Menu
مارادونا يسحق فريقه السابق برباعية نظيفة

قاد النجم العالمي، الأرجنتيني دييجو مارادونا، فريقه خيمناسيا لا بلاتا لتحقيق فوز كبير على فريقه السابق نيولز أولد بويز قوامه أربعة أهداف نظيفة، وذلك على الرغم من اللفتة الرائعة التي قام بها مسؤولو نادي نيولز أولد بويز وجماهيره بالاحتفاء بمارادونا قبيل انطلاق المباراة التي جمعت الفريقين ضمن منافسات الدوري المكسيكي.

وهتفت جماهير باسم لاعبها السابق دييجو آرماندو مارادونا، عشية عيد ميلاده التاسع والخمسين؛ لكن ذلك لم يمنع مارادونا من قيادة خيمناسيا لا بلاتا لسحق نيولز برباعية.

وبرغم الحفاوة والاستقبال والتهاني، لم يرحم رجال مارادونا فريق نيولز أولد بويز، وهز شباكه برباعية بيضاء في الجولة الحادية عشرة من الدوري الأرجنتيني لكرة القدم؛ ليحقق بذلك ثاني انتصار له تحت قيادة المدرب الأرجنتيني.

وقبل اللقاء، رفعت جماهير نيولز أولد بويز أعلامًا تذكارية وصفقت للاعبها السابق، في حين أهداه أعضاء إدارة ناديه السابق العديد من الهدايا من أبرزها قميص خاص له.

وقال مارادونا: «كنت أتحدث مع الناس في نيولز، سأعود إليكم يومًا ما. أشكركم على الحضور وعلى الاستقبال، أشكركم على هذا الحب».

وأضاف: «غدًا عيد ميلادي وسأشاطركم هذه اللحظة، كلكم ستبقون محفورين في ذاكراتي، وقد أعود لهذا الملعب يومًا ما».

وفي لفتة طيبة، قامت إدارة نادي نيولز أولد بويز بوضع كرسي فاخر من الجلد الطبيعي ليجلس عليه مارادونا خارج الخطوط، كنوع من الاحتفاء به، تقديرًا لمشواره الكروي الرائع.

2019-10-30T21:08:37+03:00 قاد النجم العالمي، الأرجنتيني دييجو مارادونا، فريقه خيمناسيا لا بلاتا لتحقيق فوز كبير على فريقه السابق نيولز أولد بويز قوامه أربعة أهداف نظيفة، وذلك على الرغم م
مارادونا يسحق فريقه السابق برباعية نظيفة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مارادونا يسحق فريقه السابق برباعية نظيفة

حظي باستقبال خاص بمناسبة عيد ميلاده الـ59

مارادونا يسحق فريقه السابق برباعية نظيفة
  • 118
  • 0
  • 0
فريق التحرير
2 ربيع الأول 1441 /  30  أكتوبر  2019   09:08 م

قاد النجم العالمي، الأرجنتيني دييجو مارادونا، فريقه خيمناسيا لا بلاتا لتحقيق فوز كبير على فريقه السابق نيولز أولد بويز قوامه أربعة أهداف نظيفة، وذلك على الرغم من اللفتة الرائعة التي قام بها مسؤولو نادي نيولز أولد بويز وجماهيره بالاحتفاء بمارادونا قبيل انطلاق المباراة التي جمعت الفريقين ضمن منافسات الدوري المكسيكي.

وهتفت جماهير باسم لاعبها السابق دييجو آرماندو مارادونا، عشية عيد ميلاده التاسع والخمسين؛ لكن ذلك لم يمنع مارادونا من قيادة خيمناسيا لا بلاتا لسحق نيولز برباعية.

وبرغم الحفاوة والاستقبال والتهاني، لم يرحم رجال مارادونا فريق نيولز أولد بويز، وهز شباكه برباعية بيضاء في الجولة الحادية عشرة من الدوري الأرجنتيني لكرة القدم؛ ليحقق بذلك ثاني انتصار له تحت قيادة المدرب الأرجنتيني.

وقبل اللقاء، رفعت جماهير نيولز أولد بويز أعلامًا تذكارية وصفقت للاعبها السابق، في حين أهداه أعضاء إدارة ناديه السابق العديد من الهدايا من أبرزها قميص خاص له.

وقال مارادونا: «كنت أتحدث مع الناس في نيولز، سأعود إليكم يومًا ما. أشكركم على الحضور وعلى الاستقبال، أشكركم على هذا الحب».

وأضاف: «غدًا عيد ميلادي وسأشاطركم هذه اللحظة، كلكم ستبقون محفورين في ذاكراتي، وقد أعود لهذا الملعب يومًا ما».

وفي لفتة طيبة، قامت إدارة نادي نيولز أولد بويز بوضع كرسي فاخر من الجلد الطبيعي ليجلس عليه مارادونا خارج الخطوط، كنوع من الاحتفاء به، تقديرًا لمشواره الكروي الرائع.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك