Menu
أتلتيكو يرد الجميل لريال مدريد بعد 24 عامًا

على الرغم من العداء التاريخي بين الناديين، أكد إنريكي سيريزو، رئيس نادي أتليتيكو مدريد، أنه سيكون سعيدًا إذا خاض الغريم ريال مدريد مبارياته الأخيرة في الدوري الإسباني، على ملعب «واندا متروبوليتانو»، معقل أتليتيكو في فترة تجديد ملعب «سانتياجو برنابيو».

وقررت إدارة نادي ريال مدريد الإسراع في أعمال ترميم ملعبه، وخوض بقية مباريات الفريق في الدوري الإسباني على ملعب التدريب الخاص بالنادي، عند استئناف الموسم الذي تعطل؛ بسبب جائحة فيروس كورونا، نظرًا لأن المباريات ستُقام في غياب الجماهير.

وقد اتخذت إدارة ريال مدريد هذا القرار في وقت كان من المعتقد بقوة أن المباريات ستُقام بدون حضور الجماهير، لكن الحكومة الإسبانية تبدو الآن منفتحة على السماح للجماهير بالعودة إلى المدرجات بأعداد محدودة، بمجرد حصول كل مناطق البلاد على الضوء الأخضر لعودة التجمعات.

وربما يعني هذا أن برشلونة متصدر الدوري الإسباني، قد يلعب مبارياته أمام نحو ثلاثين ألف مشجع في ملعب كامب نو، لكن ريال مدريد لن يحظى سوى بنحو 1800 مشجع في ملعب ألفريدو دي ستيفانو الذي يسع لستة آلاف مقعد فقط.

وقال سيريزو، اليوم الأربعاء، عن إمكانية لعب ريال مدريد في واندا كحل مؤقت، إن موافقة أتلتيكو مدريد على هذا الأمر ليست محل شك على الإطلاق.

وسمح ريال مدريد لجاره أتليتيكو باللعب في سانتياجو برنابيو في أول مباراة له خلال موسم 1996-1997، عندما كان ملعب أتليتيكو السابق فيسنتي كالديرون غير جاهز.

وتقدر تكلفة أعمال تطوير ملعب سانتياجو برنابيو، المتوقع أن تكتمل في عام 2023، بنحو 575 مليون يورو، وتتضمن بناء سقف متحرك ووضع لوحة تتحرك بزاوية 360 درجة، كما ستلتف حول الملعب واجهة من التيتانيوم، لكن لن تتغير سعة الملعب الذي يتسع 81 ألف مشجع.

اقرأ أيضًا

ريال مدريد متخوف من عودة الجماهير بسبب «دي ستيفانو»

مهاجم أتلتيكو يتعافى من الإصابة.. والبطاقات الصفراء تحرمه من العودة

كورونا يتسلل إلى صفوف حكام الدوري الإسباني

2020-06-10T18:15:56+03:00 على الرغم من العداء التاريخي بين الناديين، أكد إنريكي سيريزو، رئيس نادي أتليتيكو مدريد، أنه سيكون سعيدًا إذا خاض الغريم ريال مدريد مبارياته الأخيرة في الدوري ال
أتلتيكو يرد الجميل لريال مدريد بعد 24 عامًا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


أتلتيكو يرد الجميل لريال مدريد بعد 24 عامًا

عرض استضافة مباريات غريمه على ملعبه

أتلتيكو يرد الجميل لريال مدريد بعد 24 عامًا
  • 122
  • 0
  • 0
فريق التحرير
18 شوّال 1441 /  10  يونيو  2020   06:15 م

على الرغم من العداء التاريخي بين الناديين، أكد إنريكي سيريزو، رئيس نادي أتليتيكو مدريد، أنه سيكون سعيدًا إذا خاض الغريم ريال مدريد مبارياته الأخيرة في الدوري الإسباني، على ملعب «واندا متروبوليتانو»، معقل أتليتيكو في فترة تجديد ملعب «سانتياجو برنابيو».

وقررت إدارة نادي ريال مدريد الإسراع في أعمال ترميم ملعبه، وخوض بقية مباريات الفريق في الدوري الإسباني على ملعب التدريب الخاص بالنادي، عند استئناف الموسم الذي تعطل؛ بسبب جائحة فيروس كورونا، نظرًا لأن المباريات ستُقام في غياب الجماهير.

وقد اتخذت إدارة ريال مدريد هذا القرار في وقت كان من المعتقد بقوة أن المباريات ستُقام بدون حضور الجماهير، لكن الحكومة الإسبانية تبدو الآن منفتحة على السماح للجماهير بالعودة إلى المدرجات بأعداد محدودة، بمجرد حصول كل مناطق البلاد على الضوء الأخضر لعودة التجمعات.

وربما يعني هذا أن برشلونة متصدر الدوري الإسباني، قد يلعب مبارياته أمام نحو ثلاثين ألف مشجع في ملعب كامب نو، لكن ريال مدريد لن يحظى سوى بنحو 1800 مشجع في ملعب ألفريدو دي ستيفانو الذي يسع لستة آلاف مقعد فقط.

وقال سيريزو، اليوم الأربعاء، عن إمكانية لعب ريال مدريد في واندا كحل مؤقت، إن موافقة أتلتيكو مدريد على هذا الأمر ليست محل شك على الإطلاق.

وسمح ريال مدريد لجاره أتليتيكو باللعب في سانتياجو برنابيو في أول مباراة له خلال موسم 1996-1997، عندما كان ملعب أتليتيكو السابق فيسنتي كالديرون غير جاهز.

وتقدر تكلفة أعمال تطوير ملعب سانتياجو برنابيو، المتوقع أن تكتمل في عام 2023، بنحو 575 مليون يورو، وتتضمن بناء سقف متحرك ووضع لوحة تتحرك بزاوية 360 درجة، كما ستلتف حول الملعب واجهة من التيتانيوم، لكن لن تتغير سعة الملعب الذي يتسع 81 ألف مشجع.

اقرأ أيضًا

ريال مدريد متخوف من عودة الجماهير بسبب «دي ستيفانو»

مهاجم أتلتيكو يتعافى من الإصابة.. والبطاقات الصفراء تحرمه من العودة

كورونا يتسلل إلى صفوف حكام الدوري الإسباني

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك