Menu
وزيرة الصحة الفلسطينية: تعافي 58,7% من إصابات فيروس كورونا

أعلنت وزيرة الصحة الفلسطينية «مي كيلة»، أن 58,7% من الحالات المصابة في فلسطين قد تعافت، ما يشكل مؤشرًا إيجابيًّا من خلال هبوط المنحنى الوبائي.

وذكرت أن ارتفاع نسبة التعافي لا يدعو إلى الطمأنينة مؤكدة أن كورونا لازالت موجودة في فلسطين.

أشارت وزير الصحة إلى أن هناك 3 إجراءات يجب على جميع المواطنين الفلسطينيين التعايش معها: ارتداء الكمامات، والقفازات، والتباعد الاجتماعي، من أجل الذهاب إلى منحنى أكثر تصاعدا بالتعافي من كورونا في فلسطين.

أضافت أن هناك ترتيبات لعودة محتملة لعمال فلسطين بالتنسيق مع هيئة الشؤون المدنية ووزارة العمل وذلك لإجراء الفحوصات اللازمة للعمال.

اقرأ أيضًا:

أمام مجلس الأمن.. المملكة: لقد حان الوقت للمجتمع الدولي نصرة القضية الفلسطينية

بالصور.. المملكة تجدد وقوفها إلى جانب الشعب الفلسطيني ودعم خياراته لتحقيق آماله وتطلعاته

 

2020-05-10T12:48:43+03:00 أعلنت وزيرة الصحة الفلسطينية «مي كيلة»، أن 58,7% من الحالات المصابة في فلسطين قد تعافت، ما يشكل مؤشرًا إيجابيًّا من خلال هبوط المنحنى الوبائي. وذكرت أن ارتفاع
وزيرة الصحة الفلسطينية: تعافي 58,7% من إصابات فيروس كورونا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


وزيرة الصحة الفلسطينية: تعافي 58,7% من إصابات فيروس كورونا

أشارت إلى 3 إجراءات يجب على المواطنين التعايش معها..

وزيرة الصحة الفلسطينية: تعافي 58,7% من إصابات فيروس كورونا
  • 27
  • 0
  • 0
فريق التحرير
17 رمضان 1441 /  10  مايو  2020   12:48 م

أعلنت وزيرة الصحة الفلسطينية «مي كيلة»، أن 58,7% من الحالات المصابة في فلسطين قد تعافت، ما يشكل مؤشرًا إيجابيًّا من خلال هبوط المنحنى الوبائي.

وذكرت أن ارتفاع نسبة التعافي لا يدعو إلى الطمأنينة مؤكدة أن كورونا لازالت موجودة في فلسطين.

أشارت وزير الصحة إلى أن هناك 3 إجراءات يجب على جميع المواطنين الفلسطينيين التعايش معها: ارتداء الكمامات، والقفازات، والتباعد الاجتماعي، من أجل الذهاب إلى منحنى أكثر تصاعدا بالتعافي من كورونا في فلسطين.

أضافت أن هناك ترتيبات لعودة محتملة لعمال فلسطين بالتنسيق مع هيئة الشؤون المدنية ووزارة العمل وذلك لإجراء الفحوصات اللازمة للعمال.

اقرأ أيضًا:

أمام مجلس الأمن.. المملكة: لقد حان الوقت للمجتمع الدولي نصرة القضية الفلسطينية

بالصور.. المملكة تجدد وقوفها إلى جانب الشعب الفلسطيني ودعم خياراته لتحقيق آماله وتطلعاته

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك