Menu

بالصور.. الاتحاد يعود للانتصارات بـ«النيران الصديقة» على حساب الاتفاق

تقدم إلى المركز الـ12

خرج الاتحاد من دوامة هزائمه التي استمرت طوال مبارياته الأربع الأخيرة بمسابقة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان لكرة القدم للمحترفين، بعدما حقق فوزًا مثيرًا بهدفين ل
بالصور.. الاتحاد يعود للانتصارات بـ«النيران الصديقة» على حساب الاتفاق
  • 72
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

خرج الاتحاد من دوامة هزائمه التي استمرت طوال مبارياته الأربع الأخيرة بمسابقة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان لكرة القدم للمحترفين، بعدما حقق فوزًا مثيرًا بهدفين لهدف على مضيفه الاتفاق اليوم الأحد، في المرحلة العاشرة للمسابقة.

بهذا الفوز ارتفع رصيد الاتحاد إلى 12 نقطة في المركز الثاني عشر بترتيب المسابقة، فيما تجمد رصيد الاتفاق، الذي تلقى خسارته السادسة في البطولة مقابل ثلاثة انتصارات وتعادل وحيد، عند عشر نقاط في المركز الثالث عشر.

إثارة متأخرة

أخفق الفريقان في هز الشباك خلال الشوط الأول الذي انتهى بالتعادل بدون أهداف، إلا أن الإثارة جاءت مع الشوط الثاني، بعدما افتتح الاتحاد التسجيل عبر لاعبه عبدالإله المالكي في الدقيقة 51، لكن الاتفاق أدرك التعادل في الدقيقة 62، بعدما أحرز زياد الصحفي لاعب الاتحاد هدفًا بالخطأ في مرمى فريقه.

واضطر الاتفاق للعب بعشرة لاعبين بدءًا من الدقيقة 73، بعدما تلقى لاعبه سوليماني دواكارا البطاقة الحمراء؛ لحصوله على الإنذار الثاني.

واستغل الاتحاد النقص العددي في صفوف الاتفاق؛ ليحرز الهدف الثاني عبر «النيران الصديقة»، بعدما سجل سيدريك يامبيري لاعب الاتفاق هدفا عكسيا في شباك فريقه في الدقيقة 77.

ويرجع آخر فوز للاتحاد بالمسابقة إلى الأول من أكتوبر الماضي، حينما فاز 3 - 1 على ضيفه التعاون في مباراة مؤجلة من المرحلة الثانية للبطولة.

بداية هادئة

اتسمت الدقائق العشر الأولى في اللقاء بالهدوء؛ حيث تبادل كلا الفريقين الاستحواذ على الكرة دون خطورة على أي من المرميين.

وشهدت الدقيقة 11 أول فرصة محققة للاتفاق عن طريق روجيريو كوتينيو، الذي توغل بالكرة من الناحية اليسرى حتى وصل بها لمنطقة الجزاء، قبل أن يسدد تصويبة متقنة أبعدها فواز القرني، حارس مرمى الاتحاد بصعوبة لركلة ركنية لم تستغل.

نشاط اتفاقي

واصل الاتفاق نشاطه الهجومي، وتلقى سليماني دوكارا تمريرة أمامية في الدقيقة 14، لكن القرني خرج من مرماه في الوقت المناسب وأبعد الكرة برأسه من خارج المنطقة.

ورد الاتحاد بهجمة سريعة في الدقيقة 15 كان لها الجزائري وهاب رايس مبولحي حارس مرمى الاتفاق بالمرصاد.

وطالب لاعبو الاتفاق بالحصول على ركلة جزاء في الدقيقة 19، بعدما سقط دوكارا داخل منطقة جزاء الاتحاد إثر كرة مشتركة مع منصور الحربي لاعب الاتحاد، لكن حكم المباراة أشار باستمرار اللعب.

تحرك اتحادي

وسنحت أول فرصة خطرة للاتحاد في الدقيقة 23، عندما راوغ رومارينيو الدفاع بمهارة، قبل أن يسدد من داخل المنطقة، غير أن الكرة ذهبت لأحضان مبولحي.

وتابع الحربي ركلة حرة أبعدها دفاع الاتفاق بصورة خاطئة في الدقيقة 29؛ لتتهيأ الكرة أمامه ويسدد مباشرة من خارج المنطقة، لكن مبولحي كان مواجدا في الموعد المناسب.

هدف ضائع

كاد حمدان الشمراني أن يفتتح التسجيل للاتحاد في الدقيقة 39، عندما سدد ضربة رأس من متابعة لركلة ركنية، لكن الكرة مرت بجوار القائم الأيسر، لينتهي الشوط الأول بالتعادل بدون أهداف.

شوط الأهداف

جاءت بداية الشوط الثاني هادئة، قبل أن يسدد دوكارا من خارج المنطقة في الدقيقة 50، لكن الكرة علت العارضة بقليل.

وجاءت الدقيقة 51 لتشهد هدف التقدم للاتحاد من خلال عبدالإله المالكي، الذي تابع تمريرة عرضية من الناحية اليسرى عن طريق إيميليانو فيتشيو؛ ليسدد مباشرة تصويبة زاحفة من خارج المنطقة، واضعًا الكرة على يمين مبولحي الذي حاول إبعادها دون جدوى لتعانق شباكه.

الاتفاق يعدل النتيجة

لم يهنأ الاتحاد بتقدمه كثيرًا، بعدما أحرز الاتفاق هدف التعادل في الدقيقة 61 عبر «النيران الصديقة»، بعدما سجل زياد الصحفي لاعب الاتحاد هدفًا بالخطأ في مرمى فريقه.

وانطلق فواز الطريس من الناحية اليمنى مراوغًا أكثر من لاعب، قبل أن يرسل تمريرة عرضية زاحفة، حاول الصحفي إبعادها لكن الكرة مرت من بين قدمي القرني وتسكن الشباك.

فرصة ضائعة

اكتسب الاتفاق الثقة بعد هدف التعادل، وشدد من هجماته محاولا استغلال حالة الارتباك التي عانى منها الاتحاد، وأهدر علي هزازي فرصة مؤكدة لتسجيل هدف التقدم لأصحاب الأرض في الدقيقة 66، بعدما سدد ضربة رأس من متابعة لعرضية من الجهة اليسرى عبر الطريق، لكن القرني أبعد الكرة بأطراف أصابعه لركلة ركنية لم تسفر عن شيء.

حصل الاتفاق على ركلة حرة مباشرة في الدقيقة 71 نفذها أسامة الحدادي، الذي وضع الكرة خلف الحائط البشري على يسار القرني الذي أمسكها بثبات.

طرد مؤثر

اضطر الاتفاق للعب بعشرة لاعبين بدءًا من الدقيقة 73 عقب طرد دوكارا لحصوله على الإنذار الثاني.

كثف الاتحاد من هجماته في محاولة لاستغلال النقص العددي في صفوف منافسه؛ لتشهد الدقيقة 77 تسجيل سيدريك يامبيري لاعب الاتفاق هدفا بالخطأ في مرمى فريقه لمصلحة الاتحاد.

وحاول يامبيري إبعاد تمريرة عرضية زاحفة من الناحية اليسرى عن طريق حمدان الشمراني، لكن الكرة عانقت شباكه فريقه بعدما وضعها على يمين مبولحي.

هدأ إيقاع المباراة نسبيا، إلا أن الاتفاق حاول تسجيل هدف التعادل خلال الدقائق الأخيرة؛ حيث مرر الحدادي كرة عرضية من الناحية اليسرى في الدقيقة 88 لكن القرني أمسك الكرة قبل الجميع.

تواصلت محاولات الاتفاق للتعادل خلال الوقت المحتسب بدلًا من الضائع لكن دون جدوى، ليطلق حكم المباراة صافرة النهاية معلنا فوز الاتحاد 2 - 1 ليعود مجددا لسكة الانتصارات التي غابت عنه فترة ليست بالقصيرة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك