Menu
وزير الصحة يدشن برنامجًا وطنيًّا لحماية الأطفال الخدج من العمى

دشن وزير الصحة، الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة برنامجًا وطنيًا؛ يهدف إلى حماية الأطفال المواليد الخدج في المملكة من فقدان بصرهم.

وأكدت وزارة الصحة، عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أن «البرنامج الوطني لاعتلال الشبكة الخداجي»؛ يهدف إلى حماية الأطفال المواليد الخدج في المملكة من فقدان بصرهم، وتوفير العناية الطبية اللازمة في الوقت المناسب، ويعتبر إحدى الوسائل الوقائية لمنع حدوث العمى لدى الأطفال الخدج.

وتركز وزارة الصحة على توفير العناية بالأطفال الخدج، وسبق أن افتتح مدير مجمع الملك فيصل الطبي بالطائف الإخصائي أول مبارك اليامي، في نوفمبر من العام الماضي فعاليات المعرض التوعوي؛ بمناسبة اليوم العالمي للمواليد الخدج 2018، في مول جوري مول وبتنظيم مستشفى برج النساء والولادة بالمجمع.

كما توصَّل المبتعث السعودي بأستراليا ظافر بن محمد الأحمري، في مايو العام 2017، إلى طريقة جديدة ومبتكرة تساعد في الكشف المبكر عن إصابات الدماغ للأطفال «الخدج» وأماكنها؛ الأمر الذي يوفر على والدي الطفل والدولة مليارات الدولارات.

وتمكن الأحمري، الذي يدرس الدكتوراه في جامعة موناش، من تحديد بعض أسباب تلك الإصابات؛ منوهًا بأن التطور في علوم الطب ساعد في ارتفاع نسب احتمالات الحياة للأطفال «الخدج» بعد الولادة؛ حيث تصل إلى نسبة ٥٠٪‏، لكن يعاني الطفل الذي يبقى على قيد الحياة لإصابات دماغية وشلل مما يكلف والديه والدولة مبالغ مالية عالية تصل إلى مليارات الدولارات.
يذكر أن برنامج التحول الوطني، يهدف إلى الارتقاء بالرعاية الصحية، وذلك بالعمل على إعادة هيكلة للقطاع الصحي؛ ليكون نظامًا فعالًا يحقق تطلعات المواطنين، فضلًا عن الوقاية من الأمراض بتطبيق نموذج الرعاية الصحية الحديثة المعني بالوقاية من الأمراض قبل وقوعها وتحسين الوصول للخدمات الصحية بضمان التغطية الأمثل والارتقاء الشامل بجودة الخدمات المقدمة.

ويستهدف البرنامج أيضًا تقديم خدمات صحية إلكترونية بالحلول الرقيمة ورفع مستوى الخدمات الصحية باتخاذ ما يلزم من خطوات عملية للتركيز على رضا المستفيدين من المواطنين والمواطنات عبر تطبيق واتباع أفضل المعايير الدولية في المجال الصحي، ومن خلال كوادر وأطقم طبية مؤهلة على أعلى مستوى يمكنها تقديم الخدمات التي تحقق مطالب البرنامج بشكل أفضل.

2019-03-17T21:29:06+03:00 دشن وزير الصحة، الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة برنامجًا وطنيًا؛ يهدف إلى حماية الأطفال المواليد الخدج في المملكة من فقدان بصرهم. وأكدت وزارة الصحة، عبر حسابها
وزير الصحة يدشن برنامجًا وطنيًّا لحماية الأطفال الخدج من العمى
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

وزير الصحة يدشن برنامجًا وطنيًّا لحماية الأطفال الخدج من العمى

يستهدف توفير العناية الطبية

وزير الصحة يدشن برنامجًا وطنيًّا لحماية الأطفال الخدج من العمى
  • 186
  • 0
  • 0
فريق التحرير
10 رجب 1440 /  17  مارس  2019   09:29 م

دشن وزير الصحة، الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة برنامجًا وطنيًا؛ يهدف إلى حماية الأطفال المواليد الخدج في المملكة من فقدان بصرهم.

وأكدت وزارة الصحة، عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أن «البرنامج الوطني لاعتلال الشبكة الخداجي»؛ يهدف إلى حماية الأطفال المواليد الخدج في المملكة من فقدان بصرهم، وتوفير العناية الطبية اللازمة في الوقت المناسب، ويعتبر إحدى الوسائل الوقائية لمنع حدوث العمى لدى الأطفال الخدج.

وتركز وزارة الصحة على توفير العناية بالأطفال الخدج، وسبق أن افتتح مدير مجمع الملك فيصل الطبي بالطائف الإخصائي أول مبارك اليامي، في نوفمبر من العام الماضي فعاليات المعرض التوعوي؛ بمناسبة اليوم العالمي للمواليد الخدج 2018، في مول جوري مول وبتنظيم مستشفى برج النساء والولادة بالمجمع.

كما توصَّل المبتعث السعودي بأستراليا ظافر بن محمد الأحمري، في مايو العام 2017، إلى طريقة جديدة ومبتكرة تساعد في الكشف المبكر عن إصابات الدماغ للأطفال «الخدج» وأماكنها؛ الأمر الذي يوفر على والدي الطفل والدولة مليارات الدولارات.

وتمكن الأحمري، الذي يدرس الدكتوراه في جامعة موناش، من تحديد بعض أسباب تلك الإصابات؛ منوهًا بأن التطور في علوم الطب ساعد في ارتفاع نسب احتمالات الحياة للأطفال «الخدج» بعد الولادة؛ حيث تصل إلى نسبة ٥٠٪‏، لكن يعاني الطفل الذي يبقى على قيد الحياة لإصابات دماغية وشلل مما يكلف والديه والدولة مبالغ مالية عالية تصل إلى مليارات الدولارات.
يذكر أن برنامج التحول الوطني، يهدف إلى الارتقاء بالرعاية الصحية، وذلك بالعمل على إعادة هيكلة للقطاع الصحي؛ ليكون نظامًا فعالًا يحقق تطلعات المواطنين، فضلًا عن الوقاية من الأمراض بتطبيق نموذج الرعاية الصحية الحديثة المعني بالوقاية من الأمراض قبل وقوعها وتحسين الوصول للخدمات الصحية بضمان التغطية الأمثل والارتقاء الشامل بجودة الخدمات المقدمة.

ويستهدف البرنامج أيضًا تقديم خدمات صحية إلكترونية بالحلول الرقيمة ورفع مستوى الخدمات الصحية باتخاذ ما يلزم من خطوات عملية للتركيز على رضا المستفيدين من المواطنين والمواطنات عبر تطبيق واتباع أفضل المعايير الدولية في المجال الصحي، ومن خلال كوادر وأطقم طبية مؤهلة على أعلى مستوى يمكنها تقديم الخدمات التي تحقق مطالب البرنامج بشكل أفضل.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك