Menu
تعزيزات عسكرية أمريكية لتأمين سفارة واشنطن في بغداد

أكد مسؤول عسكري أمريكي، اليوم الجمعة، وصول تعزيزات عسكرية لتأمين السفارة الأمريكية في بغداد.

ووفق تقارير إعلامية؛ فإن هذا التحرك يأتي على ضوء تداعيات مقتل قائد «فيلق القدس» بالحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، في عملية استهداف أمريكية فجر الجمعة.

وذكرت «العربية»، في وقت سابق، أن نحو 750 جنديًا أمريكيًا بدأوا بالوصول إلى سفارة واشنطن في بغداد لتأمينها، مشيرة إلى أن هؤلاء الجنود توجهوا، الأربعاء، إلى السفارة لمساعدة قوات المارينز التي كانت قد وصلت في الأيام الماضية.

يُذكر أن السفارة الأمريكية ببغداد تعرضت، الثلاثاء الماضي، إلى هجوم من قبل أنصار فصائل عراقية منضوية ضمن الحشد الشعبي وموالية لإيران، من ضمنها كتائب «حزب الله» العراقي، التي فقدت أكثر من 20 عنصرًا في ضربات أمريكية، الأحد الماضي، على قواعد له في مدينة القائم العراقية وفي سوريا.

والأربعاء، قامت قوات من مشاة البحرية الأمريكية (المارينز) بعملية إنزال داخل السفارة. ولاحقًا أعلن وزير الدفاع الأمريكي، مارك إسبر، أن البنتاجون سيرسل فورًا نحو 750 جنديًا إضافيًا إلى الشرق الأوسط، ردًا على الأحداث الأخيرة في العراق.

2020-01-03T23:28:41+03:00 أكد مسؤول عسكري أمريكي، اليوم الجمعة، وصول تعزيزات عسكرية لتأمين السفارة الأمريكية في بغداد. ووفق تقارير إعلامية؛ فإن هذا التحرك يأتي على ضوء تداعيات مقتل قائد
تعزيزات عسكرية أمريكية لتأمين سفارة واشنطن في بغداد
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

تعزيزات عسكرية أمريكية لتأمين سفارة واشنطن في بغداد

لمواجهة تطورات قتل قاسم سليماني..

تعزيزات عسكرية أمريكية لتأمين سفارة واشنطن في بغداد
  • 253
  • 0
  • 0
فريق التحرير
8 جمادى الأول 1441 /  03  يناير  2020   11:28 م

أكد مسؤول عسكري أمريكي، اليوم الجمعة، وصول تعزيزات عسكرية لتأمين السفارة الأمريكية في بغداد.

ووفق تقارير إعلامية؛ فإن هذا التحرك يأتي على ضوء تداعيات مقتل قائد «فيلق القدس» بالحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، في عملية استهداف أمريكية فجر الجمعة.

وذكرت «العربية»، في وقت سابق، أن نحو 750 جنديًا أمريكيًا بدأوا بالوصول إلى سفارة واشنطن في بغداد لتأمينها، مشيرة إلى أن هؤلاء الجنود توجهوا، الأربعاء، إلى السفارة لمساعدة قوات المارينز التي كانت قد وصلت في الأيام الماضية.

يُذكر أن السفارة الأمريكية ببغداد تعرضت، الثلاثاء الماضي، إلى هجوم من قبل أنصار فصائل عراقية منضوية ضمن الحشد الشعبي وموالية لإيران، من ضمنها كتائب «حزب الله» العراقي، التي فقدت أكثر من 20 عنصرًا في ضربات أمريكية، الأحد الماضي، على قواعد له في مدينة القائم العراقية وفي سوريا.

والأربعاء، قامت قوات من مشاة البحرية الأمريكية (المارينز) بعملية إنزال داخل السفارة. ولاحقًا أعلن وزير الدفاع الأمريكي، مارك إسبر، أن البنتاجون سيرسل فورًا نحو 750 جنديًا إضافيًا إلى الشرق الأوسط، ردًا على الأحداث الأخيرة في العراق.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك