Menu

«إغاثي الملك سلمان» يواصل جهوده الإنسانية في اليمن والمغرب والسودان

تنوعت بين مكافحة العمى والمساعدات الغذائية

واصل مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، جهوده للتخفيف عن الأسر المتضررة من الأوضاع الاقتصادية الصعبة في بعض البلدان العربية. وأجرت حملة المركز الطبية
«إغاثي الملك سلمان» يواصل جهوده الإنسانية في اليمن والمغرب والسودان
  • 213
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

واصل مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، جهوده للتخفيف عن الأسر المتضررة من الأوضاع الاقتصادية الصعبة في بعض البلدان العربية.

وأجرت حملة المركز الطبية التطوعية لمكافحة العمى والأمراض المسببة له، في مدينة «أزيلال» بالمملكة المغربية، 68 عملية جراحية، منها إزالة الماء الأبيض وعمليات صغرى أخرى، كما كشفت على 850 شخصاً، وذلك خلال اليوم الأول من الحملة، التي بدأت فعالياتها أمس الخميس.

وتأتي هذه الحملة المقدمة من المركز بالتعاون مع مؤسسة البصر العالمية بهدف معالجة المصابين بأمراض العيون في المغرب، وتقديم الرعاية الطبية اللازمة لهم.

في ذات الإطار، قام مركز الملك سلمان للإغاثة، بالتعاون مع «منظمة الاغتنام للتنمية البشرية»، بتوزيع 650 كرتونة من التمور في وحدة أبو آدم بمحلية الكلاكلة، التابعة لولاية الخرطوم بجمهورية السودان، مستهدفا 3,250 فرداً. وجاء ذلك في إطار مشروع المركز لتوزيع 100 ألف كرتونة من التمور العينية للأشقاء السودانيين.

واتساقًا مع دوره الإنساني في اليمن، قام المركز أمس الخميس، بتوزيع كميات من المواد الغذائية في محافظتي تعز وعدن من خلال «ائتلاف الخير للإغاثة الإنسانية».

وجرى توزيع 1,813 كرتونة من السلال الغذائية على النازحين في مديرية بني ضبيان بمحافظة صنعاء، استفاد منها 10,878 فرداً، كما جرى توزيع 47 سلة غذائية بمنطقة المناكيب في دار سعد بمحافظة عدن، استفاد منها 329 فرداً.

ويأتي ذلك في إطار حرص المملكة، ممثلة بالمركز لتوجيه كافة أشكال الدعم للشعب اليمني الشقيق؛ أملا في التخفيف من معاناته الإنسانية.

وفي وقت سابق من الأسبوع الماضي، واصلت عيادات «مركز الملك سلمان»، تقديم خداماتها الطبية للاجئين السوريين في مخيم الزعتري بالأردن، حيث راجع قسم الأشعة التخصصية 1,468 حالة، أُجري لهم 3,029 تحليلًا مخبريًا بالإضافة لعدد 580 تشخيصًا بالأشعة.

وتعد الخدمات التي تقدمها العيادات، هي الأحدث من نوعها في المخيم؛ لتوافر الأجهزة والمعدات والتجهيزات المتطورة؛ ما يجعلها في المرتبة الأولى من حيث استقبال المرضى والمراجعين لجميع الفئات العمرية للاجئين السوريين بالمخيم.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك