Menu
باعوم: تنظيم المملكة لمؤتمر المانحين يدعم اليمن لمواجهة التحديات الصعبة

ثمن وزير الصحة العامة والسكان اليمني الدكتور ناصر محسن باعوم، عاليًا تنظيم المملكة العربية السعودية بالشراكة مع الأمم المتحدة، غدًا الثلاثاء، مؤتمر المانحين لليمن 2020م افتراضيًا.

وأشاد في تصريح لوكالة الأنباء السعودية بالدعم السخي الذي قدمته المملكة طوال السنين الماضية للقطاع الصحي في بلاده، مشيراً إلى التحديات الصعبة الناتجة عن تدهور الوضع الصحي إثر الحرب التي تسببت بها ميليشيا الحوثي الانقلابية وما ألحقته بالقطاع والمؤسسات الصحية من دمار كبير وضرر شامل، أفقدها القدرة على مواجهة التحديات الراهنة، والمتمثلة في انتشار العديد من الأوبئة الفتاكة وفي مقدمتها فيروس كورونا المستجد.

ودعا المنظمات والدول المانحة كافة إلى دعم اليمن، والبدء بدعم القطاع الصحي ضمن خطة الاستجابة الإنسانية العاجلة، لرفع قدرة القطاع وتمكينه من مواجهة التحديات القائمة، والعمل على توفير مستشفيات ميدانية وكوادر طبية مؤهلة، ومختبرات فحص PCR ومحاليلها وأجهزة التنفس الصناعي وألبسة الحماية والوقاية في القطاع الصحي.

2020-06-01T02:54:23+03:00 ثمن وزير الصحة العامة والسكان اليمني الدكتور ناصر محسن باعوم، عاليًا تنظيم المملكة العربية السعودية بالشراكة مع الأمم المتحدة، غدًا الثلاثاء، مؤتمر المانحين للي
باعوم: تنظيم المملكة لمؤتمر المانحين يدعم اليمن لمواجهة التحديات الصعبة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

باعوم: تنظيم المملكة لمؤتمر المانحين يدعم اليمن لمواجهة التحديات الصعبة

أشاد بالدعم السعودي السخي لبلاده على مر السنين..

باعوم: تنظيم المملكة لمؤتمر المانحين يدعم اليمن لمواجهة التحديات الصعبة
  • 116
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
9 شوّال 1441 /  01  يونيو  2020   02:54 ص

ثمن وزير الصحة العامة والسكان اليمني الدكتور ناصر محسن باعوم، عاليًا تنظيم المملكة العربية السعودية بالشراكة مع الأمم المتحدة، غدًا الثلاثاء، مؤتمر المانحين لليمن 2020م افتراضيًا.

وأشاد في تصريح لوكالة الأنباء السعودية بالدعم السخي الذي قدمته المملكة طوال السنين الماضية للقطاع الصحي في بلاده، مشيراً إلى التحديات الصعبة الناتجة عن تدهور الوضع الصحي إثر الحرب التي تسببت بها ميليشيا الحوثي الانقلابية وما ألحقته بالقطاع والمؤسسات الصحية من دمار كبير وضرر شامل، أفقدها القدرة على مواجهة التحديات الراهنة، والمتمثلة في انتشار العديد من الأوبئة الفتاكة وفي مقدمتها فيروس كورونا المستجد.

ودعا المنظمات والدول المانحة كافة إلى دعم اليمن، والبدء بدعم القطاع الصحي ضمن خطة الاستجابة الإنسانية العاجلة، لرفع قدرة القطاع وتمكينه من مواجهة التحديات القائمة، والعمل على توفير مستشفيات ميدانية وكوادر طبية مؤهلة، ومختبرات فحص PCR ومحاليلها وأجهزة التنفس الصناعي وألبسة الحماية والوقاية في القطاع الصحي.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك