Menu
بزيادة 4%.. الموانئ السعودية تناول 20 مليون طن بضائع

بلغ إجمالي البضائع المناولة في الموانئ السعودية التي تشرف عليها الهيئة العامة للموانئ «موانئ»، خلال شهر نوفمبر لعام 2019م، 20 مليون طن، فيما بلغ إجمالي أعداد الحاويات الصادرة والواردة 548 ألف حاوية، بنسبة زيادة بلغت 4%؛ وذلك مقارنةً بالمدة المماثلة من العام السابق.

كما بلغ عدد السفن التي استقبلتها الموانئ السعودية خلال الشهر نفسه 1038 سفينة، وبلغ عدد الركاب 70 ألف راكب،، فيما بلغ عدد العربات 80 ألف عربة، وعدد المواشي 118 ألف رأس من الماشية؛ وذلك وفقًا للمؤشر الإحصائي الصادر عن الهيئة العامة للموانئ.

وتسعى «موانئ» إلى دعم وتيسير قطاع الاستيراد والتصدير والخدمات اللوجستية في المملكة وجعلها أكثر سلاسة ومرونة وتنافسية؛ وذلك ضمن خططها وأهدافها الساعية إلى تعزيز خدمات الموانئ السعودية، ورفع مستوى أدائها وإنتاجيتها وقدراتها التشغيلية واللوجستية، تحقيقًا لأهداف وركائز رؤية بلادنا الطامحة 2030.

2019-12-11T13:48:23+03:00 بلغ إجمالي البضائع المناولة في الموانئ السعودية التي تشرف عليها الهيئة العامة للموانئ «موانئ»، خلال شهر نوفمبر لعام 2019م، 20 مليون طن، فيما بلغ إجمالي أعداد ال
بزيادة 4%.. الموانئ السعودية تناول 20 مليون طن بضائع
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


بزيادة 4%.. الموانئ السعودية تناول 20 مليون طن بضائع

الحاويات الصادرة والواردة 548 ألفًا

بزيادة 4%.. الموانئ السعودية تناول 20 مليون طن بضائع
  • 49
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
14 ربيع الآخر 1441 /  11  ديسمبر  2019   01:48 م

بلغ إجمالي البضائع المناولة في الموانئ السعودية التي تشرف عليها الهيئة العامة للموانئ «موانئ»، خلال شهر نوفمبر لعام 2019م، 20 مليون طن، فيما بلغ إجمالي أعداد الحاويات الصادرة والواردة 548 ألف حاوية، بنسبة زيادة بلغت 4%؛ وذلك مقارنةً بالمدة المماثلة من العام السابق.

كما بلغ عدد السفن التي استقبلتها الموانئ السعودية خلال الشهر نفسه 1038 سفينة، وبلغ عدد الركاب 70 ألف راكب،، فيما بلغ عدد العربات 80 ألف عربة، وعدد المواشي 118 ألف رأس من الماشية؛ وذلك وفقًا للمؤشر الإحصائي الصادر عن الهيئة العامة للموانئ.

وتسعى «موانئ» إلى دعم وتيسير قطاع الاستيراد والتصدير والخدمات اللوجستية في المملكة وجعلها أكثر سلاسة ومرونة وتنافسية؛ وذلك ضمن خططها وأهدافها الساعية إلى تعزيز خدمات الموانئ السعودية، ورفع مستوى أدائها وإنتاجيتها وقدراتها التشغيلية واللوجستية، تحقيقًا لأهداف وركائز رؤية بلادنا الطامحة 2030.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك