Menu
إنفوجراف.. «الخارجية» تستعرض أبرز ما جاء في البيان الختامي لقمة العشرين

استعرضت وزارة الخارجية، أبرز ما جاء في بيان رئاسة "مجموعة العشرين"، الذي ألقاه ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع في الجلسة الختامية.
وعبر "إنفوجراف" على حسابها الرسمي على "تويتر"، بثت الخارجية بيانًا تحت عنوان "رئاسة المملكة لمجموعة العشرين.. بناء عالم أقوى وأكثر متانة واستدامة".

وجاء في البيان: بادرت رئاسة مجموعة العشرين باتخاذ إجراءات وتدابير للتعامل مع الجائحة، كما تبنت معالجة الآثار الصحية والاقتصادية والصحية والاجتماعية، واقترحت مبادرة الوصول إلى أدوات للتصدي للجوائح، كما أطلقت مبادرة الرياض لمستقبل منظمة التجارة العالمية.

وقال البيان: واجهنا الجائحة بتقديم (11 تريليون دولار لدعم الشركات وحماية الأفراد من الجائحة، و21 مليار دولار لتطوير النظام الصحي العالمي، و14 مليار دولار لتخفيف أعباء  الديون على البلدان الأكثر عرضة للخطر).

وأكد البيان أن المملكة ستواصل (دعم الجهود الدولية بتوفير لقاحات وعلاجات فيروس كورونا، وتلبية النداء العالمي للتصدي لتحديات القرن الحادي والعشرين).

2020-12-01T10:36:01+03:00 استعرضت وزارة الخارجية، أبرز ما جاء في بيان رئاسة "مجموعة العشرين"، الذي ألقاه ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع في الجلسة ال
إنفوجراف.. «الخارجية» تستعرض أبرز ما جاء في البيان الختامي لقمة العشرين
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

إنفوجراف.. «الخارجية» تستعرض أبرز ما جاء في البيان الختامي لقمة العشرين

بناء عالم أقوى وأكثر متانة واستدامة..

إنفوجراف.. «الخارجية» تستعرض أبرز ما جاء في البيان الختامي لقمة العشرين
  • 354
  • 0
  • 0
فريق التحرير
7 ربيع الآخر 1442 /  22  نوفمبر  2020   11:08 م

استعرضت وزارة الخارجية، أبرز ما جاء في بيان رئاسة "مجموعة العشرين"، الذي ألقاه ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع في الجلسة الختامية.
وعبر "إنفوجراف" على حسابها الرسمي على "تويتر"، بثت الخارجية بيانًا تحت عنوان "رئاسة المملكة لمجموعة العشرين.. بناء عالم أقوى وأكثر متانة واستدامة".

وجاء في البيان: بادرت رئاسة مجموعة العشرين باتخاذ إجراءات وتدابير للتعامل مع الجائحة، كما تبنت معالجة الآثار الصحية والاقتصادية والصحية والاجتماعية، واقترحت مبادرة الوصول إلى أدوات للتصدي للجوائح، كما أطلقت مبادرة الرياض لمستقبل منظمة التجارة العالمية.

وقال البيان: واجهنا الجائحة بتقديم (11 تريليون دولار لدعم الشركات وحماية الأفراد من الجائحة، و21 مليار دولار لتطوير النظام الصحي العالمي، و14 مليار دولار لتخفيف أعباء  الديون على البلدان الأكثر عرضة للخطر).

وأكد البيان أن المملكة ستواصل (دعم الجهود الدولية بتوفير لقاحات وعلاجات فيروس كورونا، وتلبية النداء العالمي للتصدي لتحديات القرن الحادي والعشرين).

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك