Menu
«آركو»: مملكة الإنسانية تقف مع الأشقاء بالظروف الصعبة كعادتها دائمًا

نوّه أمين عامّ المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر (آركو)، الدكتور صالح بن حمد التويجري، بجهود المملكة واستجابتها الإنسانية السريعة لدعم الشعب اللبناني ومساعدة منكوبي انفجار مرفأ بيروت والتخفيف من مصابهم.

وقال التويجري: هذه هي مملكة الإنسانية كعادتها دائمًا.. تقف مع الأشقاء في أي ظروف صعبة يواجهونها والتخفيف من معاناتهم، وتمدّ يد الخير والعطاء إلى اللبنانيين المنكوبين.

وأكد التويجري، أن دعم المملكة للأشقاء في لبنان يأتي امتدادًا للدور الريادي الإنساني المعهود للمملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، بالوقوف مع جميع الدول الشقيقة والصديقة للتخفيف من معاناة شعوبها عند وقوع أي كوارث أو أزمات إنسانية.

وأضاف: تظل مملكة الإنسانية رائدة في العمل الإنساني من خلال ما تقدمه من مساعدات إغاثية متواصلة للمتضررين في شتى أنحاء العالم، عبر مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الذي يواصل حراكه الفاعل في العمل الإنساني والإغاثي على مستوى دول العالم بشكل عامّ، وعلى المستوى العربي بشكل خاص، سائلًا المولى -عز وجل- أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين، ويجزيهما خير الجزاء على ما يقدمانه من دعم للدول المنكوبة والمحتاجة في العالم كافة، وأن يحفظ المملكة وشعبها الأصيل، ويحفظ لبنان من كل مكروه وأن يرفع عن الأشقاء اللبنانيين آثار هذه الكارثة الأليمة.

اقرأ أيضًا:

بالصور.. المملكة سباقة دائمًا في مد يد العون للأشقاء والأصدقاء.. آخرهم لبنان

2020-08-18T03:58:55+03:00 نوّه أمين عامّ المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر (آركو)، الدكتور صالح بن حمد التويجري، بجهود المملكة واستجابتها الإنسانية السريعة لدعم الشعب اللبناني
«آركو»: مملكة الإنسانية تقف مع الأشقاء بالظروف الصعبة كعادتها دائمًا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«آركو»: مملكة الإنسانية تقف مع الأشقاء بالظروف الصعبة كعادتها دائمًا

نوهت بالمساعدات العاجلة للبنان..

«آركو»: مملكة الإنسانية تقف مع الأشقاء بالظروف الصعبة كعادتها دائمًا
  • 546
  • 0
  • 0
فريق التحرير
17 ذو الحجة 1441 /  07  أغسطس  2020   09:49 م

نوّه أمين عامّ المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر (آركو)، الدكتور صالح بن حمد التويجري، بجهود المملكة واستجابتها الإنسانية السريعة لدعم الشعب اللبناني ومساعدة منكوبي انفجار مرفأ بيروت والتخفيف من مصابهم.

وقال التويجري: هذه هي مملكة الإنسانية كعادتها دائمًا.. تقف مع الأشقاء في أي ظروف صعبة يواجهونها والتخفيف من معاناتهم، وتمدّ يد الخير والعطاء إلى اللبنانيين المنكوبين.

وأكد التويجري، أن دعم المملكة للأشقاء في لبنان يأتي امتدادًا للدور الريادي الإنساني المعهود للمملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، بالوقوف مع جميع الدول الشقيقة والصديقة للتخفيف من معاناة شعوبها عند وقوع أي كوارث أو أزمات إنسانية.

وأضاف: تظل مملكة الإنسانية رائدة في العمل الإنساني من خلال ما تقدمه من مساعدات إغاثية متواصلة للمتضررين في شتى أنحاء العالم، عبر مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الذي يواصل حراكه الفاعل في العمل الإنساني والإغاثي على مستوى دول العالم بشكل عامّ، وعلى المستوى العربي بشكل خاص، سائلًا المولى -عز وجل- أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين، ويجزيهما خير الجزاء على ما يقدمانه من دعم للدول المنكوبة والمحتاجة في العالم كافة، وأن يحفظ المملكة وشعبها الأصيل، ويحفظ لبنان من كل مكروه وأن يرفع عن الأشقاء اللبنانيين آثار هذه الكارثة الأليمة.

اقرأ أيضًا:

بالصور.. المملكة سباقة دائمًا في مد يد العون للأشقاء والأصدقاء.. آخرهم لبنان

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك