Menu
مسؤول أمريكي: جاهزون للتعامل عسكريًا مع إيران فور تلقي الأوامر

قال قائد القيادة المركزية في الجيش الأمريكي الجنرال كينيث مكينزي، إن إيران باتت قريبة جدًا من امتلاك سلاح نووي.

وأضاف كينيث مكينزي في لقاء مع مجلة «تايم» أن قواته على استعداد لخيار عسكري محتمل حال فشل محادثات واشنطن مع طهران بخصوص البرنامج النووي الإيراني؛ مؤكدًا أن القيادة المركزية في الجيش الأمريكي لديها العديد من الخطط العسكرية للتعامل مع إيران، وأنها في حالة تأهب قصوى دائمة لتلقي الأوامر بهذا الخصوص.

وأشار المسؤول الأمريكي إلى أن المسار الدبلوماسي هو «الطرح الأول» في التعامل مع الملف الإيراني، وقال: «الدبلوماسية تتقدم سُلَّم الأولويات بهذا الخصوص، لكن القيادة المركزية في الجيش الأمريكي لديها عديد الخطط المتنوعة، التي يمكن تنفيذها فور تلقي الأوامر».

تجدر الإشارة إلى أنَّ الولايات المتحدة ستلتقي ممثلين إيرانيين، ونظرائهم الأوروبيين، والروس، والصينيين في فيينا الاثنين المقبل، للتباحث حول إمكانية وقف تنامي برنامج طهران النووي في مقابل تخفيف العقوبات الدولية المفروضة على إيران، لكن واشنطن لن تشارك بشكل مباشر في المحادثات.

وحذَّرت مصادر أمريكية مسؤولة مرارًا وتكرارًا من تآكل العنصر الزمني حال العودة للاتفاق النووي متعدد الجوانب، المبرم عام 2015، والمعروف رسميًا بـ«خطة العمل المشتركة والشاملة».

وأوضح الرئيس الأمريكي جو بايدن في وقت سابق أن الولايات المتحدة لا تريد التورط في حرب، يمكنها زعزعة استقرار منطقة الشرق الأوسط مجددًا.

اقرأ أيضا

رئيس هيئة الأركان العامة يلتقي قائد القيادة المركزية الأمريكية

القيادة المركزية الأمريكية: هجوم التنف قيد التحقيق ونحتفظ بحق الرد

2021-11-28T23:23:31+03:00 قال قائد القيادة المركزية في الجيش الأمريكي الجنرال كينيث مكينزي، إن إيران باتت قريبة جدًا من امتلاك سلاح نووي. وأضاف كينيث مكينزي في لقاء مع مجلة «تايم» أن
مسؤول أمريكي: جاهزون للتعامل عسكريًا مع إيران فور تلقي الأوامر
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مسؤول أمريكي: جاهزون للتعامل عسكريًا مع إيران فور تلقي الأوامر

مسؤول أمريكي: جاهزون للتعامل عسكريًا مع إيران فور تلقي الأوامر
  • 619
  • 0
  • 0
فريق التحرير
20 ربيع الآخر 1443 /  25  نوفمبر  2021   02:12 م

قال قائد القيادة المركزية في الجيش الأمريكي الجنرال كينيث مكينزي، إن إيران باتت قريبة جدًا من امتلاك سلاح نووي.

وأضاف كينيث مكينزي في لقاء مع مجلة «تايم» أن قواته على استعداد لخيار عسكري محتمل حال فشل محادثات واشنطن مع طهران بخصوص البرنامج النووي الإيراني؛ مؤكدًا أن القيادة المركزية في الجيش الأمريكي لديها العديد من الخطط العسكرية للتعامل مع إيران، وأنها في حالة تأهب قصوى دائمة لتلقي الأوامر بهذا الخصوص.

وأشار المسؤول الأمريكي إلى أن المسار الدبلوماسي هو «الطرح الأول» في التعامل مع الملف الإيراني، وقال: «الدبلوماسية تتقدم سُلَّم الأولويات بهذا الخصوص، لكن القيادة المركزية في الجيش الأمريكي لديها عديد الخطط المتنوعة، التي يمكن تنفيذها فور تلقي الأوامر».

تجدر الإشارة إلى أنَّ الولايات المتحدة ستلتقي ممثلين إيرانيين، ونظرائهم الأوروبيين، والروس، والصينيين في فيينا الاثنين المقبل، للتباحث حول إمكانية وقف تنامي برنامج طهران النووي في مقابل تخفيف العقوبات الدولية المفروضة على إيران، لكن واشنطن لن تشارك بشكل مباشر في المحادثات.

وحذَّرت مصادر أمريكية مسؤولة مرارًا وتكرارًا من تآكل العنصر الزمني حال العودة للاتفاق النووي متعدد الجوانب، المبرم عام 2015، والمعروف رسميًا بـ«خطة العمل المشتركة والشاملة».

وأوضح الرئيس الأمريكي جو بايدن في وقت سابق أن الولايات المتحدة لا تريد التورط في حرب، يمكنها زعزعة استقرار منطقة الشرق الأوسط مجددًا.

اقرأ أيضا

رئيس هيئة الأركان العامة يلتقي قائد القيادة المركزية الأمريكية

القيادة المركزية الأمريكية: هجوم التنف قيد التحقيق ونحتفظ بحق الرد

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك