Menu
فتاة الحفاضات.. بالغة ومخطوبة وتعامَل كـ«رضيعة» وسط أسرتها

تتقمص الفتاة البالغة، بايجي ميلر (25 عامًا) شخصية الرضيعة على مدار الساعة، وكشفت صحيفة «ديلي ستار» البريطانية، في تقرير ترجمته «عاجل» أن الفتاة الأمريكية تنفق 230 جنيهًا إسترلينيًا شهريًا على الحفاضات للحفاظ على نمط حياتها غير العادي كـ«طفل بدوام كامل»، و«ميلر» التي تعيش على الساحل الشرقي للولايات المتحدة تبدأ يومها بالاستيقاظ، ثم تغيير الحفاض، وتلعب بألعابها، ثم تقوم بإنشاء محتوى عبر الإنترنت لمجتمع محبي الأطفال البالغين وحفاضات الأطفال (ABDL) عبر الإنترنت.

وقالت الصحيفة البريطانية أن هدف ميلر جعل نمط الحياة الذي تبنّته منذ مايو 2018م طبيعيًّا ومألوفًا للجميع، وتأمل في مساعدة الآخرين على الشعور بدرجة أقل من العار نتيجة نمط حياتهم كأطفال بالغين، وفي الوقت نفسه تمويل النفقات الباهظة الناتجة عن نمط حياتها  كونها طفلًا بالغًا، بحسب «ديلي ستار» التي أشارت إلى أن ميلر تنفق نحو 230 جنيهًا إسترلينيًا شهريًا على الحفاضات فقط.

وتتحصل ميلر على الأموال من اشتراكات متابعيها، وفي معرض شرحها لأسلوب الحياة غير المعتاد، قالت: «أحب جمع الألعاب، لديّ حسّ فكاهيّ كالأطفال؛ لذا رحّب أصدقائي وعائلتي كثيرًا بما أفعله.. بمجرد أن بلغت السن القانوني، بدأت في البحث على الإنترنت لمعرفة ما إذا كان هناك أشخاص آخرون مثلي واكتشفت أن هناك مجتمع بأكمله.. البعض يؤرقهم العار، لذلك قررت أن أعلن على الملأ ما أحبه....».

وأضافت ميلر: «أنشأت قناة يوتيوب، وموقعًا على شبكة الإنترنت.. كافة المحتوى عن كيفية العيش حياة أفضل كطفل بالغ.. لم يكن لديّ شريك معني بـالعيش كطفل بالغ ABDL. «أنا مخطوبة لشخص منذ خمس سنوات. ليس لديه نمط الحياة هذا، لكنه يدعمه...»، وقال «ديلي ستار» إن الفتاة تدّعي أيضًا أن أسلوب حياتها لم يكن له تأثير سلبي على حياتها العاطفية كفتاة.

2020-10-28T00:22:51+03:00 تتقمص الفتاة البالغة، بايجي ميلر (25 عامًا) شخصية الرضيعة على مدار الساعة، وكشفت صحيفة «ديلي ستار» البريطانية، في تقرير ترجمته «عاجل» أن الفتاة الأمريكية تنفق 2
فتاة الحفاضات.. بالغة ومخطوبة وتعامَل كـ«رضيعة» وسط أسرتها
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

فتاة الحفاضات.. بالغة ومخطوبة وتعامَل كـ«رضيعة» وسط أسرتها

تنفق 230 جنيهًا إسترلينيًا على هوايتها شهريًا..

فتاة الحفاضات.. بالغة ومخطوبة وتعامَل كـ«رضيعة» وسط أسرتها
  • 370
  • 0
  • 0
فريق التحرير
2 رجب 1441 /  26  فبراير  2020   03:46 م

تتقمص الفتاة البالغة، بايجي ميلر (25 عامًا) شخصية الرضيعة على مدار الساعة، وكشفت صحيفة «ديلي ستار» البريطانية، في تقرير ترجمته «عاجل» أن الفتاة الأمريكية تنفق 230 جنيهًا إسترلينيًا شهريًا على الحفاضات للحفاظ على نمط حياتها غير العادي كـ«طفل بدوام كامل»، و«ميلر» التي تعيش على الساحل الشرقي للولايات المتحدة تبدأ يومها بالاستيقاظ، ثم تغيير الحفاض، وتلعب بألعابها، ثم تقوم بإنشاء محتوى عبر الإنترنت لمجتمع محبي الأطفال البالغين وحفاضات الأطفال (ABDL) عبر الإنترنت.

وقالت الصحيفة البريطانية أن هدف ميلر جعل نمط الحياة الذي تبنّته منذ مايو 2018م طبيعيًّا ومألوفًا للجميع، وتأمل في مساعدة الآخرين على الشعور بدرجة أقل من العار نتيجة نمط حياتهم كأطفال بالغين، وفي الوقت نفسه تمويل النفقات الباهظة الناتجة عن نمط حياتها  كونها طفلًا بالغًا، بحسب «ديلي ستار» التي أشارت إلى أن ميلر تنفق نحو 230 جنيهًا إسترلينيًا شهريًا على الحفاضات فقط.

وتتحصل ميلر على الأموال من اشتراكات متابعيها، وفي معرض شرحها لأسلوب الحياة غير المعتاد، قالت: «أحب جمع الألعاب، لديّ حسّ فكاهيّ كالأطفال؛ لذا رحّب أصدقائي وعائلتي كثيرًا بما أفعله.. بمجرد أن بلغت السن القانوني، بدأت في البحث على الإنترنت لمعرفة ما إذا كان هناك أشخاص آخرون مثلي واكتشفت أن هناك مجتمع بأكمله.. البعض يؤرقهم العار، لذلك قررت أن أعلن على الملأ ما أحبه....».

وأضافت ميلر: «أنشأت قناة يوتيوب، وموقعًا على شبكة الإنترنت.. كافة المحتوى عن كيفية العيش حياة أفضل كطفل بالغ.. لم يكن لديّ شريك معني بـالعيش كطفل بالغ ABDL. «أنا مخطوبة لشخص منذ خمس سنوات. ليس لديه نمط الحياة هذا، لكنه يدعمه...»، وقال «ديلي ستار» إن الفتاة تدّعي أيضًا أن أسلوب حياتها لم يكن له تأثير سلبي على حياتها العاطفية كفتاة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك