Menu
مهاجم سامبدوريا يبعث رسالة إنسانية بعد التعافي من كورونا

أبدى مانولو جابياديني، مهاجم فريق سامبدوريا الإيطالي، دعمه الكامل لكل الذين يكافحون للخروج من جائحة تفشي فيروس كورونا المستجد، في مقاطعة بيرجامو، الأكثر تضررًا من الوباء في أوروبا، وذلك بعدما تعافيه من إصابته بالمرض.

وأوضح جابياديني، في تصريحات تليفزيونية، اليوم الثلاثاء، من العزل الصحي بمنزله في مدينة جنوى: «الآن أشعر بتحسن كبير، وعاودت التدريبات من جديد، أفكر في بيرجامو ووالدي، هذه المأساة ضربتني بشدة، مثلما فعلت لملايين الإيطاليين والناس حول العالم».

وأشار مهاجم سامبدوريا، إلى إنه عانى من الحمى لمدة يوم وسعال سيء لأيام عدة، وكان آخر اختبار له جاء سلبيًا، ووفقًا لبروتوكول الصحة، لابد أن يتبع الفحص اختبارًا ثانيًا للتأكد من التعافي بشكل كامل.

وبعث صاحب الـ28 عامًا، عبر حسابه الشخصي على تطبيق «إنستجرام»، الأحد الماضي، رسالة إلى مواطني بيرجامو في منطقة لومبارديا شمال إيطاليا، والتي ضربها الفيروس ضراوة: «بصفتي مواطن من المدينة لا ينسى أصوله، أرسل إليكم أحضاني وتشجيعي، وأحثكم على النهوض وأن تكونوا أقوياء أكثر من أي وقت».

وأعلن سامبدوريا، في يوم 12 مارس الجاري، تسجيل جابياديني كأول لاعب من 7 آخرين بالفريق، تظهر نتيجة اختباره إيجابية، والثاني في الدوري الإيطالي، بعد يوم واحد من إصابة دانيلي روجاني لاعب يوفنتوس.

ووثق فريق أتالانتا، أن لاعبًا واحدًا فقط بين صفوف فريق مقاطعة بيرجامو، مصاب بفيروس كورونا الجديد، هو الحارس ماركو سبورتيلو، من بين 16 لاعبًا مصابًا من المشاركين في دوري الدرجة الأولى الإيطالي.

اقرأ أيضًا:

«توتي» و«لوكا» يتبرعان بسيارات إسعاف لمساعدة إيطاليا ضد كورونا

توماسي يثير الجدل بشأن إمكانية إنهاء الموسم الكروي بإيطاليا

وزير الرياضة الإيطالي يقترح تمديد تعليق النشاط لنهاية أبريل

2020-03-31T19:59:08+03:00 أبدى مانولو جابياديني، مهاجم فريق سامبدوريا الإيطالي، دعمه الكامل لكل الذين يكافحون للخروج من جائحة تفشي فيروس كورونا المستجد، في مقاطعة بيرجامو، الأكثر تضررًا
مهاجم سامبدوريا يبعث رسالة إنسانية بعد التعافي من كورونا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مهاجم سامبدوريا يبعث رسالة إنسانية بعد التعافي من كورونا

طالب شعب بيرجامو التحلي بالقوة

مهاجم سامبدوريا يبعث رسالة إنسانية بعد التعافي من كورونا
  • 17
  • 0
  • 0
فريق التحرير
7 شعبان 1441 /  31  مارس  2020   07:59 م

أبدى مانولو جابياديني، مهاجم فريق سامبدوريا الإيطالي، دعمه الكامل لكل الذين يكافحون للخروج من جائحة تفشي فيروس كورونا المستجد، في مقاطعة بيرجامو، الأكثر تضررًا من الوباء في أوروبا، وذلك بعدما تعافيه من إصابته بالمرض.

وأوضح جابياديني، في تصريحات تليفزيونية، اليوم الثلاثاء، من العزل الصحي بمنزله في مدينة جنوى: «الآن أشعر بتحسن كبير، وعاودت التدريبات من جديد، أفكر في بيرجامو ووالدي، هذه المأساة ضربتني بشدة، مثلما فعلت لملايين الإيطاليين والناس حول العالم».

وأشار مهاجم سامبدوريا، إلى إنه عانى من الحمى لمدة يوم وسعال سيء لأيام عدة، وكان آخر اختبار له جاء سلبيًا، ووفقًا لبروتوكول الصحة، لابد أن يتبع الفحص اختبارًا ثانيًا للتأكد من التعافي بشكل كامل.

وبعث صاحب الـ28 عامًا، عبر حسابه الشخصي على تطبيق «إنستجرام»، الأحد الماضي، رسالة إلى مواطني بيرجامو في منطقة لومبارديا شمال إيطاليا، والتي ضربها الفيروس ضراوة: «بصفتي مواطن من المدينة لا ينسى أصوله، أرسل إليكم أحضاني وتشجيعي، وأحثكم على النهوض وأن تكونوا أقوياء أكثر من أي وقت».

وأعلن سامبدوريا، في يوم 12 مارس الجاري، تسجيل جابياديني كأول لاعب من 7 آخرين بالفريق، تظهر نتيجة اختباره إيجابية، والثاني في الدوري الإيطالي، بعد يوم واحد من إصابة دانيلي روجاني لاعب يوفنتوس.

ووثق فريق أتالانتا، أن لاعبًا واحدًا فقط بين صفوف فريق مقاطعة بيرجامو، مصاب بفيروس كورونا الجديد، هو الحارس ماركو سبورتيلو، من بين 16 لاعبًا مصابًا من المشاركين في دوري الدرجة الأولى الإيطالي.

اقرأ أيضًا:

«توتي» و«لوكا» يتبرعان بسيارات إسعاف لمساعدة إيطاليا ضد كورونا

توماسي يثير الجدل بشأن إمكانية إنهاء الموسم الكروي بإيطاليا

وزير الرياضة الإيطالي يقترح تمديد تعليق النشاط لنهاية أبريل

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك