Menu


أمريكا تدعو الأطراف الخارجية الفاعلة إلى عدم تأجيج الصراع في ليبيا

أكَّدت مشاركتها في الحوار الدولي الذي تستضيفه ألمانيا الشهر الجاري

دعت الخارجية الأمريكية، اليوم الخميس، الأطراف الخارجية الفاعلة في ليبيا، إلى عدم تأجيج الصراع في البلاد، ودعم العملية السياسية هناك. جاء ذلك، في تصريحات لمسؤول
أمريكا تدعو الأطراف الخارجية الفاعلة إلى عدم تأجيج الصراع في ليبيا
  • 68
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

دعت الخارجية الأمريكية، اليوم الخميس، الأطراف الخارجية الفاعلة في ليبيا، إلى عدم تأجيج الصراع في البلاد، ودعم العملية السياسية هناك.

جاء ذلك، في تصريحات لمسؤول بالوزارة الأمريكية لقناة الحرة، أعرب خلالها عن دعم واشنطن جهود الممثل الخاص للأمم المتحدة في ليبيا غسان سلامة، داعيًا الأطراف الليبية للمشاركة في اللجنة العسكرية المشتركة، التي اقترحها المبعوث الأممي.

وأكَّد مشاركة الولايات المتحدة في الحوار الدولي بشأن ليبيا، الذى من المقرر أن تستضيفه ألمانيا الشهر الجاري.

تأتى دعوة الخارجية للتهدئة في ليبيا، عقب موافقة البرلمان التركي، اليوم الخميس، على مذكرة تفويض الرئاسة في إرسال قوات إلى ليبيا لمدة عام.

وتمت الموافقة على التفويض بأغلبية 325 صوتًا مقابل 184 صوتًا ضده.

وكان من المتوقع تمرير المذكرة بسهولة؛ نظرًا إلى أن حزب «العدالة والتنمية» الحاكم بزعامة الرئيس رجب طيب أردوغان، وحليفه حزب «الحركة القومية» اليميني، يتمتعان بالأغلبية في البرلمان.

وتمت الدعوة إلى عقد جلسة طارئة لمناقشة الاقتراح، الذي سيتيح للحكومة اتخاذ القرار؛ بشأن توقيت إرسال القوات ونطاق انتشارها وعددها.

وكان حزب «إيي» التركي المعارض، قال إنه سيصوّت بالرفض على إرسال قوات تركية إلى ليبيا.

وقالت زعيمة الحزب ميرال أقشنر- في تصريحات صحفية، اليوم الخميس- إن إرسال قوات إلى ليبيا مسألة تهدِّد الأمن القومي التركي.

وتدعم تركيا حكومة الوفاق الوطني المدعومة من الأمم المتحدة، ومقرها طرابلس، التي قال أردوغان إنها طلبت من أنقرة إرسال قواتها.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك