمريكية، اليوم الخميس، عن مسؤولين في الاستخبارات والأمن القومي الأمريكي، أن الإدارة الأمريكية تواصل التحقيق فيما إذا كان فيروس كورونا قد تم تخليقه داخل مختبر صيني.

ونقلت عن مسؤول استخباراتي مطلع أن "نظرية مسؤولي الاستخبارات الأمريكية الذين يحققون في نشأة فيروس كورونا في وسط الجائحة القاتلة الحالية، هي أن الفيروس نشأ في مختبر في الصين، وتم إطلاقه عن طريق الخطأ إلى الجمهور".

ونقلت عن مصادر أخرى أن "الاستخبارات الأمريكية لم تكن قادرة على تأكيد النظرية، لكنها تحاول تمييز ما إذا كان شخص ما أصيب في المختبر من خلال حادث أو سوء تعامل مع المواد، وربما أصاب آخرين".

ولا تعتقد الولايات المتحدة أن الفيروس كان مرتبطًا بأبحاث الأسلحة البيولوجية.

وتراجع الاستخبارات الأمريكية مجموعة المعلومات الحساسة حول الصين، وفقًا لمصدر استخباري؛ وذلك خلال تتبعهم للفرضية.

واعترف رئيس الأركان المشتركة مارك ميلي هذا الأسبوع بأن الاستخبارات الأمريكية "تلقي نظرة فاحصة" على ذلك.

اقرأ أيضًا:

أمريكا توافق على أول اختبار بالأجسام المضادة لفحص «كورونا»

هيئة فرنسية: احذروا آثارًا جانبية خطيرة لأدوية تستخدم في علاج كورونا

كورونا حول العالم.. الإصابات مليونان و85 ألفًا.. وحالات التعافي تتجاوز نصف مليون

الصين تسجل 46 إصابة إضافية بكورونا ولا وفيات

2020-04-16T15:44:19+03:00 نقلت شبكة «سي إن إن» الإخبارية الأمريكية، اليوم الخميس، عن مسؤولين في الاستخبارات والأمن القومي الأمريكي، أن الإدارة الأمريكية تواصل التحقيق فيما إذا كان فيروس
الاستخبارات الأمريكية تُحقق في «تخليق كورونا» داخل مختبر صيني
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الاستخبارات الأمريكية تُحقق في «تخليق كورونا» داخل مختبر صيني

عبر نظرية تفترض إطلاقه عن طريق الخطأ إلى الجمهور

الاستخبارات الأمريكية تُحقق في «تخليق كورونا» داخل مختبر صيني
  • 1637
  • 0
  • 0
فريق التحرير
23 شعبان 1441 /  16  أبريل  2020   03:44 م

نقلت شبكة «سي إن إن» الإخبارية الأمريكية، اليوم الخميس، عن مسؤولين في الاستخبارات والأمن القومي الأمريكي، أن الإدارة الأمريكية تواصل التحقيق فيما إذا كان فيروس كورونا قد تم تخليقه داخل مختبر صيني.

ونقلت عن مسؤول استخباراتي مطلع أن "نظرية مسؤولي الاستخبارات الأمريكية الذين يحققون في نشأة فيروس كورونا في وسط الجائحة القاتلة الحالية، هي أن الفيروس نشأ في مختبر في الصين، وتم إطلاقه عن طريق الخطأ إلى الجمهور".

ونقلت عن مصادر أخرى أن "الاستخبارات الأمريكية لم تكن قادرة على تأكيد النظرية، لكنها تحاول تمييز ما إذا كان شخص ما أصيب في المختبر من خلال حادث أو سوء تعامل مع المواد، وربما أصاب آخرين".

ولا تعتقد الولايات المتحدة أن الفيروس كان مرتبطًا بأبحاث الأسلحة البيولوجية.

وتراجع الاستخبارات الأمريكية مجموعة المعلومات الحساسة حول الصين، وفقًا لمصدر استخباري؛ وذلك خلال تتبعهم للفرضية.

واعترف رئيس الأركان المشتركة مارك ميلي هذا الأسبوع بأن الاستخبارات الأمريكية "تلقي نظرة فاحصة" على ذلك.

اقرأ أيضًا:

أمريكا توافق على أول اختبار بالأجسام المضادة لفحص «كورونا»

هيئة فرنسية: احذروا آثارًا جانبية خطيرة لأدوية تستخدم في علاج كورونا

كورونا حول العالم.. الإصابات مليونان و85 ألفًا.. وحالات التعافي تتجاوز نصف مليون

الصين تسجل 46 إصابة إضافية بكورونا ولا وفيات

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك