Menu
استهداف 51 ألف طن قمح بالحديدة يدفع حكومة اليمن لإدانة الحوثيين

أدانت الحكومة اليمنية بشدة استهداف ميليشيات الحوثي الإرهابية، المدعومة من إيران، مطاحن البحر الأحمر الواقعة ضمن المناطق المحررة في مدينة الحديدة، وقال وزير الإعلام، معمر الإرياني، إن مطاحن البحر الأحمر في الحديدة تضم آلاف الأطنان من المواد الغذائية التابعة لبرنامج الأغذية العالمي، منها 51 ألف طن من القمح تمت معالجتها مؤخرًا وتجهيزها للتوزيع على المحتاجين، وفقًا لوكالة الانباء اليمنية (سبأ).

وأشار الإرياني إلى أن هذا التصعيد الميداني الذي يأتي في ظل نشر نقاط المراقبة المشتركة في مدينة الحديدة، وبعد أيام من اجتماع لجنة التنسيق المشتركة على ظهر السفينة الأممية، يؤكد تنصّل المليشيا الحوثية من كل التزاماتها وتعهداتها وإصرارها على المضيّ في خرق وقف إطلاق النار وتقويض جهود تنفيذ اتفاق السويد.

ودعا وزير الإعلام اليمني، المبعوث الدولي لليمن مارتن جريفيث، ورئيس لجنة إعادة الانتشار، وفريق الرقابة الأممي، إلى تحمل مسؤولياتهم واتخاذ موقف واضح من هذه الاعتداءات وخروقات المليشيا الحوثية المتواصلة لوقف إطلاق النار.

وأكد الإرياني أن هذا التصعيد يمثل تهديدًا للتهدئة واتفاق استوكهولم بخصوص الأوضاع في مدينة ومحافظة الحديدة، واستهدفت مليشيا الحوثي الإرهابية الموالية لإيران، أمس الخميس، مطاحن البحر الأحمر شرق مدينة الحديدة، بقذائف الهاون عيار 120.

وذكر المتحدث باسم الوية العمالقة مأمون المهجمي، أن مليشيا الحوثي كانت على علم بوجود 51 ألف طن من المواد الغذائية، التي تم معالجتها بإشراف أممي مؤخرًا، وتجهيزها لتوزيعها في المناطق الأشد فقرًا وجوعًا.

وأضاف المهجمي، أن ميلشيا الحوثي تستهدف كل ما له علاقة بحياة سكان الحديدة فمن لم يمت بقذائفها وألغامها يموت جوعًا.

2019-12-27T12:16:30+03:00 أدانت الحكومة اليمنية بشدة استهداف ميليشيات الحوثي الإرهابية، المدعومة من إيران، مطاحن البحر الأحمر الواقعة ضمن المناطق المحررة في مدينة الحديدة، وقال وزير الإع
استهداف 51 ألف طن قمح بالحديدة يدفع حكومة اليمن لإدانة الحوثيين
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

استهداف 51 ألف طن قمح بالحديدة يدفع حكومة اليمن لإدانة الحوثيين

الإرياني يدعو الأمم المتحدة لتحمّل مسؤوليتها..

استهداف 51 ألف طن قمح بالحديدة يدفع حكومة اليمن لإدانة الحوثيين
  • 11
  • 0
  • 0
فريق التحرير
1 جمادى الأول 1441 /  27  ديسمبر  2019   12:16 م

أدانت الحكومة اليمنية بشدة استهداف ميليشيات الحوثي الإرهابية، المدعومة من إيران، مطاحن البحر الأحمر الواقعة ضمن المناطق المحررة في مدينة الحديدة، وقال وزير الإعلام، معمر الإرياني، إن مطاحن البحر الأحمر في الحديدة تضم آلاف الأطنان من المواد الغذائية التابعة لبرنامج الأغذية العالمي، منها 51 ألف طن من القمح تمت معالجتها مؤخرًا وتجهيزها للتوزيع على المحتاجين، وفقًا لوكالة الانباء اليمنية (سبأ).

وأشار الإرياني إلى أن هذا التصعيد الميداني الذي يأتي في ظل نشر نقاط المراقبة المشتركة في مدينة الحديدة، وبعد أيام من اجتماع لجنة التنسيق المشتركة على ظهر السفينة الأممية، يؤكد تنصّل المليشيا الحوثية من كل التزاماتها وتعهداتها وإصرارها على المضيّ في خرق وقف إطلاق النار وتقويض جهود تنفيذ اتفاق السويد.

ودعا وزير الإعلام اليمني، المبعوث الدولي لليمن مارتن جريفيث، ورئيس لجنة إعادة الانتشار، وفريق الرقابة الأممي، إلى تحمل مسؤولياتهم واتخاذ موقف واضح من هذه الاعتداءات وخروقات المليشيا الحوثية المتواصلة لوقف إطلاق النار.

وأكد الإرياني أن هذا التصعيد يمثل تهديدًا للتهدئة واتفاق استوكهولم بخصوص الأوضاع في مدينة ومحافظة الحديدة، واستهدفت مليشيا الحوثي الإرهابية الموالية لإيران، أمس الخميس، مطاحن البحر الأحمر شرق مدينة الحديدة، بقذائف الهاون عيار 120.

وذكر المتحدث باسم الوية العمالقة مأمون المهجمي، أن مليشيا الحوثي كانت على علم بوجود 51 ألف طن من المواد الغذائية، التي تم معالجتها بإشراف أممي مؤخرًا، وتجهيزها لتوزيعها في المناطق الأشد فقرًا وجوعًا.

وأضاف المهجمي، أن ميلشيا الحوثي تستهدف كل ما له علاقة بحياة سكان الحديدة فمن لم يمت بقذائفها وألغامها يموت جوعًا.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك