Menu
«أبو الفدا» يروي قصة كفاحه مع بيع عصير البرتقال في الدمام حتى وصوله للشهرة

تحدث علي العيسى، المشهور بشخصية «أبو الفدا»، عن قصة كفاحه، التي بدأها ببيع عصير البرتقال، ثم عمله بشركة هندسية وفصله منها، وكذا لحطة الشهرة التي غيرت حياته، بعد تدشين حاسب له على «سناب شات».

وفي مقابلة مع برنامج «يا هلا» على «روتانا» خليجية، قال العيسى: بعد وفاة الوالد بدأت أبيع عصير برتقال حتى حصلت على الثانوية.. كنت أبغي الالتحاق بكلية الطب، ولكني لم أتمكن؛ فالتحقت بمعهد البترول في الدمام وبعد التخرج التحقت بإحدى شركات الهندسة المعمارية إلا أنها فصلتني وآخرين بسبب خسائرها المالية.. ونظرًا لأنني أعول والدتي وأخواتي الأربعة كان لابد من البحث عن مصدر رزق آخر، فتوجهت مرة أخرى إلى بيع العصير.

وأضاف: واحد من الشباب يقول إني تافه، ولا يعرف إني اضطررت إلى العمل في بيع الحطب والعصير رغم أني عندي شهادات.. فقط بسبب ظروفي.

وأضاف: لم أستطع حتى الآن تحقيق حلمي في شراء الـ «لكزس 2011».

اقرأ أيضًا: 

بالفيديو.. علاقة لعب وصداقة غير تقليدية بين أسد وشمبانزي

2021-11-27T22:15:20+03:00 تحدث علي العيسى، المشهور بشخصية «أبو الفدا»، عن قصة كفاحه، التي بدأها ببيع عصير البرتقال، ثم عمله بشركة هندسية وفصله منها، وكذا لحطة الشهرة التي غيرت حياته، بعد
«أبو الفدا» يروي قصة كفاحه مع بيع عصير البرتقال في الدمام حتى وصوله للشهرة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«أبو الفدا» يروي قصة كفاحه مع بيع عصير البرتقال في الدمام حتى وصوله للشهرة

أكد أنه اقترب من شراء «الليكزس»..

«أبو الفدا» يروي قصة كفاحه مع بيع عصير البرتقال في الدمام حتى وصوله للشهرة
  • 472
  • 0
  • 0
فريق التحرير
4 جمادى الأول 1442 /  19  ديسمبر  2020   10:40 م

تحدث علي العيسى، المشهور بشخصية «أبو الفدا»، عن قصة كفاحه، التي بدأها ببيع عصير البرتقال، ثم عمله بشركة هندسية وفصله منها، وكذا لحطة الشهرة التي غيرت حياته، بعد تدشين حاسب له على «سناب شات».

وفي مقابلة مع برنامج «يا هلا» على «روتانا» خليجية، قال العيسى: بعد وفاة الوالد بدأت أبيع عصير برتقال حتى حصلت على الثانوية.. كنت أبغي الالتحاق بكلية الطب، ولكني لم أتمكن؛ فالتحقت بمعهد البترول في الدمام وبعد التخرج التحقت بإحدى شركات الهندسة المعمارية إلا أنها فصلتني وآخرين بسبب خسائرها المالية.. ونظرًا لأنني أعول والدتي وأخواتي الأربعة كان لابد من البحث عن مصدر رزق آخر، فتوجهت مرة أخرى إلى بيع العصير.

وأضاف: واحد من الشباب يقول إني تافه، ولا يعرف إني اضطررت إلى العمل في بيع الحطب والعصير رغم أني عندي شهادات.. فقط بسبب ظروفي.

وأضاف: لم أستطع حتى الآن تحقيق حلمي في شراء الـ «لكزس 2011».

اقرأ أيضًا: 

بالفيديو.. علاقة لعب وصداقة غير تقليدية بين أسد وشمبانزي

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك