Menu
«بر جدة» تسعى لتأهيل 33 ألف أسرة للتحول إلى الاكتفاء الذاتي

تكفَّلت جمعية البر بجدة بأكثر من 33 ألف أسرة محدودة الدخل، وذلك عبر عدة خدمات تقدمها لهم، ويشرف عليها نخبة من المتخصصين في العمل الخيري.

وأوضح نائب رئيس مجلس الإدارة خلف بن هوصان العتيبي أنَّ خدمات الجمعية للأسر تتعدَّى الجانب المادي؛ فهي بالإضافة للإعالة الشهرية تحصل على دورات وبرامج تأهيلية تنتهي بالتوظيف في حال توفَّرت الفرص، وتحصل على المستلزمات المدرسية للأبناء والبنات من الطلاب، كما تحصل تلك الأسر على المساعدات العينية وكسوة الشتاء، وفي المواسم توزَّع عليهم بطاقات كسوة العيد وإفطار صائم.

وذكر العتيبي أنَّ الأسر محدودة الدخل تلقى عناية فائقة من القائمين على الجمعية؛ فجميع الخدمات التي تُقدِّمها الجمعية تأتي في إطار الحلول التي تؤدي إلى تمكين تلك الأسر من تلبية حاجاتهم دون الاعتماد على إعانات الآخرين، ومساندتهم ليصلوا إلى الاكتفاء المالي؛ حيث إن العديد من الدورات التأهيلية التي تقيمها الجمعية بالتعاقد مع مدربين متخصصين تخلق من المستفيدين أفرادًا إيجابيين مؤهلين يقومون بخلق فرص وظيفية وأبواب رزق طموحة يشقُّون من خلالها طريقهم نحو النجاح وكفاية عائلاتهم وحاجاتهم.

الجدير بالذكر أن آخر إحصائية شملت الأسر المستفيدة من جمعية البر بيّنت أن 2% من الأسر تحولت إلى الاكتفاء الذاتي، بينما 57% من الأسر تمَّ تسديد قروضهم وتحسنت أوضاعهم المعيشية.

2020-12-03T12:46:45+03:00 تكفَّلت جمعية البر بجدة بأكثر من 33 ألف أسرة محدودة الدخل، وذلك عبر عدة خدمات تقدمها لهم، ويشرف عليها نخبة من المتخصصين في العمل الخيري. وأوضح نائب رئيس مجلس ا
«بر جدة» تسعى لتأهيل 33 ألف أسرة للتحول إلى الاكتفاء الذاتي
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«بر جدة» تسعى لتأهيل 33 ألف أسرة للتحول إلى الاكتفاء الذاتي

بعد أن سددت 57% من القروض المستحقة عليهم..

«بر جدة» تسعى لتأهيل 33 ألف أسرة للتحول إلى الاكتفاء الذاتي
  • 43
  • 0
  • 0
نوف العنزي
18 جمادى الأول 1441 /  13  يناير  2020   01:06 ص

تكفَّلت جمعية البر بجدة بأكثر من 33 ألف أسرة محدودة الدخل، وذلك عبر عدة خدمات تقدمها لهم، ويشرف عليها نخبة من المتخصصين في العمل الخيري.

وأوضح نائب رئيس مجلس الإدارة خلف بن هوصان العتيبي أنَّ خدمات الجمعية للأسر تتعدَّى الجانب المادي؛ فهي بالإضافة للإعالة الشهرية تحصل على دورات وبرامج تأهيلية تنتهي بالتوظيف في حال توفَّرت الفرص، وتحصل على المستلزمات المدرسية للأبناء والبنات من الطلاب، كما تحصل تلك الأسر على المساعدات العينية وكسوة الشتاء، وفي المواسم توزَّع عليهم بطاقات كسوة العيد وإفطار صائم.

وذكر العتيبي أنَّ الأسر محدودة الدخل تلقى عناية فائقة من القائمين على الجمعية؛ فجميع الخدمات التي تُقدِّمها الجمعية تأتي في إطار الحلول التي تؤدي إلى تمكين تلك الأسر من تلبية حاجاتهم دون الاعتماد على إعانات الآخرين، ومساندتهم ليصلوا إلى الاكتفاء المالي؛ حيث إن العديد من الدورات التأهيلية التي تقيمها الجمعية بالتعاقد مع مدربين متخصصين تخلق من المستفيدين أفرادًا إيجابيين مؤهلين يقومون بخلق فرص وظيفية وأبواب رزق طموحة يشقُّون من خلالها طريقهم نحو النجاح وكفاية عائلاتهم وحاجاتهم.

الجدير بالذكر أن آخر إحصائية شملت الأسر المستفيدة من جمعية البر بيّنت أن 2% من الأسر تحولت إلى الاكتفاء الذاتي، بينما 57% من الأسر تمَّ تسديد قروضهم وتحسنت أوضاعهم المعيشية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك