Menu
مدرب يونايتد يستحضر روح 1999 لتدمير الغواصات

أكد النرويجي أولي جونار سولسكاير، المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، أن حصد لقب الدوري الأوروبي لكرة القدم في ختام الموسم الجاري، بات ضرورة حتمية من أجل وضع الشياطين الحمر مجددًا على طريق المنافسة على الألقاب القارية.

ويترقب يونايتد اختبارًا صعبًا أمام فياريال الإسباني، تحت قيادة المتمرس أوناي إيمري، في نهائي الدوري الأوروبي، في 26 مايو الجاري في جدانسك، بحثًا عن اللقب الثاني في تاريخ الشياطين الحمر، والأوروبي الأول منذ عام 2017.

وحجز المانيو تذكرة العبور إلى المحطة الختامية من الدوري الأوروبي، بعد تجاوز عقبة روما الإيطالي في نصف النهائي، بالفوز العريض ذهابًا في أولد ترافورد بسداسية مقابل هدفين، والخسارة إيابًا على مسرح الأولمبيكو بثلاثية مقابل هدفين، ليظفر بورقة الترشح إلى نهائي جدانسك البولندية.

واستعاد سولسكاير ذكريات معانقة المجد قبل عقدين بألوان أحمر مانشستر، على إيقاع الفوز بدوري أبطال أوروبا، عندما حقق يونايتد ثلاثية تاريخية رفقة السير أليكس فيرجسون، في موسم 1998-1999، معتبرًا أن تلك التجربة تمنح الكثير من الإلهام في طريق العودة إلى قمة الهرم القاري.

واعترف المدرب النرويجي أن لقب دوري الأبطال منح الفريق الإنجليزي الثقة ليبلغ آفاقًا جديدة في المواسم التالية، معقبًا: «حين فاز يونايتد بالشامبيونزليج في 1999 سطر تاريخًا جديدًا، انعكس على النادي لسنوات».

وأضاف مدرب يونايتد، في مؤتمر صحفي: «التجربة لم تجعل اللاعبين أفضل حالاً من الناحية الفردية، لكنها جعلت المجموعة كلها تؤمن بقدرتها على الفوز بالمزيد من الألقاب، وبالفعل فاز بعدها بالدوري الممتاز في الموسمين التاليين».

وأوضح النرويجي: «نعم؛ لم نكرر الفوز بدوري الأبطال لكن التجربة منحت الفريق الكثير، والآن وصل الفريق لنهائي آخر، وأعتقد أننا في كامل الجاهزية للخطوة التالية، عندما تبلغ النهائي يجب أن تفوز به، لا تحصل على جائزة لمجرد المشاركة في النهائي».

ورفض سولسكاير، الذي لم يفز حتى الآن بأي لقب على مقعد المدير الفني في أولد ترافورد، التفريط في اللقب الأوروبي رغم صعوبة المهمة أمام الغواصات الإسبانية، مشددًا على أن يونايتد لا يعاني من مشاكل كبيرة مع الإصابات، ويبدو في أتم الجاهزية لمعانقة المجد.

وسقط يونايتد في فخ التعادل الإيجابي بهدف لكل طرف أمام ضيفه فولهام، في المباراة التي جرت بينهما أمس الثلاثاء، لحساب الجولة الـ37 من الدوري الإنجليزي، ليُكمل 3 جولات متتالية دون تذوق طعم الفوز.

واختتم أولي تصريحاته: «بالفعل هذا جرس إنذار لأننا حاولنا تقديم المتعة وتحقيق الأشياء الاستثنائية التي تسعد المشجعين، لكننا نحتاج إلى اللعب بشكل أفضل أمام فياريال مقارنة بما حدث في آخر ثلاث مباريات».

اقرأ أيضًا:

«علم فلسطين» يُزين تعادل يونايتد أمام فولهام في الدوري الإنجليزي

بعد غياب طويل.. فريد لاعب المان يونايتد يعود إلى المنتخب البرازيلي

2021-11-23T06:29:35+03:00 أكد النرويجي أولي جونار سولسكاير، المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، أن حصد لقب الدوري الأوروبي لكرة القدم في ختام الموسم الجاري، بات ضرورة حتمية من
مدرب يونايتد يستحضر روح 1999 لتدمير الغواصات
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مدرب يونايتد يستحضر روح 1999 لتدمير الغواصات

من أجل العودة إلى قمة الهرم الأوروبي

مدرب يونايتد يستحضر روح 1999 لتدمير الغواصات
  • 82
  • 0
  • 0
فريق التحرير
7 شوّال 1442 /  19  مايو  2021   12:42 م

أكد النرويجي أولي جونار سولسكاير، المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، أن حصد لقب الدوري الأوروبي لكرة القدم في ختام الموسم الجاري، بات ضرورة حتمية من أجل وضع الشياطين الحمر مجددًا على طريق المنافسة على الألقاب القارية.

ويترقب يونايتد اختبارًا صعبًا أمام فياريال الإسباني، تحت قيادة المتمرس أوناي إيمري، في نهائي الدوري الأوروبي، في 26 مايو الجاري في جدانسك، بحثًا عن اللقب الثاني في تاريخ الشياطين الحمر، والأوروبي الأول منذ عام 2017.

وحجز المانيو تذكرة العبور إلى المحطة الختامية من الدوري الأوروبي، بعد تجاوز عقبة روما الإيطالي في نصف النهائي، بالفوز العريض ذهابًا في أولد ترافورد بسداسية مقابل هدفين، والخسارة إيابًا على مسرح الأولمبيكو بثلاثية مقابل هدفين، ليظفر بورقة الترشح إلى نهائي جدانسك البولندية.

واستعاد سولسكاير ذكريات معانقة المجد قبل عقدين بألوان أحمر مانشستر، على إيقاع الفوز بدوري أبطال أوروبا، عندما حقق يونايتد ثلاثية تاريخية رفقة السير أليكس فيرجسون، في موسم 1998-1999، معتبرًا أن تلك التجربة تمنح الكثير من الإلهام في طريق العودة إلى قمة الهرم القاري.

واعترف المدرب النرويجي أن لقب دوري الأبطال منح الفريق الإنجليزي الثقة ليبلغ آفاقًا جديدة في المواسم التالية، معقبًا: «حين فاز يونايتد بالشامبيونزليج في 1999 سطر تاريخًا جديدًا، انعكس على النادي لسنوات».

وأضاف مدرب يونايتد، في مؤتمر صحفي: «التجربة لم تجعل اللاعبين أفضل حالاً من الناحية الفردية، لكنها جعلت المجموعة كلها تؤمن بقدرتها على الفوز بالمزيد من الألقاب، وبالفعل فاز بعدها بالدوري الممتاز في الموسمين التاليين».

وأوضح النرويجي: «نعم؛ لم نكرر الفوز بدوري الأبطال لكن التجربة منحت الفريق الكثير، والآن وصل الفريق لنهائي آخر، وأعتقد أننا في كامل الجاهزية للخطوة التالية، عندما تبلغ النهائي يجب أن تفوز به، لا تحصل على جائزة لمجرد المشاركة في النهائي».

ورفض سولسكاير، الذي لم يفز حتى الآن بأي لقب على مقعد المدير الفني في أولد ترافورد، التفريط في اللقب الأوروبي رغم صعوبة المهمة أمام الغواصات الإسبانية، مشددًا على أن يونايتد لا يعاني من مشاكل كبيرة مع الإصابات، ويبدو في أتم الجاهزية لمعانقة المجد.

وسقط يونايتد في فخ التعادل الإيجابي بهدف لكل طرف أمام ضيفه فولهام، في المباراة التي جرت بينهما أمس الثلاثاء، لحساب الجولة الـ37 من الدوري الإنجليزي، ليُكمل 3 جولات متتالية دون تذوق طعم الفوز.

واختتم أولي تصريحاته: «بالفعل هذا جرس إنذار لأننا حاولنا تقديم المتعة وتحقيق الأشياء الاستثنائية التي تسعد المشجعين، لكننا نحتاج إلى اللعب بشكل أفضل أمام فياريال مقارنة بما حدث في آخر ثلاث مباريات».

اقرأ أيضًا:

«علم فلسطين» يُزين تعادل يونايتد أمام فولهام في الدوري الإنجليزي

بعد غياب طويل.. فريد لاعب المان يونايتد يعود إلى المنتخب البرازيلي

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك