Menu

بوتفليقة يتجاهل الاحتجاجات ويؤكد عزمه مواصلة معركة البناء والتقدم

الجيش في حاجة إلى شعب واعٍ ويقِظ

أكد الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، أن الجزائر تزخر بقدرات وإمكانات تسمح لها بكسب معركة البناء والتقدم، متجاهلًا الاحتجاجات التي اندلعت قبل يومين، ضد ترشحه
بوتفليقة يتجاهل الاحتجاجات ويؤكد عزمه مواصلة معركة البناء والتقدم
  • 466
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أكد الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، أن الجزائر تزخر بقدرات وإمكانات تسمح لها بكسب معركة البناء والتقدم، متجاهلًا الاحتجاجات التي اندلعت قبل يومين، ضد ترشحه لولاية خامسة.

وقال بوتفليقة، في رسالة قرأها وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية نورالدين بدوي: «صحيح أننا نتمتع بتقدمنا الاقتصادي والاجتماعي، غير أننا واعون كل الوعي بضرورة الـمزيد من الفاعلية الاقتصادية لكي نضمن دوام خيارنا الـمقدس الـمتمثل في العدالة الاجتماعية والتضامن الوطني»، لافتًا إلى أن للجزائر «قدرات وإمكانات لكسب هذه الـمعركة، معركة البناء والتقدم».

وأشار بوتفليقة إلى أن قدرات تنويع اقتصاد الجزائر «لا تُعدُّ ولا تُحصى من مثل الخيرات الـمنجمية، والقدرات الفلاحية والكفاءات العلمية، وهي كلها تنتظر منا استغلالها استغلالًا أفضل وبجودة أوفى لكي تصبح مصادر دَخْلٍ إضافية لبلادنا».

وأوضح الرئيس الجزائري أن رسالته «تبرز بكل قوة، فضائل الاستمرارية، الاستمرارية التي تجعـل كل جيل يضيف حجـرة على ما بُني قبله، استمرارية تضمن الحفاظ على سداد الخطى وتسمح بتدارك الإخفاقات الهامشية، استمرارية تسمح للجزائر بمضاعفة سرعتها في منافسة بقية الأمـم في مجال الرقي والتقـدم».

على الصعيد الأمني، أشار بوتفليقة إلى وجود «عـدم الاستقرار وآفات الإرهاب والجريمة العابرة للحدود في جوارنا الـمباشر ويواجهها الجيش الوطني الشعبي الباسل الذي نحييه مرة أخرى»، مشددًا على أن الجيش «في حاجة إلى شعب واعٍ ومُجنَّدٍ ويَقِظٍ لكي يكون سندًا ثمينًا ودرعًا قويًّا للحفاظ على استقرار البلاد».

وتجمّع مئات من الأشخاص اليوم الأحد، في محاولةٍ للتظاهر وسط العاصمة الجزائر بدعوة من حركة «مواطنة»، رفضًا لترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك