Menu
منصة «إحسان» تكسر حاجز 500 مليون ريال.. أين أنفقوا؟

أعلنت الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي «سدايا»، أن حجم التبرعات لصالح الحملة الوطنية للعمل الخيري في السعودية، بلغ 500 مليون ريال في منصة إحسان.

وقالت «سدايا»، في مقطع بثته، عبر حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، إنها تمكنت من رسم البسمة على أوجه أيتام بكفالتهم، والإفراج عن سجناء، وعمل جلسات غسيل كلى للمصابين، وتوفير السلال الغذائية للمحتاجين، بالإضافة إلى تقديم الدعم الصحي في قرى المملكة.

وقال الرئيس التنفيذي لمنصة إحسان، المهندس عبدالعزيز الحمادي، في تصريحات لقناة العربية، إن المنصة تستقبل يوميًّا ما بين 10 و15 مليون ريال سعودي من التبرعات في البلاد، مشيرًا إلى أن عدد الشركات والمؤسسات ورجال الأعمال، الذين ساهموا في دعم الحملة الوطنية للعمل الخيري بلغ 200 شخص حتى اليوم.

وأضاف أن المنصة تحرص على تقديم خدمات وبرامج رقمية نوعية تسهّل تجربة التبرع وتحفّز على العطاء، مثل برنامج حاسبة الزكاة، وبرنامج غِراس، وبرنامج هدية، بالإضافة إلى تعدد طرق التبرع عبر المنصة بشكل مباشر أو عبر الرسائل النصيّة القصيرة أو الاتصال على الرقم المجاني المخصص، والعديد من البرامج والخدمات الأخرى التي سيتم نشرها قريبًا.

وأشار إلى أن مبالغ التبرعات تذهب مباشرة إلى ‏‎الأماكن الأشد احتياجًا، وأن 99% من مبالغ التبرعات تصرف داخل المملكة في مشروعات خيرية وتنموية ذات أثر كبير ومستدام بجميع مناطق المملكة الثلاث عشرة، وأن 1% أو أقل من هذه التبرعات هو ما يذهب إلى خارج المملكة بالشراكة مع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية.
وأكد أن المنصة توفر جميع وسائل الدفع الإلكتروني، إضافة إلى ذلك يستطيع المُتبرع الاطلاع على تفاصيل الحالة بما في ذلك تفاصيل المبالغ المالية المتعلقة بها.

وأوضح أن جميع الخدمات والمعاملات تتم وفق حوكمة على مستوى عالٍ، وأن اختيار الحالات يجري بإشراف الجهات الحكومية ذات العلاقة، علمًا بأنه تتم متابعها بشكل مباشر من قبل اللجنة الشرعية التي يترأسها الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد المطلق عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للإفتاء.

يشار إلى أن الحملة الوطنية للعمل الخيري تأتي استكمالًا لتحقيق مستهدفات منصة "إحسان" للعمل الخيري، التي انطلقت من مقر الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي (سدايا) بالرياض، وتشارك فيها مناطق المملكة كافة بهدف تعزيز قيم التراحم والعطاء، والارتقاء بالعمل الخيري بتكاتف أفراد المجتمع والقطاع الخاص والقطاع الخيري غير الربحي.

لمشاهدة الفيديو اضغط هنا

2021-05-06T16:46:42+03:00 أعلنت الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي «سدايا»، أن حجم التبرعات لصالح الحملة الوطنية للعمل الخيري في السعودية، بلغ 500 مليون ريال في منصة إحسان. وق
منصة «إحسان» تكسر حاجز 500 مليون ريال.. أين أنفقوا؟
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

منصة «إحسان» تكسر حاجز 500 مليون ريال.. أين أنفقوا؟

تستقبل يوميًّا ما بين 10 و15 مليونًا

منصة «إحسان» تكسر حاجز 500 مليون ريال.. أين أنفقوا؟
  • 565
  • 0
  • 0
فريق التحرير
18 رمضان 1442 /  30  أبريل  2021   06:37 م

أعلنت الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي «سدايا»، أن حجم التبرعات لصالح الحملة الوطنية للعمل الخيري في السعودية، بلغ 500 مليون ريال في منصة إحسان.

وقالت «سدايا»، في مقطع بثته، عبر حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، إنها تمكنت من رسم البسمة على أوجه أيتام بكفالتهم، والإفراج عن سجناء، وعمل جلسات غسيل كلى للمصابين، وتوفير السلال الغذائية للمحتاجين، بالإضافة إلى تقديم الدعم الصحي في قرى المملكة.

وقال الرئيس التنفيذي لمنصة إحسان، المهندس عبدالعزيز الحمادي، في تصريحات لقناة العربية، إن المنصة تستقبل يوميًّا ما بين 10 و15 مليون ريال سعودي من التبرعات في البلاد، مشيرًا إلى أن عدد الشركات والمؤسسات ورجال الأعمال، الذين ساهموا في دعم الحملة الوطنية للعمل الخيري بلغ 200 شخص حتى اليوم.

وأضاف أن المنصة تحرص على تقديم خدمات وبرامج رقمية نوعية تسهّل تجربة التبرع وتحفّز على العطاء، مثل برنامج حاسبة الزكاة، وبرنامج غِراس، وبرنامج هدية، بالإضافة إلى تعدد طرق التبرع عبر المنصة بشكل مباشر أو عبر الرسائل النصيّة القصيرة أو الاتصال على الرقم المجاني المخصص، والعديد من البرامج والخدمات الأخرى التي سيتم نشرها قريبًا.

وأشار إلى أن مبالغ التبرعات تذهب مباشرة إلى ‏‎الأماكن الأشد احتياجًا، وأن 99% من مبالغ التبرعات تصرف داخل المملكة في مشروعات خيرية وتنموية ذات أثر كبير ومستدام بجميع مناطق المملكة الثلاث عشرة، وأن 1% أو أقل من هذه التبرعات هو ما يذهب إلى خارج المملكة بالشراكة مع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية.
وأكد أن المنصة توفر جميع وسائل الدفع الإلكتروني، إضافة إلى ذلك يستطيع المُتبرع الاطلاع على تفاصيل الحالة بما في ذلك تفاصيل المبالغ المالية المتعلقة بها.

وأوضح أن جميع الخدمات والمعاملات تتم وفق حوكمة على مستوى عالٍ، وأن اختيار الحالات يجري بإشراف الجهات الحكومية ذات العلاقة، علمًا بأنه تتم متابعها بشكل مباشر من قبل اللجنة الشرعية التي يترأسها الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد المطلق عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للإفتاء.

يشار إلى أن الحملة الوطنية للعمل الخيري تأتي استكمالًا لتحقيق مستهدفات منصة "إحسان" للعمل الخيري، التي انطلقت من مقر الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي (سدايا) بالرياض، وتشارك فيها مناطق المملكة كافة بهدف تعزيز قيم التراحم والعطاء، والارتقاء بالعمل الخيري بتكاتف أفراد المجتمع والقطاع الخاص والقطاع الخيري غير الربحي.

لمشاهدة الفيديو اضغط هنا

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك