Menu
بعد السقوط في فخ كورونا.. جورجينا تستقبل إصابة رونالدو بـ«ابتسامة»

ألقت إصابة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف فريق يوفنتوس الإيطالي، بعدوى فيروس كورونا المستجد، بظل قاتم على مكونات كرة القدم، بالنظر إلى القيمة الفنية لصاروخ ماديرا، إلا أن ردة الفعل تجاه الصدمة على الصعيد الأسري جاءت مغايرًا تمامًا.

واستقبلت جورجينا رودريجيز صديقة قائد المنتخب البرتغالي، أنباء إصابة الدون بـ«كوفيد-19» بكثير من الثقة بقدرة الهداف التاريخي لريال مدريد الإسباني على تجاوز الكبوة، والانتصار في معركة جديدة لكن خارج العشب الأخضر.

وقررت جورجينا، دعم رونالدو بطريقتها الخاصة، عبر نشر صورة على الحساب الشخصي لموقع التدوينات القصيرة «تويتر»، مقتبسة من مكالمة بتقنية الفيديو مع الدون، سيطرت خلالها أجواء من التفاؤل بين الحبيبين، وسط ابتسامة واسعة لا تعكرها مسحة حزن.

وعلَّقت عارضة الأزياء الإسبانية على الصورة، بعبارة مقتضبة: «أنت مصدر إلهامي»؛ حيث ظهر مهاجم السيدة العجوز مبتسمًا، وغير مكترث للإصابة بالفيروس التاجي التي حرمته من الدفاع عن ألوان الملاحين لحساب الجولة الرابعة من دوري أمم أوروبا، وبدون أي قلق من فيروس كورونا المستجد ويثق كليًّا بتعافيه العاجل.

ودخل كريستيانو صاحب الـ35 عامًا، الحجر الصحي بعد ثبوت الإصابة بعدوى «كوفيد-19»، ليتأكد غياب البرتغالي عن مباراة يوفنتوس المقبلة أمام كروتوني، السبت، لحساب الدوري الإيطالي، بجانب افتتاح منافسات دوري أبطال أوروبا ضد دينامو كييف.

وتحوم الشكوك حول إمكانية لحاق الدون بالموقعة المرتقبة أمام الغريم اللدود ليونيل ميسي، عندما يصطدم البيانكونيري ببرشلونة الإسباني يوم 28 أكتوبر الجاري، على ملعب إليانز ستاديوم لحساب الجولة الثانية من دوري الأبطال.

وأعلن الاتحاد البرتغالي لكرة القدم، مساء أمس الثلاثاء، عن إصابة رونالدو بعدوى فيروس كورونا، قبل الموقعة المرتقبة أمام ضيفه السويد، اليوم الأربعاء، على ملعب خوسيه ألفالادي، لحساب الجولة الرابعة من منافسات دوري الأمم الأوروبية.

وأوضح الاتحاد، في بيان رسمي عبر الموقع الإلكتروني، أن قائد منتخب الملاحين بخير، ولم تظهر عليه أي أعراض للمرض؛ حيث يخضع للعزل الذاتي حاليًّا، فيما ظهر الدون في شرفة فندق معسكر البرتغال، ليتابع مران الفريق الأخير قبل مباراة الفايكنج.

وكان تقرير صحفي إيطالي، كشف في وقت سابق، أن النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو كان أول لاعب يكسر قواعد الحجر الصحي والعزل الإجباري بين صفوف يوفنتوس نهاية الأسبوع الماضي، من أجل اللحاق بركب الملاحين.

وخضعت مكونات السيدة العجوز بالكامل للعزل الصحي في أحد الفنادق القريبة من مركز تدريب الفريق، بعدما ثبتت إصابة شخصين من الموظفين بفيروس كورونا يوم السبت الماضي، فيما لم يوافق رونالدو على البقاء في الفندق لعدة أيام؛ لأن ذلك كان سيمنعه من لعب مباراة منتخب البرتغال الودية ضد إسبانيا التي انتهت بالتعادل السلبي.

اقرأ أيضًا:

ضربة موجعة.. كريستيانو رونالدو يسقط في فخ «كورونا»

باريس سان جيرمان يقدم عرضًا لرونالدو في ميركاتو صيف 2021

2020-11-03T12:25:20+03:00 ألقت إصابة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف فريق يوفنتوس الإيطالي، بعدوى فيروس كورونا المستجد، بظل قاتم على مكونات كرة القدم، بالنظر إلى القيمة الفنية لصا
بعد السقوط في فخ كورونا.. جورجينا تستقبل إصابة رونالدو بـ«ابتسامة»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بعد السقوط في فخ كورونا.. جورجينا تستقبل إصابة رونالدو بـ«ابتسامة»

«أنت مصدر إلهامي»

بعد السقوط في فخ كورونا.. جورجينا تستقبل إصابة رونالدو بـ«ابتسامة»
  • 473
  • 0
  • 0
فريق التحرير
27 صفر 1442 /  14  أكتوبر  2020   10:32 ص

ألقت إصابة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف فريق يوفنتوس الإيطالي، بعدوى فيروس كورونا المستجد، بظل قاتم على مكونات كرة القدم، بالنظر إلى القيمة الفنية لصاروخ ماديرا، إلا أن ردة الفعل تجاه الصدمة على الصعيد الأسري جاءت مغايرًا تمامًا.

واستقبلت جورجينا رودريجيز صديقة قائد المنتخب البرتغالي، أنباء إصابة الدون بـ«كوفيد-19» بكثير من الثقة بقدرة الهداف التاريخي لريال مدريد الإسباني على تجاوز الكبوة، والانتصار في معركة جديدة لكن خارج العشب الأخضر.

وقررت جورجينا، دعم رونالدو بطريقتها الخاصة، عبر نشر صورة على الحساب الشخصي لموقع التدوينات القصيرة «تويتر»، مقتبسة من مكالمة بتقنية الفيديو مع الدون، سيطرت خلالها أجواء من التفاؤل بين الحبيبين، وسط ابتسامة واسعة لا تعكرها مسحة حزن.

وعلَّقت عارضة الأزياء الإسبانية على الصورة، بعبارة مقتضبة: «أنت مصدر إلهامي»؛ حيث ظهر مهاجم السيدة العجوز مبتسمًا، وغير مكترث للإصابة بالفيروس التاجي التي حرمته من الدفاع عن ألوان الملاحين لحساب الجولة الرابعة من دوري أمم أوروبا، وبدون أي قلق من فيروس كورونا المستجد ويثق كليًّا بتعافيه العاجل.

ودخل كريستيانو صاحب الـ35 عامًا، الحجر الصحي بعد ثبوت الإصابة بعدوى «كوفيد-19»، ليتأكد غياب البرتغالي عن مباراة يوفنتوس المقبلة أمام كروتوني، السبت، لحساب الدوري الإيطالي، بجانب افتتاح منافسات دوري أبطال أوروبا ضد دينامو كييف.

وتحوم الشكوك حول إمكانية لحاق الدون بالموقعة المرتقبة أمام الغريم اللدود ليونيل ميسي، عندما يصطدم البيانكونيري ببرشلونة الإسباني يوم 28 أكتوبر الجاري، على ملعب إليانز ستاديوم لحساب الجولة الثانية من دوري الأبطال.

وأعلن الاتحاد البرتغالي لكرة القدم، مساء أمس الثلاثاء، عن إصابة رونالدو بعدوى فيروس كورونا، قبل الموقعة المرتقبة أمام ضيفه السويد، اليوم الأربعاء، على ملعب خوسيه ألفالادي، لحساب الجولة الرابعة من منافسات دوري الأمم الأوروبية.

وأوضح الاتحاد، في بيان رسمي عبر الموقع الإلكتروني، أن قائد منتخب الملاحين بخير، ولم تظهر عليه أي أعراض للمرض؛ حيث يخضع للعزل الذاتي حاليًّا، فيما ظهر الدون في شرفة فندق معسكر البرتغال، ليتابع مران الفريق الأخير قبل مباراة الفايكنج.

وكان تقرير صحفي إيطالي، كشف في وقت سابق، أن النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو كان أول لاعب يكسر قواعد الحجر الصحي والعزل الإجباري بين صفوف يوفنتوس نهاية الأسبوع الماضي، من أجل اللحاق بركب الملاحين.

وخضعت مكونات السيدة العجوز بالكامل للعزل الصحي في أحد الفنادق القريبة من مركز تدريب الفريق، بعدما ثبتت إصابة شخصين من الموظفين بفيروس كورونا يوم السبت الماضي، فيما لم يوافق رونالدو على البقاء في الفندق لعدة أيام؛ لأن ذلك كان سيمنعه من لعب مباراة منتخب البرتغال الودية ضد إسبانيا التي انتهت بالتعادل السلبي.

اقرأ أيضًا:

ضربة موجعة.. كريستيانو رونالدو يسقط في فخ «كورونا»

باريس سان جيرمان يقدم عرضًا لرونالدو في ميركاتو صيف 2021

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك