Menu
للمرة الأولى.. مناقشة 7 رسائل ماجستير «عن بعد» في جامعة القصيم

مكّنت جامعة القصيم عددًا من طلبتها في الدراسات العليا من إتمام مناقشة رسالة الماجستير، على الرغم من قرار تعليق الدراسة؛ بسبب «فيروس كورونا»، مستثمرة بذلك نظام وزارة التعليم بمواصلة الدراسة عن بعد.

وتمت مناقشة (7) رسائل ماجستير عن بعد، (3) منها في كلية التصاميم، ورسالة واحدة في كلية الهندسة، وأخرى في كلية الحاسب، ورسالة في كلية اللغة العربية والدراسات الاجتماعية، وأخرى في كلية التربية؛ حيث تعد هذه هي المرة الأولى التي تشهد فيها الجامعة مناقشات رسائل علمية عن بعد.

 وقد جاءت هذه الخطوة كمبادرة من الجامعة لمساعدة الباحثين وضمان حصولهم على المؤهل دون تأخير، وكانت أول رسالة علمية تمت مناقشتها عن بعد عقب قرار التعليق، رسالة لطالبة حصلت على درجة الماجستير بعد مناقشة رسالتها التي حملت عنوان «توظيف الزخارف التقليدية في منطقة نجد».

وتمت المناقشة عبر نظام إدارة التعليم الإلكتروني «بلاك بورد» من خلال الفصول الافتراضية، بحضور إلكتروني لقرابة (85) شخصًا من الأساتذة والطالبات.

ومن المقرر أن تشهد الأيام المقبلة خلال فترة التعليق مناقشة عدد آخر من الرسائل التي وافقت على مناقشتها عمادة الدراسات العليا بالجامعة.

2020-11-27T21:58:18+03:00 مكّنت جامعة القصيم عددًا من طلبتها في الدراسات العليا من إتمام مناقشة رسالة الماجستير، على الرغم من قرار تعليق الدراسة؛ بسبب «فيروس كورونا»، مستثمرة بذلك نظام و
للمرة الأولى.. مناقشة 7 رسائل ماجستير «عن بعد» في جامعة القصيم
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

للمرة الأولى.. مناقشة 7 رسائل ماجستير «عن بعد» في جامعة القصيم

رغم قرار تعليق الدراسة..

للمرة الأولى.. مناقشة 7 رسائل ماجستير «عن بعد» في جامعة القصيم
  • 296
  • 0
  • 0
فريق التحرير
23 رجب 1441 /  18  مارس  2020   06:10 م

مكّنت جامعة القصيم عددًا من طلبتها في الدراسات العليا من إتمام مناقشة رسالة الماجستير، على الرغم من قرار تعليق الدراسة؛ بسبب «فيروس كورونا»، مستثمرة بذلك نظام وزارة التعليم بمواصلة الدراسة عن بعد.

وتمت مناقشة (7) رسائل ماجستير عن بعد، (3) منها في كلية التصاميم، ورسالة واحدة في كلية الهندسة، وأخرى في كلية الحاسب، ورسالة في كلية اللغة العربية والدراسات الاجتماعية، وأخرى في كلية التربية؛ حيث تعد هذه هي المرة الأولى التي تشهد فيها الجامعة مناقشات رسائل علمية عن بعد.

 وقد جاءت هذه الخطوة كمبادرة من الجامعة لمساعدة الباحثين وضمان حصولهم على المؤهل دون تأخير، وكانت أول رسالة علمية تمت مناقشتها عن بعد عقب قرار التعليق، رسالة لطالبة حصلت على درجة الماجستير بعد مناقشة رسالتها التي حملت عنوان «توظيف الزخارف التقليدية في منطقة نجد».

وتمت المناقشة عبر نظام إدارة التعليم الإلكتروني «بلاك بورد» من خلال الفصول الافتراضية، بحضور إلكتروني لقرابة (85) شخصًا من الأساتذة والطالبات.

ومن المقرر أن تشهد الأيام المقبلة خلال فترة التعليق مناقشة عدد آخر من الرسائل التي وافقت على مناقشتها عمادة الدراسات العليا بالجامعة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك