Menu

منظمة الصحة تطالب بإجراء عاجل لدفع الشباب لممارسة الرياضة

81 % من المراهقين يبذلون أقل من ساعة نشاطًا بدنيًا..

أعلنت منظمة الصحة العالمية، اليوم الجمعة، أن هناك حاجة لاتخاذ إجراء عاجل من أجل دفع الشباب للقيام بالمزيد من الحركة، وذكرت أن 81 % من المراهقين حول العالم يبذلو
منظمة الصحة تطالب بإجراء عاجل لدفع الشباب لممارسة الرياضة
  • 59
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أعلنت منظمة الصحة العالمية، اليوم الجمعة، أن هناك حاجة لاتخاذ إجراء عاجل من أجل دفع الشباب للقيام بالمزيد من الحركة، وذكرت أن 81 % من المراهقين حول العالم يبذلون أقل من ساعة واحدة من النشاط البدني في اليوم.

خفض معدل الخمول

وتهدف وكالة الصحة التابعة للأمم المتحدة إلى خفض معدل الخمول بين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 11 و17 سنة إلى 70 % بحلول عام 2030.

سبع ساعات في الأسبوع

وقالت ريجينا جوتهولد، المؤلفة الرئيسة للتقرير وخبيرة صحة المراهقين بمنظمة الصحة العالمية، إننا بعيدون عن المسار، مشددة على أن الحد الأدنى لتوصية منظمة الصحة العالمية بممارسة التمرينات الرياضية سبع ساعات في الأسبوع لها فوائد عديدة طويلة الأجل.

ووفقًا لتقرير منظمة الصحة العالمية فإن ممارسة الألعاب الرياضية أو المشي أو ركوب الدراجات أو الأعمال المنزلية في سن مبكرة ترتبط بقلوب ورئتين وعظام وعقول أكثر صحة في مرحلة البلوغ.

نمط الحياة

وقالت ليني رايلي خبيرة الأمراض المتصلة بنمط الحياة بمنظمة الصحة العالمية للصحفيين في جنيف قبل فترة وجيزة من نشر التقرير في مجلة «ذا لانسيت» الطبية: لدينا هذه الثورة الإلكترونية التي تبدو وكأنها غيرت أنماط حركة المراهقين وتشجعهم على الجلوس لفترات أطول.

وأشارت رايلي أيضًا إلى أن بعض الشباب يعيشون في أماكن غير آمنة؛ حيث لا يمكنهم اللعب خارج منازلهم .

وتعد ممارسة الرياضة مفيدة خلال فصل الشتاء بصفة خاصة؛ حيث إنها تعمل على تقوية جهاز المناعة، وللاستفادة من مزايا الرياضة ينبغي حماية الجسم جيدًا من البرودة وذلك بارتداء الملابس المناسبة.

وقال إخصائي الطب الرياضي الألماني كارل هاينز تسايلبيرجر إن ممارسة الرياضة في الشتاء تتمتع بفوائد صحية جمة؛ حيث إنها تعمل على تنشيط وتحفيز جهاز المناعة، ومن ثم يقاوم الفيروسات والجراثيم المنتشرة في هذا الوقت من العام بصورة أفضل.

وأضاف تسايلبيرجر أن ممارسة الرياضة تعد أيضًا سلاحًا فعالًا لمحاربة ما يعرف «باكتئاب الشتاء»، وهو اكتئاب موسمي يحدث بسبب الأجواء المظلمة والغائمة والممطرة السائدة في هذا الوقت من العام، وتتمثل أعراضه في الحزن والكآبة واعتلال المزاج وفقدان الدوافع والشعور بالتعب والخمول.

ويمكن مواجهة اكتئاب الشتاء من خلال ممارسة رياضات قوة التحمل مثل الركض والمشي باستخدام العصي؛ حيث إنها تعمل على تنشيط الدورة الدموية والقضاء على الشعور بالتعب وتحسين الحالة النفسية والمزاجية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك