Menu
والد البطل الوهبي يكشف لـ«عاجل» تفاصيل تضحية ابنه لإنقاذ معلمته

سطَّر الشاب نايف بن دريزي طارش الوهبي الحربي، قصة شجاعة وشهامة في آنٍ واحد، عندما أنقذ معلمة من أشخاص يتربصون بها في منزلها ببريدة، بينما كان يقوم بتوصيلها إلى منزلها.

وروى والد نايف في تصريحات لـ«عاجل»، تفاصيل الواقعة التي تعود ليوم الثلاثاء؛ حين كان نايف يهم بنقل معلمات مصطحبًا والدته، حيث لاحظ شخصًا يتوارى خلف باب المنزل، مما أثار شكوكه وطلب من المعلمة ووالدته عدم النزول، وترجّل من السيارة ليستطلع الأمر داخل المنزل.

وتابع والده: «تفاجأ نايف بشخص يختبئ تحت درج المنزل ويحمل عصا وباغته بها، إلا أن نايف استطاع أن يطرحه أرضًا، قبل أن يأتي شخص آخر ويسدد طعنات بالسكين لتصيب يده وينزف.

واستطرد: «استمر نايف بالمقاومة إلى أن قام الشخص، الذي يحمل العصا بتسديد ضربات قوية في أماكن حساسة ومتفرقة من جسده، ثم لاذ الجناة بالفرار، وكان نايف ينزف حتى وصل صاحب العمارة وتم نقله إلى المستشفى».

وأكد والد نايف، أن حالة ابنه الصحية مستقرة ولله الحمد، وقد خرج من المستشفى بعد تضميد جراحه.

كما اطمأنت «عاجل» بدورها في اتصال هاتفي مع نايف على حالته الصحية.

يُذكر أن الجهات الأمنية في منطقة القصيم تواصل بحثها عن الجناة، وستوافيكم «عاجل» بالمزيد من التفاصيل.

2021-11-26T12:24:25+03:00 سطَّر الشاب نايف بن دريزي طارش الوهبي الحربي، قصة شجاعة وشهامة في آنٍ واحد، عندما أنقذ معلمة من أشخاص يتربصون بها في منزلها ببريدة، بينما كان يقوم بتوصيلها إلى
والد البطل الوهبي يكشف لـ«عاجل» تفاصيل تضحية ابنه لإنقاذ معلمته
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

والد البطل الوهبي يكشف لـ«عاجل» تفاصيل تضحية ابنه لإنقاذ معلمته

تصدّى للمهاجمين رغم إصابته حتى لاذوا بالفرار

والد البطل الوهبي يكشف لـ«عاجل» تفاصيل تضحية ابنه لإنقاذ معلمته
  • 22589
  • 0
  • 2
نوف العنزي
13 رجب 1440 /  20  مارس  2019   11:53 م

سطَّر الشاب نايف بن دريزي طارش الوهبي الحربي، قصة شجاعة وشهامة في آنٍ واحد، عندما أنقذ معلمة من أشخاص يتربصون بها في منزلها ببريدة، بينما كان يقوم بتوصيلها إلى منزلها.

وروى والد نايف في تصريحات لـ«عاجل»، تفاصيل الواقعة التي تعود ليوم الثلاثاء؛ حين كان نايف يهم بنقل معلمات مصطحبًا والدته، حيث لاحظ شخصًا يتوارى خلف باب المنزل، مما أثار شكوكه وطلب من المعلمة ووالدته عدم النزول، وترجّل من السيارة ليستطلع الأمر داخل المنزل.

وتابع والده: «تفاجأ نايف بشخص يختبئ تحت درج المنزل ويحمل عصا وباغته بها، إلا أن نايف استطاع أن يطرحه أرضًا، قبل أن يأتي شخص آخر ويسدد طعنات بالسكين لتصيب يده وينزف.

واستطرد: «استمر نايف بالمقاومة إلى أن قام الشخص، الذي يحمل العصا بتسديد ضربات قوية في أماكن حساسة ومتفرقة من جسده، ثم لاذ الجناة بالفرار، وكان نايف ينزف حتى وصل صاحب العمارة وتم نقله إلى المستشفى».

وأكد والد نايف، أن حالة ابنه الصحية مستقرة ولله الحمد، وقد خرج من المستشفى بعد تضميد جراحه.

كما اطمأنت «عاجل» بدورها في اتصال هاتفي مع نايف على حالته الصحية.

يُذكر أن الجهات الأمنية في منطقة القصيم تواصل بحثها عن الجناة، وستوافيكم «عاجل» بالمزيد من التفاصيل.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك