Menu
منيرة عبدالسلام

لن يضروك إلا ما قد كتب الله لك

السبت - 30 رمضان 1441 - 23 مايو 2020 - 08:47 م

كلنا راحلون.. دعك من مواضيع تزعجك.. لا تعكر صفو يومك بسبب أناس يريدون أن تسقط.. دعهم وشأنهم.. هم سيسقطون في وحل كلماتهم وأنت ستنجح بإذن الله.

من يتكلم خلفك فهو خلفك بالفعل.. لا تعطِ الأمور أهمية.. اغفل عن كل من يريد إزعاجك؛ فبعض البشر إن علموا بأن لديك شيئًا يسعدك يريدون أن يحطموك؛ كي لا تصل، والحل الوحيد لهم سدادة أذن والتجاهل يجعلك كبيرًا في عين نفسك.. لا تدع كلماتهم تُلهِك عن نجاحك وتحدِّ الصعاب وقل إنهم مجرد صخرة كتبها الله لي كي يختبرني وسأزيح هذه الصخرة وأُفتتها بيدي إن شاء الله.

النجاح ليس بيد أحد.. فقط بيد الله.. كن فيكون.. هم لن يمنعوا ما كتبه الله لك، ولو أسقطوك في بئر كلها هوام.. استقم واعبد الله واستغفر كثيرًا وسبح.. وصلاتك لا تتركها.

امتحان من الله، وكل من جاء ليخبرك بأن ما تعمل به سيئ جدًّا، سيتعبك وليشعرك بأن قلبه عليك ولكن يده تريد طعنك.. ضع عينك بعينه بكل قوة وقل له: «هذا ما كتبه الله لي وهذا قدري» وسر في طريقك.

لا أعلم لماذا يقف بعض البشر معادين للشخص الناجح ويحاولون قدر المستطاع أن يحاربوه بكل قوة ويتصدون له بكل كلمة، ويخوفونه ويسقطونه من عين نفسه يشعرونه بأن ما يفعله خاطئ، يدمرون بيته، يهدمون علاقاته ويقولون لمن حوله: «لا تتكلموا معه» فقط لأنهم علموا بأنه مميز عنهم، وأنه اختار طريقًا ليس كطريقهم، ونمطًا يختلف عن نمطهم، وإن كنت مختلفًا تحمل الأذى، وإن كان لك أعداء فأنت قد تكلمت بيوم من الأيام في الحق فهم لا يروق لهم الحق فيُسكتونك بكل قوة لديهم.

نسوا بأن قوة الله فوق قوتهم، وأن الله الذي خلقهم قادر أن يُزيلهم، وقادر أن يمحو كل شيء من يدهم، ويجعلهم يجلسون فقط على الأرصفة يندمون على ما قالوا من كلام سيئ عن الناس وأفعال شنيعة لا ترضي الله ولا رسوله.

اطمئن أيها المظلوم، ونم قرير العين.. سيكتب الله لك عوضًا جميلًا وكل شيء جميل بإذن الواحد الأحد.. سيتغير حالك وتتبدل أحوالك.. تعلق بالله وتمسك بالأمل وسيأتيك الخير.

Twitter: @mneraabdulsalam

Muneera1abdulsalam@gmail.com

الكلمات المفتاحية