Menu
ألمانيا تعلِّق مهمات التدريب بالعراق في أعقاب الضربة الأمريكية ضد سليماني

قررت ألمانيا تعليق مهمات التدريب بالعراق في أعقاب الضربة الأمريكية، التي قتلت قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني الجنرال قاسم سليماني، حسبما قالت قيادة نشر القوات بالجيش الألماني.

وقالت قيادة النشر الألمانية للمراقبين في لجنة الدفاع بالبرلمان الألماني، إن المقر الرئيسي للتحالف الدولي المناوئ لتنظيم داعش، هو الذي أصدر القرار، موضحة أن القرار إجراء احترازي لحماية الجنود الألمان.

وفي وقت سابق من أمس الجمعة، قررت ألمانيا تقييد حركة القوات بالعراق في أعقاب الغارة الأمريكية.

وأعلن متحدث باسم قيادة عمليات الجيش الألماني في بوتسدام، أن قوة الجيش الموجودة في العراق شدَّدت من إجراءاتها الأمنية في أعقاب الغارة، التي نفذتها القوات الأمريكية، وقررت تقييد حركة القوات، سواء على الأرض أو في الجو.

يشار إلى وجود 27 جنديًا ألمانيًا في قاعدة التاجي العسكرية، الواقعة على مسافة 30 كيلومترًا شمال العاصمة بغداد، ويقوم هؤلاء الجنود بتدريب القوات العراقية.

ويشمل برنامج التدريب التصدي للهجمات بالأسلحة البيولوجية والكيماوية، وتقديم الخدمات اللوجستية، وتدريب القوات الفنية على تشييد المباني.

كما يوجد خمسة جنود ألمان في المعسكر الرئيسي للتحالف الدولي ضد داعش في العاصمة العراقية بغداد، فضلًا عن نحو 90 جنديًا في كردستان العراق لتدريب القوات الكردية، ويبلغ إجمالي المشاركة الألمانية في التحالف المناوئ لداعش 415 رجلًا وامرأة، ويجري قيادة هذه القوة من الأردن.

وتوعدت إيران في أعقاب إعلان مقتل سليماني بالثأر من أمريكا.

2020-01-04T06:29:04+03:00 قررت ألمانيا تعليق مهمات التدريب بالعراق في أعقاب الضربة الأمريكية، التي قتلت قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني الجنرال قاسم سليماني، حسبما قالت قيادة نش
ألمانيا تعلِّق مهمات التدريب بالعراق في أعقاب الضربة الأمريكية ضد سليماني
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


ألمانيا تعلِّق مهمات التدريب بالعراق في أعقاب الضربة الأمريكية ضد سليماني

إجراء احترازي لحماية الجنود الألمان

ألمانيا تعلِّق مهمات التدريب بالعراق في أعقاب الضربة الأمريكية ضد سليماني
  • 4
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
9 جمادى الأول 1441 /  04  يناير  2020   06:29 ص

قررت ألمانيا تعليق مهمات التدريب بالعراق في أعقاب الضربة الأمريكية، التي قتلت قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني الجنرال قاسم سليماني، حسبما قالت قيادة نشر القوات بالجيش الألماني.

وقالت قيادة النشر الألمانية للمراقبين في لجنة الدفاع بالبرلمان الألماني، إن المقر الرئيسي للتحالف الدولي المناوئ لتنظيم داعش، هو الذي أصدر القرار، موضحة أن القرار إجراء احترازي لحماية الجنود الألمان.

وفي وقت سابق من أمس الجمعة، قررت ألمانيا تقييد حركة القوات بالعراق في أعقاب الغارة الأمريكية.

وأعلن متحدث باسم قيادة عمليات الجيش الألماني في بوتسدام، أن قوة الجيش الموجودة في العراق شدَّدت من إجراءاتها الأمنية في أعقاب الغارة، التي نفذتها القوات الأمريكية، وقررت تقييد حركة القوات، سواء على الأرض أو في الجو.

يشار إلى وجود 27 جنديًا ألمانيًا في قاعدة التاجي العسكرية، الواقعة على مسافة 30 كيلومترًا شمال العاصمة بغداد، ويقوم هؤلاء الجنود بتدريب القوات العراقية.

ويشمل برنامج التدريب التصدي للهجمات بالأسلحة البيولوجية والكيماوية، وتقديم الخدمات اللوجستية، وتدريب القوات الفنية على تشييد المباني.

كما يوجد خمسة جنود ألمان في المعسكر الرئيسي للتحالف الدولي ضد داعش في العاصمة العراقية بغداد، فضلًا عن نحو 90 جنديًا في كردستان العراق لتدريب القوات الكردية، ويبلغ إجمالي المشاركة الألمانية في التحالف المناوئ لداعش 415 رجلًا وامرأة، ويجري قيادة هذه القوة من الأردن.

وتوعدت إيران في أعقاب إعلان مقتل سليماني بالثأر من أمريكا.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك