Menu
سرايا «أولياء الدم».. تفاصيل عن الجماعة المنفذة لهجوم مطار أربيل

أعلنت جماعة شيعية تطلق على نفسها اسم سرايا «أولياء الدم»، مسؤوليتها عن الهجوم الصاروخي الذي استهدف قاعدة عسكرية أمريكية قرب مطار أربيل الدولي بالعراق، الاثنين الماضي، وأسفر عن مقتل متعاقد أمريكي وإصابة تسعة آخرين على الأقل.

وقالت سرايا «أولياء الدم»، في بيان، نقل عنه موقع «سايت» الاستخباراتي: «اقتربنا من قاعدة الاحتلال، الحرير، في أربيل، على مسافة 7 كم، تمكنا من توجيه ضربة مدمرة من 24 صاروخ، ضربت أهدافها بدقة، بعد أن فشلت أنظمة المحتلين في اعتراضها».

من هي سرايا «أولياء الدم»

قالت إذاعة «فويس أوف أمريكا»، إن هناك القليل ما نعرفه عن جماعة «سرايا أولياء الدم» المسلحة الشيعية، والتي ظهرت للمرة الأولى في الأنباء العراقية المحلية في نهاية أغسطس من العام 2020 بعد أن زعمت أنها نفذت هجومين ضد القوات الأمريكية شمال بغداد.
 
وفي رسالة على تطبيق «تلجرام»، بنهاية يناير، زعمت جماعة سرايا «أولياء الدم»، مسؤوليتها عن عملية استهدفت القوات الأمريكية في محافظة ذي قار العراقية، تبعها هجوم آخر على موقع لوجستي أمريكي غربي البصرة.

وقال الباحث في شؤون الميليشيات الشيعية في معهد واشنطن لسياسات الشرق الأدنى، فيليب سميث، إن «جماعة سرايا أولياء الدم غير المعروفة أثبتت أنها تملك الوصول إلى أسلحة تملكها إيران وتنقلها إلى حلفائها الشيعة في المنطقة».

وقال سميث لـ«فويس أوف أمريكا»: «هذه الجماعات هي واجهة لوكلاء إيران، بالنظر إلى قوتها. يتعلق الأمر بالحزم الذي يرغب وكلاء طهران في إظهاره للولايات المتحدة والقوات الكردية والجهات الفاعلة الإقليمية».

ويقول مراقبون إن جماعات شيعية جديدة ظهرت في العراق لها نفس الخطاب المعادي للولايات المتحدة منذ يناير العام 2020، في أعقاب الغارة الأمريكية التي قتلت الجنرال الإيراني قاسم سليماني وأبوالمهدي المهندس.

الأكراد تتهم قوات الحشد الشعبي

في الوقت نفسه، وجّه مسؤولون أكراد أصابع الاتهام إلى مجموعة تابعة لقوات الحشد الشعبي. وقال ناطق باسم الحزب الكردي الديمقراطي، محمود محمد، في بيان، إن منفذي الهجوم مجموعة خارجة عن القانون تابعة لقوات الحشد الشعبي.

وقوات الحشد الشعبي هي فصائل تضم عشرات الآلاف من المقاتلين الشيعة في العراق، تم تشكيلها عام 2014، وفي نهاية العام 2016، سن البرلمان العراقي قانونًا يمنحها اعترافًا رسميًا، كأحد أفرع القوات الأمنية العراقية ويحق لها الحصول على المساعدات الحكومية.

2021-02-22T22:37:20+03:00 أعلنت جماعة شيعية تطلق على نفسها اسم سرايا «أولياء الدم»، مسؤوليتها عن الهجوم الصاروخي الذي استهدف قاعدة عسكرية أمريكية قرب مطار أربيل الدولي بالعراق، الاثنين ا
سرايا «أولياء الدم».. تفاصيل عن الجماعة المنفذة لهجوم مطار أربيل
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

سرايا «أولياء الدم».. تفاصيل عن الجماعة المنفذة لهجوم مطار أربيل

بعد إعلان مسؤوليتها..

سرايا «أولياء الدم».. تفاصيل عن الجماعة المنفذة لهجوم مطار أربيل
  • 247
  • 0
  • 0
فريق التحرير
5 رجب 1442 /  17  فبراير  2021   01:15 م

أعلنت جماعة شيعية تطلق على نفسها اسم سرايا «أولياء الدم»، مسؤوليتها عن الهجوم الصاروخي الذي استهدف قاعدة عسكرية أمريكية قرب مطار أربيل الدولي بالعراق، الاثنين الماضي، وأسفر عن مقتل متعاقد أمريكي وإصابة تسعة آخرين على الأقل.

وقالت سرايا «أولياء الدم»، في بيان، نقل عنه موقع «سايت» الاستخباراتي: «اقتربنا من قاعدة الاحتلال، الحرير، في أربيل، على مسافة 7 كم، تمكنا من توجيه ضربة مدمرة من 24 صاروخ، ضربت أهدافها بدقة، بعد أن فشلت أنظمة المحتلين في اعتراضها».

من هي سرايا «أولياء الدم»

قالت إذاعة «فويس أوف أمريكا»، إن هناك القليل ما نعرفه عن جماعة «سرايا أولياء الدم» المسلحة الشيعية، والتي ظهرت للمرة الأولى في الأنباء العراقية المحلية في نهاية أغسطس من العام 2020 بعد أن زعمت أنها نفذت هجومين ضد القوات الأمريكية شمال بغداد.
 
وفي رسالة على تطبيق «تلجرام»، بنهاية يناير، زعمت جماعة سرايا «أولياء الدم»، مسؤوليتها عن عملية استهدفت القوات الأمريكية في محافظة ذي قار العراقية، تبعها هجوم آخر على موقع لوجستي أمريكي غربي البصرة.

وقال الباحث في شؤون الميليشيات الشيعية في معهد واشنطن لسياسات الشرق الأدنى، فيليب سميث، إن «جماعة سرايا أولياء الدم غير المعروفة أثبتت أنها تملك الوصول إلى أسلحة تملكها إيران وتنقلها إلى حلفائها الشيعة في المنطقة».

وقال سميث لـ«فويس أوف أمريكا»: «هذه الجماعات هي واجهة لوكلاء إيران، بالنظر إلى قوتها. يتعلق الأمر بالحزم الذي يرغب وكلاء طهران في إظهاره للولايات المتحدة والقوات الكردية والجهات الفاعلة الإقليمية».

ويقول مراقبون إن جماعات شيعية جديدة ظهرت في العراق لها نفس الخطاب المعادي للولايات المتحدة منذ يناير العام 2020، في أعقاب الغارة الأمريكية التي قتلت الجنرال الإيراني قاسم سليماني وأبوالمهدي المهندس.

الأكراد تتهم قوات الحشد الشعبي

في الوقت نفسه، وجّه مسؤولون أكراد أصابع الاتهام إلى مجموعة تابعة لقوات الحشد الشعبي. وقال ناطق باسم الحزب الكردي الديمقراطي، محمود محمد، في بيان، إن منفذي الهجوم مجموعة خارجة عن القانون تابعة لقوات الحشد الشعبي.

وقوات الحشد الشعبي هي فصائل تضم عشرات الآلاف من المقاتلين الشيعة في العراق، تم تشكيلها عام 2014، وفي نهاية العام 2016، سن البرلمان العراقي قانونًا يمنحها اعترافًا رسميًا، كأحد أفرع القوات الأمنية العراقية ويحق لها الحصول على المساعدات الحكومية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك