Menu

تأسيس جمعية لرعاية «البوم» عبر 30 شابًا وفتاة بالكويت

الأولى من نوعها في الخليج والشرق الأوسط

يتشاءم كثير من الناس من طائر البوم، والذي يعتبره البعض مظلومًا، وأن سمعته السيئة جاءت من كونه طائرًا ليليًّا يختفي بالنهار ويمارس نشاطه في الصيد عند حلول الظلام
تأسيس جمعية لرعاية «البوم» عبر 30 شابًا وفتاة بالكويت
  • 15
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

يتشاءم كثير من الناس من طائر البوم، والذي يعتبره البعض مظلومًا، وأن سمعته السيئة جاءت من كونه طائرًا ليليًّا يختفي بالنهار ويمارس نشاطه في الصيد عند حلول الظلام.

فريق كويتي تطوعي مكون من 30 شابًّا وشابة، كسر الصورة النمطية السائدة حول البوم، وقرر تربية هذا الطائر للحفاظ عليه من الانقراض ومن أجل التوازن البيئي.

ووفقًا لوكالة الأنباء الكويتية (كونا)، فإن الفريق الكويتي لتربية طائر البوم هو تجربة رائدة وسابقة هي الأولى من نوعها على مستوى الكويت والخليج والشرق الأوسط، في مجال تربية طائر البوم، وذلك بهدف دعم خطة التنمية المستدامة في العالم والمحافظة على البيئة والحياة الفطرية والأنواع المهددة بالانقراض، ولاسيما طائر البوم.

وتأسس الفريق (وهو مسجل كفريق تطوعي) تحت مظلة وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل في عام 2016، ويبلغ عدد أعضائه 30 من الشباب والفتيات، ويربي نحو 30 طائرًا من 15 نوعًا مختلفًا من البوم، ويتم استيراد طيور البوم من أوروبا.

ويهدف الفريق أيضا إلى محاربة الصيد الجائر لجميع الكائنات الحية للحفاظ على التنوع البيولوجي ومكافحة ومنع صيد طائر البوم، لما له من دور كبير في الحفاظ على التوازن البيئي علاوة على توفير الرعاية الطبية المتخصصة لطائر البوم، ومعالجة المصاب منها وتحجيله للمتابعة ومن ثم إطلاقه في المحمية.

كما يهتم الفريق بالتعليم البيئي وإدخاله في المناهج الدراسية كمادة علمية أساسية لنشر الوعي البيئي بخصوص طائر البوم وتغيير المفاهيم الخاطئة المتوارثة عنه

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك