Menu

الاتحاد الآسيوي يعلن عن الفائزين بجوائز الأفضل في غياب سالم الدوسري

حصر المنافسة بين 3 لاعبين لم يحققوا أي إنجازات

يعلن الاتحاد الآسيوي عن الفائزين بـ«جوائز الأفضل» عام 2019، التي يقدمها الاتحاد سنويًا، وذلك في حفل كبير يقيمه ظهر اليوم الإثنين في هونج كونج. وعلى الرغم من تعد
الاتحاد الآسيوي يعلن عن الفائزين بجوائز الأفضل في غياب سالم الدوسري
  • 1657
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

يعلن الاتحاد الآسيوي عن الفائزين بـ«جوائز الأفضل» عام 2019، التي يقدمها الاتحاد سنويًا، وذلك في حفل كبير يقيمه ظهر اليوم الإثنين في هونج كونج. وعلى الرغم من تعدد فئات الجوائز، إلا أن الأهم هي جائزة أفضل لاعب، التي يتنافس عليها ثلاثة لاعبين هم: حارس المرمى الإيراني رضا بيرانفاند، والمدافع الياباني توموكي ماكينو، والقطري أكرم عفيف، إلا أن تجاهل الاتحاد الآسيوي ضم نجم فريق الهلال والمنتخب السعودي سالم الدوسري، ألقى بظلاله على الجائزة وقلَّل من مصداقيتها.

ولم يحقق المرشحون الثلاثة أي إنجازات تذكر، لا على مستوى الأندية ولا على مستوى المنتخبات، فيما حقق سالم الدوسري الفوز بدوري أبطال آسيا مع الهلال، ويواصل قيادة المنتخب السعودي بنجاح في التصفيات المزدوجة المؤهلة إلى بطولتي كأس العالم 2022، وكأس آسيا 2023.

وشهد عام 2019 تألقًا غير عادي لسالم الدوسري مع الهلال والمنتخب السعودي على السواء، فقد قاد الهلال في الموسم الماضي إلى المنافسة على لقب الدوري السعودي حتى الجولة الأخيرة من الموسم، وفي الموسم الحالي يتصدر الهلال ترتيب فرق الدوري.

أما على الصعيد القاري، فقد نجح سالم الدوسري في قيادة الهلال إلى الفوز بلقب دوري أبطال آسيا، وتمكن من تسجيل أحد هدفي فريقه في المباراة النهاية باليابان.

وعلى الصعيد الدولي، تمكن سالم الدوسري من قيادة المنتخب السعودي نحو الفوز على منتخب أوزبكستان على أرضه ووسط جماهيره، في تصفيات المونديال وكأس آسيا.

وقد ترافقت هذه النتائج المبهرة بأداء فني راقٍ؛ جعله اللاعب الأساسي في الهلال والمنتخب السعودي على السواء، وأصبح هو اللاعب الرئيسي الذي لا غنى عنه بالنسبة لأي مدرب، وبالرغم من كل هذا تجاهل الاتحاد الآسيوي ترشيح سالم الدوسري ضمن قائمة المتنافسين على نيل جائزة الأفضل في عام 2019، ليصبح سالم الدوسري هو الغائب الحاضر، والفائز الحقيقي بلقب الأفضل في القارة الآسيوية.

من جانبه، أكَّد الاتحاد الآسيوي أن حفل توزيع الجوائز السنوي 2019 في هونج كونج، سيكون يومًا يبقى في الذاكرة بعد عامٍ حافل لكرة القدم الآسيوية، وذلك في أعقاب الانطلاق الناجح للسنة بأهم بطولة في القارة، من خلال كأس آسيا، التي أقيمت في الإمارات.

وقال الاتحاد الآسيوي، في تقرير نشره على موقعه الرسمي، كما أن القارة الآسيوية شهدت منافسة مثيرة وممتعة من خلال أهم البطولات على مستوى الأندية، كدوري أبطال آسيا وكأس الاتحاد الآسيوي، والنسخة الأولى من بطولة الأندية الآسيوية للسيدات، بالتعاون بين الاتحادين الآسيوي والدولي، بالإضافة إلى بطولات الفئات العمرية الأخرى.

وفيما غاب سالم الدوسري عن الترشح لجائزة أفضل لاعب، تتصدر قائمة المرشحات في جوائز هذا العام، لاعبة منتخب الصين لي لينج، والمدافعة الهندية أشالاتا ديفي لوتونجام، وقائدة المنتخب الياباني ساكي كوماجاي، اللواتي سيتنافسن على جائزة أفضل لاعبة في آسيا.

ومن المقرر منح جائزة أفضل لاعب لكرة الصالات في آسيا ومدرب العام للرجال والسيدات، وكذلك جائزة أفضل اتحاد وطني، وجائزة تقدير رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم للواعدين.

كما سيتم منح جوائز لأفضل لاعبة شابة في آسيا، وأفضل لاعب شاب، وأفضل لاعب آسيوي محترف خارج القارة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك