Menu


بالصور.. أزمة شركة «أرامكس» تدفع عملاء للاستغاثة بالجهات المعنية

الطوابير تمتد لعشرات الأمتار.. والأمن يتدخل

علمت «عاجل»، أن تعطل أنظمة شركة أرامكس للشحن؛ تسبب في تأخر شحنات عملاء (مواطنين، ومقيمين)، ما دفعهم لمناشدة الجهات المعنية (المشرفة على شركات البريد) بسرعة التد
بالصور.. أزمة شركة «أرامكس» تدفع عملاء للاستغاثة بالجهات المعنية
  • 40229
  • 0
  • 11
وليد الفهمي
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

علمت «عاجل»، أن تعطل أنظمة شركة أرامكس للشحن؛ تسبب في تأخر شحنات عملاء (مواطنين، ومقيمين)، ما دفعهم لمناشدة الجهات المعنية (المشرفة على شركات البريد) بسرعة التدخل.

ورصدت «عاجل» ما يحدث في مقر الشركة بطريق المدينة، حيث امتدت الطوابير لعشرات الأمتار، في انتظار حل مشكلتهم، وتسبب سوء التنظيم في تدخل الجهات الأمنية.

وعبر مواطنون عن غضبهم مما يحدث، وقال أحد المتضررين لـ«عاجل»: «الشركة لا ترد على هاتف الاتصال الخاص بها.. تسليم الشحنات وإيصالها تأخر في بعض الحالات نحو ٣٠ يومًا.

من جانبه، قال مهدي مدخلي لـ«عاجل»: «للأسف شحنتي متأخرة منذ بداية شهر رمضان.. لا أعلم عنها شيئًا.. الشركة تتجاهل الرد على اتصالاتنا...».

وأضاف: «يبدو أنهم أغلقوا هواتف الاتصالات –الموحد.. الثابت- في أوقات الدوام الرسمي.. تسبب ذلك في حالة زحام...».

وقال مواطن آخر: «منذ انتهاء الإفطار ونحن في انتظار فتح الفرع للاستعلام أو استلام الشحنات المتأخرة.. لا يوجد تقدير للعملاء...».

وطالب المتضررون مما يحدث، وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، بسرعة التدخل ومعالجة الأزمة، لا سيما إرجاع حقوقهم.

وتتعارض هذه الأجواء مع ما تروجه أرامكس حول تحقيق نمو سريع، وأنها «أصبحت علامة تجارية مرموقة تتميز بخدماتها المتخصصة وحلولها العالمية المبتكرة».

وتروج أرامكس (المدرجة في سوق دبي المالي)، قدرتها على توفير حلول لوجستية مخصصة في أي مكان حول العالم، والوصول إلى قاعدة متنامية من العملاء (شركات، وأفراد) عالميًا.

وفي سياق ما تروجه الشركة أيضًا، نجاحها في «إرساء معايير رائدة لقطاع النقل السريع والخدمات اللوجستية في أسواق منطقة الشرق الأوسط وغيرها من الاقتصادات الناشئة».

وتعمل أرامكس في خدمات النقل السريع والشحن والخدمات اللوجستية وإدارة سلسلة التوريد والتجارة الإلكترونية، وخدمات إدارة المعلومات والسجلات.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك