Menu


مديرة «موسم الطائف»: نجاح سوق عكاظ جاء بسواعد شبابنا وشاباتنا

عبر أكثر من 15 ألف وظيفة بمختلف الأنشطة..

أكدت نورة العكيل مديرة «موسم الطائف»، أن الجميل في نجاح سوق عكاظ وغيره من الأنشطة، أنه جاء بسواعد شبابنا وشاباتنا. وأوضحت العكيل، خلال حديث مع قناة السعودية، أ
مديرة «موسم الطائف»: نجاح سوق عكاظ جاء بسواعد شبابنا وشاباتنا
  • 3904
  • 0
  • 1
عبدالله الجديع
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أكدت نورة العكيل مديرة «موسم الطائف»، أن الجميل في نجاح سوق عكاظ وغيره من الأنشطة، أنه جاء بسواعد شبابنا وشاباتنا.

وأوضحت العكيل، خلال حديث مع قناة السعودية، أن شبابنا صنع هذه التجربة الاستثنائية، عبر أكثر من 15 ألف وظيفة، ما بين ممثلين ومنظّمين ومرشدين، وفي الإعلام والإدارة.

وقالت: إن سوق عكاظ الـ13 يأخذ الزائر برحلة عبر الثقافة وعبر الحضارة العربية منذ عام 1501م وحتى يومنا الحاضر.

وأضافت: قسمنا السوق إلى ثلاثة أجزاء رئيسية، والجزء الأكبر والأبرز فيها هو الجزء التاريخي والثقافي، وتناول بعض القصص، والجزء الخاص بحي العرب ويحاكي حاضر العرب حاليًا، والجزء الأخير خاص بساحات العرب، ويشمل أهم ما يتبع هذه الحضارة.

الجدير ذكره أن "سوق عكاظ" يندرج تحت مظلة فعاليات موسم الطائف أحد "مواسم السعودية" التي تسعى إلى ترسيخ مكانة الطائف وجعلها في صدارة الوجهات السياحية العربية، وإبراز عمقها التاريخي والحضاري والثقافي، وتسليط الضوء على طقسها المناسب صيفًا، وعلى أجوائها الساحرة، وما تشتهر به من نباتات؛ كالورود، وأنواع الفواكه والعسل، مع تقديم مجموعة من الفعاليات النوعية في أماكن مختلفة تتوزع في أرجاء المدينة، وتناسب جميع الأعمار وكل أفراد العائلة، على مدار شهر كامل، بدأت بتاريخ 1 أغسطس 2019 حتى 31 من الشهر نفسه.

ويشهد "موسم الطائف" أيضًا مهرجان "ولي العهد للهجن" الذي يمثّل مظهرًا من المظاهر المرتبطة بالحضارة العربية الأصيلة، بالإضافة إلى نشاطات وفعاليات متنوّعة، مثل رياضة تسلق الجبال (الهايكنج)، ومهرجان الورد والفواكه، وشارع الفن ومجموعة من المسرحيات، حيث تأتي هذه الفعاليات تعزيزًا لمكانة الطائف باعتبارها مصيف العرب ووجهتهم التي تتهيأ لتقديمها بحلة جديدة لم يشهدها الزائر من قبل.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك