Menu
مسؤول أمريكي يتوقع بطالة بنسبة 30% بسبب كورونا

توقع رئيس فرع مجلس الاحتياط الاتحادي الأمريكي في مدينة سانت لويس بولاية ميسوري، جيمس بولارد، أن يسجل معدل البطالة الأمريكي 30 بالمئة في الربع الثاني بسبب حالات الإغلاق لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد، مع تراجع غير مسبوق في الناتج المحلي الإجمالي يبلغ 50 بالمئة.

ودعا بولارد في تصريحات نقلتها وكالة أنباء بلومبرج، أمس الأحد، إلى استجابة مالية قوية لإحلال 2.5 تريليون دولار لتعويض دخل مفقود خلال ذلك الربع السنوي، من أجل ضمان تعافٍ قوي في نهاية المطاف للاقتصاد الأمريكي، مضيفًا أن مجلس الاحتياط «البنك المركزي» سيكون على استعداد لعمل المزيد لضمان عمل الأسواق خلال فترة تقلب شديدة.

وقال بولارد في مقابلة هاتفية مع بلومبرج الأحد، من سانت لويس، إن كل شيء مطروح على الطاولة لمجلس الاحتياط فيما يتعلق ببرامج إقراض إضافية.

وقال إن هناك الكثير الذي نستطيع القيام به عند الضرورة، مع وجود سلطة طوارئ، وأشار إلى أنه ربما يكون هناك الكثير في الأشهر المقبلة، استنادًا إلى ما يريده الكونجرس الوصول إليه.

ووفقًا لبلومبرج، يؤكد تقييم بولارد الخطير لأكبر اقتصاد في العالم، الحاجة الملحة لكي يتوصل الكونجرس والبيت الأبيض بشكل سريع لاتفاق بشأن برنامج مساعدات ضخم.

وكان مجلس الاحتياط قد استأنف في الأسبوع الماضي العمل ببرامج مالية خلال وقت الأزمات لمساعدة أسواق المال والأوراق التجارية، بعدما خفض أسعار الفائدة إلى قرب الصفر، متعهدًا بتعزيز محافظه من أذون الخزانة بما لا يقل عن 500 مليار دولار ومن أوراق الرهن العقاري بما لا يقل عن 200 مليار دولار.

2020-03-23T01:44:18+03:00 توقع رئيس فرع مجلس الاحتياط الاتحادي الأمريكي في مدينة سانت لويس بولاية ميسوري، جيمس بولارد، أن يسجل معدل البطالة الأمريكي 30 بالمئة في الربع الثاني بسبب حالات
مسؤول أمريكي يتوقع بطالة بنسبة 30% بسبب كورونا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مسؤول أمريكي يتوقع بطالة بنسبة 30% بسبب كورونا

خلال الربع الثاني من العام الجاري..

مسؤول أمريكي يتوقع بطالة بنسبة 30% بسبب كورونا
  • 331
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
28 رجب 1441 /  23  مارس  2020   01:44 ص

توقع رئيس فرع مجلس الاحتياط الاتحادي الأمريكي في مدينة سانت لويس بولاية ميسوري، جيمس بولارد، أن يسجل معدل البطالة الأمريكي 30 بالمئة في الربع الثاني بسبب حالات الإغلاق لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد، مع تراجع غير مسبوق في الناتج المحلي الإجمالي يبلغ 50 بالمئة.

ودعا بولارد في تصريحات نقلتها وكالة أنباء بلومبرج، أمس الأحد، إلى استجابة مالية قوية لإحلال 2.5 تريليون دولار لتعويض دخل مفقود خلال ذلك الربع السنوي، من أجل ضمان تعافٍ قوي في نهاية المطاف للاقتصاد الأمريكي، مضيفًا أن مجلس الاحتياط «البنك المركزي» سيكون على استعداد لعمل المزيد لضمان عمل الأسواق خلال فترة تقلب شديدة.

وقال بولارد في مقابلة هاتفية مع بلومبرج الأحد، من سانت لويس، إن كل شيء مطروح على الطاولة لمجلس الاحتياط فيما يتعلق ببرامج إقراض إضافية.

وقال إن هناك الكثير الذي نستطيع القيام به عند الضرورة، مع وجود سلطة طوارئ، وأشار إلى أنه ربما يكون هناك الكثير في الأشهر المقبلة، استنادًا إلى ما يريده الكونجرس الوصول إليه.

ووفقًا لبلومبرج، يؤكد تقييم بولارد الخطير لأكبر اقتصاد في العالم، الحاجة الملحة لكي يتوصل الكونجرس والبيت الأبيض بشكل سريع لاتفاق بشأن برنامج مساعدات ضخم.

وكان مجلس الاحتياط قد استأنف في الأسبوع الماضي العمل ببرامج مالية خلال وقت الأزمات لمساعدة أسواق المال والأوراق التجارية، بعدما خفض أسعار الفائدة إلى قرب الصفر، متعهدًا بتعزيز محافظه من أذون الخزانة بما لا يقل عن 500 مليار دولار ومن أوراق الرهن العقاري بما لا يقل عن 200 مليار دولار.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك