Menu
لبنان يمدِّد حالة الطوارئ في بيروت حتى 18 سبتمبر

أصدر الرئيس اللبناني ميشال عون ورئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب، قرارًا مشتركًا بتمديد إعلان حالة الطوارئ والإجراءات المتعلقة بها، في العاصمة بيروت حتى 18 سبتمبر المقبل.

وجاء القرار بتمديد حالة الطوارئ في مدينة بيروت، استنادًا إلى موافقة استثنائية صادرة عن عون ودياب، في ظل تعذر عرض الموضوع على مجلس الوزراء نظرًا لاستقالة الحكومة، على أن يُعرض الأمر لاحقًا على مجلس الوزراء على سبيل التسوية.

وتضمن القرار أن التمديد يأتي نظرا للأوضاع الميدانية الراهنة التي تستوجب تمديد حالة الطوارئ المعلنة.

وكانت الحكومة اللبنانية قد أعلنت في جلستها التي عقدت في 5 أغسطس الجاري، حالة الطوارئ داخل العاصمة لمدة أسبوعين قابلة للتجديد، جراء الانفجار المدمر الذي وقع بميناء بيروت البحري وتسبب في سقوط أعداد كبيرة من الضحايا والمصابين وخسائر في الممتلكات على نحو استوجب إعلان بيروت مدينة منكوبة.

وأقر مجلس النواب اللبناني في جلسته التي عقدت يوم الخميس الماضي، قرار الحكومة بإعلان حالة الطوارئ، قبل أن يعلن وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال حمد حسن في وقت لاحق من نفس اليوم أنه جرى الاتفاق على تمديد حالة الطوارئ في بيروت لمدة شهر إضافي، في ظل التفشي الكبير لفيروس كورونا في عموم لبنان.

2020-10-16T15:40:24+03:00 أصدر الرئيس اللبناني ميشال عون ورئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب، قرارًا مشتركًا بتمديد إعلان حالة الطوارئ والإجراءات المتعلقة بها، في العاصمة بيروت حتى 18 سب
لبنان يمدِّد حالة الطوارئ في بيروت حتى 18 سبتمبر
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

لبنان يمدِّد حالة الطوارئ في بيروت حتى 18 سبتمبر

استنادًا إلى موافقة استثنائية..

لبنان يمدِّد حالة الطوارئ في بيروت حتى 18 سبتمبر
  • 160
  • 0
  • 0
فريق التحرير
27 ذو الحجة 1441 /  17  أغسطس  2020   08:03 م

أصدر الرئيس اللبناني ميشال عون ورئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب، قرارًا مشتركًا بتمديد إعلان حالة الطوارئ والإجراءات المتعلقة بها، في العاصمة بيروت حتى 18 سبتمبر المقبل.

وجاء القرار بتمديد حالة الطوارئ في مدينة بيروت، استنادًا إلى موافقة استثنائية صادرة عن عون ودياب، في ظل تعذر عرض الموضوع على مجلس الوزراء نظرًا لاستقالة الحكومة، على أن يُعرض الأمر لاحقًا على مجلس الوزراء على سبيل التسوية.

وتضمن القرار أن التمديد يأتي نظرا للأوضاع الميدانية الراهنة التي تستوجب تمديد حالة الطوارئ المعلنة.

وكانت الحكومة اللبنانية قد أعلنت في جلستها التي عقدت في 5 أغسطس الجاري، حالة الطوارئ داخل العاصمة لمدة أسبوعين قابلة للتجديد، جراء الانفجار المدمر الذي وقع بميناء بيروت البحري وتسبب في سقوط أعداد كبيرة من الضحايا والمصابين وخسائر في الممتلكات على نحو استوجب إعلان بيروت مدينة منكوبة.

وأقر مجلس النواب اللبناني في جلسته التي عقدت يوم الخميس الماضي، قرار الحكومة بإعلان حالة الطوارئ، قبل أن يعلن وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال حمد حسن في وقت لاحق من نفس اليوم أنه جرى الاتفاق على تمديد حالة الطوارئ في بيروت لمدة شهر إضافي، في ظل التفشي الكبير لفيروس كورونا في عموم لبنان.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك