Menu
ترامب: عصر العولمة انتهى.. ولا تفاوض حول الاتفاق التجاري مع الصين

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الخميس، أنه لن يعيد التفاوض حول الاتفاق التجاري مع الصين، موضحًا أن «تفشي فيروس كورونا يظهر أن عصر العولمة قد انتهى»، وفقًا لما أوردته «العربية نت» في نبأ عاجل.

وتأتي تصريحات ترامب بعد يومين من قوله إنه «غير مهتم» بإعادة فتح المحادثات بشأن اتفاق تجاري مع الصين، قبل أن يرى كيف يتم تنفيذ المرحلة الأولى من جانب بكين.

ووجَّه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الأربعاء، اتهامات صريحة إلى الصين، بقرصنة أبحاث حول لقاح كورونا المستجد.

وغرَّد ترامب عبر تويتر قائلًا: «وبمجرد التوقيع على اتفاق تجاري، فوجئ العالم بوباء مصدره الصين.. وقلت سابقًا إن التعامل مع الصين أمر مكلف جدًّا»، متهمًا حكومة بكين بمحاولة قرصنة أبحاث حول لقاح كورونا المستجد.

وحثَّت وزارة الخارجية الصينية، الإدارة الأمريكية على التوقف عن عرقلة أو تسييس الأنشطة العادية للمستثمرين الأمريكيين في السوق الصينية.

وحذر المتحدث باسم الوزارة تشاو ليجيان، في مؤتمر صحفي، واشنطن من أن مثل هذه الإجراءات ستضر بمصالح المستثمرين فقط؛ وذلك بعد أن أفادت تقارير بأن الإدارة الأمريكية وجهت صندوق التقاعد الفيدرالي الأمريكي بعدم الاستثمار في الأسهم الصينية.

وكان نائب رئيس الوزراء الصيني لو هي، الذي قاد وفد بلاده خلال المفاوضات التجارية مع واشنطن؛ قد أجرى، الجمعة الماضية، محادثة هاتفية مع الممثل التجاري الأمريكي روبرت لايتهايزر، ووزير الخزانة ستيفن منوتشين؛ حيث أكد توافق الطرفين على تنفيذ المرحلة الأولى من الاتفاق.

وبموجب الاتفاق وافقت إدارة ترامب على إرجاء فرض أي زيادة أخرى على الرسوم الجمركية، في حين تعهَّدت الصين بزيادة مشترياتها من المنتجات الأمريكية على مدى عامين بقيمة 200 مليار دولار مقارنة بالمستوى الذي كانت عليه عام 2017.

وكانت صحيفة جلوبال تايمز الصينية، التي تسيطر عليها الدولة، قالت الاثنين، إن «أصواتًا ظهرت في الصين تدعو إلى إعادة مراجعة الاتفاقية التجارية مع الولايات المتحدة»، مضيفةً أن هناك «دعوات» لإجراء محادثات جديدة.

ونقلت الصحيفة عن «مصادر قريبة من الحكومة الصينية» قولها إن «الصقور داخل الحكومة بدؤوا السعي لإعادة تقييم اتفاق المرحلة التجارية الأولى مع الولايات المتحدة مع حث بعض المستشارين على إجراء محادثات جديدة».

وقالت الصحيفة إن مصادرها المقربة من المحادثات أشارت إلى أن «المسؤولين الصينيين يعيدون إحياء إمكانية إبطال الاتفاقية التجارية والتفاوض على أخرى جديدة لإمالة الموازين لصالح الجانب الصيني».

وانتقد الرئيس الأمريكي طريقة الصين في تعاملها مع تفشي فيروس كورونا المستجد، إلى درجة تهديده بفرض رسوم عقابية جديدة على بكين.

وتتهم إدارة ترامب الصين بأنها تأخرت في تحذير العالم من الوباء، ومن ثم تتحمل مسؤولية انتشار الفيروس في جميع أنحاء العالم والتسبب في أزمة اقتصادية عالمية.

اقرأ أيضًا:

ترامب يتهم الصين بقرصنة أبحاث حول لقاح كورونا المستجد

استطلاع رأي: شعبية ترامب تتراجع.. وجو بايدن يتقدم ثماني نقاط

ترامب لخصومه «الديمقراطيين»: توقفوا عن التسييس وتحركوا بسرعة لتخفيف قيود العزل

2020-10-19T06:34:55+03:00 أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الخميس، أنه لن يعيد التفاوض حول الاتفاق التجاري مع الصين، موضحًا أن «تفشي فيروس كورونا يظهر أن عصر العولمة قد انتهى»، وف
ترامب: عصر العولمة انتهى.. ولا تفاوض حول الاتفاق التجاري مع الصين
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

ترامب: عصر العولمة انتهى.. ولا تفاوض حول الاتفاق التجاري مع الصين

بعد اتهامها بقرصنة أبحاث حول لقاح كورونا

ترامب: عصر العولمة انتهى.. ولا تفاوض حول الاتفاق التجاري مع الصين
  • 1735
  • 0
  • 0
فريق التحرير
21 رمضان 1441 /  14  مايو  2020   04:50 م

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الخميس، أنه لن يعيد التفاوض حول الاتفاق التجاري مع الصين، موضحًا أن «تفشي فيروس كورونا يظهر أن عصر العولمة قد انتهى»، وفقًا لما أوردته «العربية نت» في نبأ عاجل.

وتأتي تصريحات ترامب بعد يومين من قوله إنه «غير مهتم» بإعادة فتح المحادثات بشأن اتفاق تجاري مع الصين، قبل أن يرى كيف يتم تنفيذ المرحلة الأولى من جانب بكين.

ووجَّه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الأربعاء، اتهامات صريحة إلى الصين، بقرصنة أبحاث حول لقاح كورونا المستجد.

وغرَّد ترامب عبر تويتر قائلًا: «وبمجرد التوقيع على اتفاق تجاري، فوجئ العالم بوباء مصدره الصين.. وقلت سابقًا إن التعامل مع الصين أمر مكلف جدًّا»، متهمًا حكومة بكين بمحاولة قرصنة أبحاث حول لقاح كورونا المستجد.

وحثَّت وزارة الخارجية الصينية، الإدارة الأمريكية على التوقف عن عرقلة أو تسييس الأنشطة العادية للمستثمرين الأمريكيين في السوق الصينية.

وحذر المتحدث باسم الوزارة تشاو ليجيان، في مؤتمر صحفي، واشنطن من أن مثل هذه الإجراءات ستضر بمصالح المستثمرين فقط؛ وذلك بعد أن أفادت تقارير بأن الإدارة الأمريكية وجهت صندوق التقاعد الفيدرالي الأمريكي بعدم الاستثمار في الأسهم الصينية.

وكان نائب رئيس الوزراء الصيني لو هي، الذي قاد وفد بلاده خلال المفاوضات التجارية مع واشنطن؛ قد أجرى، الجمعة الماضية، محادثة هاتفية مع الممثل التجاري الأمريكي روبرت لايتهايزر، ووزير الخزانة ستيفن منوتشين؛ حيث أكد توافق الطرفين على تنفيذ المرحلة الأولى من الاتفاق.

وبموجب الاتفاق وافقت إدارة ترامب على إرجاء فرض أي زيادة أخرى على الرسوم الجمركية، في حين تعهَّدت الصين بزيادة مشترياتها من المنتجات الأمريكية على مدى عامين بقيمة 200 مليار دولار مقارنة بالمستوى الذي كانت عليه عام 2017.

وكانت صحيفة جلوبال تايمز الصينية، التي تسيطر عليها الدولة، قالت الاثنين، إن «أصواتًا ظهرت في الصين تدعو إلى إعادة مراجعة الاتفاقية التجارية مع الولايات المتحدة»، مضيفةً أن هناك «دعوات» لإجراء محادثات جديدة.

ونقلت الصحيفة عن «مصادر قريبة من الحكومة الصينية» قولها إن «الصقور داخل الحكومة بدؤوا السعي لإعادة تقييم اتفاق المرحلة التجارية الأولى مع الولايات المتحدة مع حث بعض المستشارين على إجراء محادثات جديدة».

وقالت الصحيفة إن مصادرها المقربة من المحادثات أشارت إلى أن «المسؤولين الصينيين يعيدون إحياء إمكانية إبطال الاتفاقية التجارية والتفاوض على أخرى جديدة لإمالة الموازين لصالح الجانب الصيني».

وانتقد الرئيس الأمريكي طريقة الصين في تعاملها مع تفشي فيروس كورونا المستجد، إلى درجة تهديده بفرض رسوم عقابية جديدة على بكين.

وتتهم إدارة ترامب الصين بأنها تأخرت في تحذير العالم من الوباء، ومن ثم تتحمل مسؤولية انتشار الفيروس في جميع أنحاء العالم والتسبب في أزمة اقتصادية عالمية.

اقرأ أيضًا:

ترامب يتهم الصين بقرصنة أبحاث حول لقاح كورونا المستجد

استطلاع رأي: شعبية ترامب تتراجع.. وجو بايدن يتقدم ثماني نقاط

ترامب لخصومه «الديمقراطيين»: توقفوا عن التسييس وتحركوا بسرعة لتخفيف قيود العزل

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك