Menu
رغم الضغوط.. السلطات الصحية في أمريكا تبقي على حظر الرحلات البحرية

تعتزم المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها الإبقاء على حظر الرحلات البحرية من الموانئ الأمريكية في المستقبل القريب، على الرغم من الضغط المتزايد من صناعة الرحلات البحرية وحلفائها في الحكومة.

ويضغط حاكم فلوريدا رون ديسانتيس، وعمدة مقاطعة ميامي-داد دانييلا ليفين كافا، ومجموعة الضغط في صناعة الرحلات البحرية «الرابطة الدولية للرحلات البحرية» على مراكز السيطرة على الأمراض للسماح برحلات بحرية أمريكية في موعد لا يتأخر عن أول يوليو. 

لكن الوكالة لا تتزحزح عن قرارها بـ «أمر الإبحار المشروط»، والذي يضع قائمة طويلة من المتطلبات التي يجب أن تفي بها شركات الرحلات البحرية قبل السماح لها بإعادة تشغيل رحلاتها وفقًا لوكالة الأنباء الألمانية.

ويقول المسؤولون الحكوميون إن أمر الإبحار المشروط، الذي أصدره مركز السيطرة على الأمراض في أكتوبر ويستمر العمل به حتى نوفمبر2021، أصبح من الماضي وغير ضروري حاليًا بعد توافر العديد من اللقاحات المضادة لكوفيد-19، وفقا لصحيفة ميامي هيرالد.

وحظرت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها الرحلات البحرية في المياه الأمريكية لأول مرة في مارس 2020 وسط تفشي كوفيد-19 على عدد من السفن.
 

2021-04-04T10:21:21+03:00 تعتزم المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها الإبقاء على حظر الرحلات البحرية من الموانئ الأمريكية في المستقبل القريب، على الرغم من الضغط المتزايد من صن
رغم الضغوط.. السلطات الصحية في أمريكا تبقي على حظر الرحلات البحرية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

رغم الضغوط.. السلطات الصحية في أمريكا تبقي على حظر الرحلات البحرية

أكدت تمسكها بـ«أمر الإبحار المشروط»..

رغم الضغوط.. السلطات الصحية في أمريكا تبقي على حظر الرحلات البحرية
  • 138
  • 0
  • 0
فريق التحرير
15 شعبان 1442 /  28  مارس  2021   06:30 ص

تعتزم المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها الإبقاء على حظر الرحلات البحرية من الموانئ الأمريكية في المستقبل القريب، على الرغم من الضغط المتزايد من صناعة الرحلات البحرية وحلفائها في الحكومة.

ويضغط حاكم فلوريدا رون ديسانتيس، وعمدة مقاطعة ميامي-داد دانييلا ليفين كافا، ومجموعة الضغط في صناعة الرحلات البحرية «الرابطة الدولية للرحلات البحرية» على مراكز السيطرة على الأمراض للسماح برحلات بحرية أمريكية في موعد لا يتأخر عن أول يوليو. 

لكن الوكالة لا تتزحزح عن قرارها بـ «أمر الإبحار المشروط»، والذي يضع قائمة طويلة من المتطلبات التي يجب أن تفي بها شركات الرحلات البحرية قبل السماح لها بإعادة تشغيل رحلاتها وفقًا لوكالة الأنباء الألمانية.

ويقول المسؤولون الحكوميون إن أمر الإبحار المشروط، الذي أصدره مركز السيطرة على الأمراض في أكتوبر ويستمر العمل به حتى نوفمبر2021، أصبح من الماضي وغير ضروري حاليًا بعد توافر العديد من اللقاحات المضادة لكوفيد-19، وفقا لصحيفة ميامي هيرالد.

وحظرت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها الرحلات البحرية في المياه الأمريكية لأول مرة في مارس 2020 وسط تفشي كوفيد-19 على عدد من السفن.
 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك