Menu
البنوك السعودية: جهات مختصة تتعقب رسائل «عصابات المصارف»

أكد أمين عام لجنة الإعلام والتوعية المصرفية في البنوك السعودية، طلعت حافظ، أن الجهات المختصة تتعقب عصابات الرسائل البنكية المشبوهة.

وأضاف حافظ خلال لقائه قناة «الإخبارية»، أن البنوك ليست جهة تحقيق أو تحرٍ، لكن الجهات المختصة تتصدى لتلك العصابات، حيث خصصت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات الرقم «330330» للإبلاغ عن رسائل الاحتيال المالي؛ وذلك اعتدادًا بما للهيئة من إجراءات في تعقب مصادر تلك الرسائل، موضحًا أن الجهات المختصة داهمت عصابات الرسائل البنكية المشبوهة في أكثر من منطقة خلال أيام قليلة، مما يدل على يقظتها.

وشدد «حافظ» على عدم اعتبار الاحتيال المالي ظاهرة في المملكة؛ وذلك لأن إجمالي البلاغات التي تلقتها الجهات المختصة خلال النصف الأول من العام الجاري، لم تتجاوز 1063 بلاغًا، بإجمالي مبلغ 49 مليون ريال، بينما كان عدد البلاغات خلال العام 2018م، 2316 بلاغًا، بإجمالي مبالغ 170 مليون ريال، مما يؤكد الانخفاض في عدد الجرائم، وذلك لجهود التوعية التي تقوم بها لجنة الإعلام والتوعية المصرفية بالبنوك السعودية، وهيئة سوق المال، ومؤسسة النقد العربي السعودي. 

2020-10-23T02:06:43+03:00 أكد أمين عام لجنة الإعلام والتوعية المصرفية في البنوك السعودية، طلعت حافظ، أن الجهات المختصة تتعقب عصابات الرسائل البنكية المشبوهة. وأضاف حافظ خلال لقائه قناة
البنوك السعودية: جهات مختصة تتعقب رسائل «عصابات المصارف»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

البنوك السعودية: جهات مختصة تتعقب رسائل «عصابات المصارف»

طلعت حافظ يثمّن جهود توعية المواطنين

البنوك السعودية: جهات مختصة تتعقب رسائل «عصابات المصارف»
  • 635
  • 0
  • 0
فريق التحرير
26 ربيع الآخر 1441 /  23  ديسمبر  2019   08:03 م

أكد أمين عام لجنة الإعلام والتوعية المصرفية في البنوك السعودية، طلعت حافظ، أن الجهات المختصة تتعقب عصابات الرسائل البنكية المشبوهة.

وأضاف حافظ خلال لقائه قناة «الإخبارية»، أن البنوك ليست جهة تحقيق أو تحرٍ، لكن الجهات المختصة تتصدى لتلك العصابات، حيث خصصت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات الرقم «330330» للإبلاغ عن رسائل الاحتيال المالي؛ وذلك اعتدادًا بما للهيئة من إجراءات في تعقب مصادر تلك الرسائل، موضحًا أن الجهات المختصة داهمت عصابات الرسائل البنكية المشبوهة في أكثر من منطقة خلال أيام قليلة، مما يدل على يقظتها.

وشدد «حافظ» على عدم اعتبار الاحتيال المالي ظاهرة في المملكة؛ وذلك لأن إجمالي البلاغات التي تلقتها الجهات المختصة خلال النصف الأول من العام الجاري، لم تتجاوز 1063 بلاغًا، بإجمالي مبلغ 49 مليون ريال، بينما كان عدد البلاغات خلال العام 2018م، 2316 بلاغًا، بإجمالي مبالغ 170 مليون ريال، مما يؤكد الانخفاض في عدد الجرائم، وذلك لجهود التوعية التي تقوم بها لجنة الإعلام والتوعية المصرفية بالبنوك السعودية، وهيئة سوق المال، ومؤسسة النقد العربي السعودي. 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك