Menu
«نيوم» تستضيف النسخة الأولى من »مؤتمر نيوم للتنقل 2020»

تستضيف»نيوم«، الوجهة العالمية الجديدة في شمال غرب المملكة العربية السعودية، خلال الفترة ما بين 11 و13 من مارس الجاري، النسخة الأولى من »مؤتمر نيوم للتنقل 2020«، حيث سيجمع المؤتمر الشركات الرائدة وقادة الفكر الدوليين في قطاع التنقّل.

 وسيتناول المؤتمر الذي ينعقد تحت عنوان NEOM in Motion »نيوم تتقدم للأمام« موضوعات متنوعة بشأن مجال النقل ويجمع نخبة من المتحدثين الخبراء والمتخصصين في مجال التنقل، إلى جانب مديرين تنفيذيين من كبرى الشركات العالمية، وأيضًا من أبرز الشركات الناشئة سيسلّط المشاركون الضوء على أحدث التكنولوجيات والحلول المقترحة في هذا المجال.

وستقدّم نيوم خلال المؤتمر لمحة عامة عن استراتيجيتها للتنقّل التي تُشكّل ميدان تجارب حيًا لتقدّم البشرية؛ بهدف تقديم حلول عملية لتحديات التنقل المستقبلية بحرًا وبرًا وجوًا، وسيسعى المشاركون فيه إلى التوصّل إلى إجماع حول التحديات التي تؤثر على العالم الحضري، ودراسة آثارها على النقل والبنية التحتية وجودة الحياة والاستدامة.

وقال نظمي النصر، الرئيس التنفيذي لمشروع نيوم: »تُمثّل نيوم نهجًا قويًا وجديدًا لبعض القضايا الأكثر تحديًا في العالم، مثل تغيّر المناخ والاستدامة؛ وقطاع التنقل هو أحد القطاعات الذي يحتاج إلى حلول مبتكرة لإحلال نموذج جديد من المعيشة الاستثنائية والمستدامة. وسيُوفّر المؤتمر منتدى مهمًا للمساعدة في دفع عجلة الحلول الحيوية، التي يحتاجها العالم بشدّة من أجل صياغة مستقبل التنقّل والحفاظ على البيئة. وستكون نيوم مختبرًا حيًا لتطبيق كل هذه الحلول«.

واستكمل  فلوريان لينيرت، رئيس قسم التنقّل في نيوم،: »تسمح التكنولوجيا المتسارعة اليوم بتوفير حلولٍ مستدامةٍ جديدةٍ للتنقّل برَّا وجوًّا وبحرًا، وهي الحلول التي ستُنفّذها «نيوم» بلا أدنى تردّد، فهي لا تعد مهمة وحسب، بل ركيزة أساسية ضمن رؤية نيوم الشاملة. ومن خلال الجمع بين شركات التنقّل الرائدة والخبراء في العالم، سيُفرز ’مؤتمر نيوم التنقّل 2020 أفكارًا جديدةً ومبتكرة تسهم في بناء مستقبل التنقّل«.

وبالتزامن مع رئاسة المملكة العربية السعودية مجموعة العشرين، يُعدّ «مؤتمر نيوم للتنقل 2020» فرصة للتصدّي للتحدّيات العالمية الرئيسية التي تُواجه التنقّل في وقت يجتمع فيه قادة الفكر وممثلو أقوى 20 دولة في العالم لمناقشة بعض القضايا الأكثر إلحاحًا في مجتمع اليوم.

وسيستعرض اليوم الأول التحديات، التي حددها مجموعة من الشباب والشابات يمثلون عددًا من الجهات والمنظمات الدولية والمحلية المرموقة. وسيجري نقاش حول كيفية تهيئة البيئة المثالية لتنفيذ عددٍ من الأفكار التي تهدف إلى حل أكبر التحديات في العالم.

أما اليوم الثاني، فسيستكشف كيفية مساهمة خطط نيوم الحضرية في تغيير وجه النقل الحضري والتوصّل إلى  مجتمعات مستدامة. وسيتناول المتحدثون والمندوبون التقدم التكنولوجي، الذي يغيّر قطاع التنقل بما في ذلك الذكاء الاصطناعي ومصادر الطاقة الجديدة والاتصال. وسيتطرقون أيضاً إلى ركائز التنقّل الأربع المتمثلة بالتشارك والاستدامة والسلاسة والذكاء ووسائل تطبيقها على الحلول المعتمدة بحرًا وبرًا وجوًا.

وسيختتم اليوم الأخير بنقاشات حول تطوير لوجستيات وسلاسل إمداد حديثة، تتضمن أحدث حلول النقل والتطورات التكنولوجية، وسيتوّج بالتركيز على جهود نيوم الهادفة إلى إعادة صياغة قطاع التنقل، من أجل التوصل الى معيشة أكثر أمانًا وصحة وسلاسة وتحديد العناصر اللازمة لجعل هذه الرؤية واقعًا ملموسًا.

2020-10-14T02:06:35+03:00 تستضيف»نيوم«، الوجهة العالمية الجديدة في شمال غرب المملكة العربية السعودية، خلال الفترة ما بين 11 و13 من مارس الجاري، النسخة الأولى من »مؤتمر نيوم للتنقل 2020«،
«نيوم» تستضيف النسخة الأولى من »مؤتمر نيوم للتنقل 2020»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«نيوم» تستضيف النسخة الأولى من »مؤتمر نيوم للتنقل 2020»

بحضور الشركات الرائدة في القطاع

«نيوم» تستضيف النسخة الأولى من »مؤتمر نيوم للتنقل 2020»
  • 263
  • 0
  • 0
فريق التحرير
10 رجب 1441 /  05  مارس  2020   09:08 م

تستضيف»نيوم«، الوجهة العالمية الجديدة في شمال غرب المملكة العربية السعودية، خلال الفترة ما بين 11 و13 من مارس الجاري، النسخة الأولى من »مؤتمر نيوم للتنقل 2020«، حيث سيجمع المؤتمر الشركات الرائدة وقادة الفكر الدوليين في قطاع التنقّل.

 وسيتناول المؤتمر الذي ينعقد تحت عنوان NEOM in Motion »نيوم تتقدم للأمام« موضوعات متنوعة بشأن مجال النقل ويجمع نخبة من المتحدثين الخبراء والمتخصصين في مجال التنقل، إلى جانب مديرين تنفيذيين من كبرى الشركات العالمية، وأيضًا من أبرز الشركات الناشئة سيسلّط المشاركون الضوء على أحدث التكنولوجيات والحلول المقترحة في هذا المجال.

وستقدّم نيوم خلال المؤتمر لمحة عامة عن استراتيجيتها للتنقّل التي تُشكّل ميدان تجارب حيًا لتقدّم البشرية؛ بهدف تقديم حلول عملية لتحديات التنقل المستقبلية بحرًا وبرًا وجوًا، وسيسعى المشاركون فيه إلى التوصّل إلى إجماع حول التحديات التي تؤثر على العالم الحضري، ودراسة آثارها على النقل والبنية التحتية وجودة الحياة والاستدامة.

وقال نظمي النصر، الرئيس التنفيذي لمشروع نيوم: »تُمثّل نيوم نهجًا قويًا وجديدًا لبعض القضايا الأكثر تحديًا في العالم، مثل تغيّر المناخ والاستدامة؛ وقطاع التنقل هو أحد القطاعات الذي يحتاج إلى حلول مبتكرة لإحلال نموذج جديد من المعيشة الاستثنائية والمستدامة. وسيُوفّر المؤتمر منتدى مهمًا للمساعدة في دفع عجلة الحلول الحيوية، التي يحتاجها العالم بشدّة من أجل صياغة مستقبل التنقّل والحفاظ على البيئة. وستكون نيوم مختبرًا حيًا لتطبيق كل هذه الحلول«.

واستكمل  فلوريان لينيرت، رئيس قسم التنقّل في نيوم،: »تسمح التكنولوجيا المتسارعة اليوم بتوفير حلولٍ مستدامةٍ جديدةٍ للتنقّل برَّا وجوًّا وبحرًا، وهي الحلول التي ستُنفّذها «نيوم» بلا أدنى تردّد، فهي لا تعد مهمة وحسب، بل ركيزة أساسية ضمن رؤية نيوم الشاملة. ومن خلال الجمع بين شركات التنقّل الرائدة والخبراء في العالم، سيُفرز ’مؤتمر نيوم التنقّل 2020 أفكارًا جديدةً ومبتكرة تسهم في بناء مستقبل التنقّل«.

وبالتزامن مع رئاسة المملكة العربية السعودية مجموعة العشرين، يُعدّ «مؤتمر نيوم للتنقل 2020» فرصة للتصدّي للتحدّيات العالمية الرئيسية التي تُواجه التنقّل في وقت يجتمع فيه قادة الفكر وممثلو أقوى 20 دولة في العالم لمناقشة بعض القضايا الأكثر إلحاحًا في مجتمع اليوم.

وسيستعرض اليوم الأول التحديات، التي حددها مجموعة من الشباب والشابات يمثلون عددًا من الجهات والمنظمات الدولية والمحلية المرموقة. وسيجري نقاش حول كيفية تهيئة البيئة المثالية لتنفيذ عددٍ من الأفكار التي تهدف إلى حل أكبر التحديات في العالم.

أما اليوم الثاني، فسيستكشف كيفية مساهمة خطط نيوم الحضرية في تغيير وجه النقل الحضري والتوصّل إلى  مجتمعات مستدامة. وسيتناول المتحدثون والمندوبون التقدم التكنولوجي، الذي يغيّر قطاع التنقل بما في ذلك الذكاء الاصطناعي ومصادر الطاقة الجديدة والاتصال. وسيتطرقون أيضاً إلى ركائز التنقّل الأربع المتمثلة بالتشارك والاستدامة والسلاسة والذكاء ووسائل تطبيقها على الحلول المعتمدة بحرًا وبرًا وجوًا.

وسيختتم اليوم الأخير بنقاشات حول تطوير لوجستيات وسلاسل إمداد حديثة، تتضمن أحدث حلول النقل والتطورات التكنولوجية، وسيتوّج بالتركيز على جهود نيوم الهادفة إلى إعادة صياغة قطاع التنقل، من أجل التوصل الى معيشة أكثر أمانًا وصحة وسلاسة وتحديد العناصر اللازمة لجعل هذه الرؤية واقعًا ملموسًا.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك