Menu

تنتظرهم بقلق بالغ.. اللاعبون الدوليون يعكّرون صفو الأندية الألمانية

خوفًا من تعرضهم للإصابة

يشعر بايرن ميونخ الألماني، بأنه يمتلك أفضل مهاجم في العالم، روبرت ليفاندوفسكي؛ لكن المهاجم البولندي غاب عن أنظار النادي، بعد يومين فقط من قيادته نحو الفوز الكاس
تنتظرهم بقلق بالغ.. اللاعبون الدوليون يعكّرون صفو الأندية الألمانية
  • 28
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

يشعر بايرن ميونخ الألماني، بأنه يمتلك أفضل مهاجم في العالم، روبرت ليفاندوفسكي؛ لكن المهاجم البولندي غاب عن أنظار النادي، بعد يومين فقط من قيادته نحو الفوز الكاسح برباعية على بروسيا دورتموند، في قمة مباريات البوندسليجا.

ويستعد ليفاندوفسكي للمشاركة مع منتخب بولندا في آخر جولتين من تصفيات يورو 2020، بعدما أسهم في صعود بلاده للبطولة قبل جولتين من نهاية التصفيات.

ولم يكن هناك أي خيار لـ«بايرن» سوى مشاهدة نجمه المفضل، وهو يحزِّم حقائبه لخوض المباراتين أمام إسرائيل وسلوفينيا؛ لكن فقط يأمل المارد الألماني في أن يعود اللاعب دون إصابة.

ودخل بايرن في صدام مع الاتحاد الفرنسي لكرة القدم مؤخرًا بشأن لوكاس هيرنانديز؛ حيث تمسَّك النادي البافاري بضرورة حصول اللاعب على الحماية بعد عودته، عقب خضوعه لجراحة في الركبة.

وكان هيرنانديز، قد خضع لجراحة في الركبة في وقت سابق من العام الجاري، بعد إعلان انتقاله إلى بايرن ميونخ قادمًا من أتلتيكو مدريد الإسباني، وقد أعلن بايرن ميونخ أن اللاعب واجه مشكلة في الركبة نفسها بعد المشاركة في المباراة أمام بادربورن في سبتمبر.

وتجدر الإشارة إلى أن المنتخبات يحق لها تقييم حالة أي من لاعبيها، من خلال أجهزتها الطبية في حالة إعلان النادي إصابة اللاعب، ولكن هذا لا يطبق بالضرورة دائمًا.

ولكن منتخب فرنسا لم يتجاوب وأشرك اللاعب في مباراة واحدة من أصل مباراتين؛ لكن تجددت إصابته ولم يشارك منذ ذلك الحين.

وقال حسن صالح حميديتش مدير الكرة لبايرن ميونخ: لا نريد أن نلقي باللوم على أي شخص.

وقال هانز-فيلهيلم مويلر-فولفارت طبيب نادي بايرن ميونخ: أتحمل المسؤولية بشأن الحالة الصحية للوكاس هيرنانديز، ويمكنني القول إنه لا يمكنه اللعب في المباريات المقبلة للمنتخب الفرنسي، وبالتالي لا يفترض السماح بذلك.

وأنفق بايرن نحو 80 مليون يورو على ضم هيرنانديز؛ لكنه حتى الآن لم يستفد من اللاعب بشكل كامل.

تجدر الإشارة، إلى أن أي لاعب يتعرض للإصابة خلال مشاركته مع منتخب بلاده، فإن ناديه لا يتحمل تكاليف علاجه؛ لكن هذا لا يخفف من غضب بايرن نظرًا للراتب المرتفع للاعب الفرنسي.

وتأتي اللوائح المحيطة باستدعاء اللاعبين للمنتخبات الوطنية مباشرة من الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا».

وعادة يرحل اللاعب الدولي عن ناديه يوم الإثنين للانضمام إلى منتخب بلاده خلال أجندة الفيفا، ويستمر وجوده مع بلاده من الخميس وحتى الثلاثاء من الأسبوع التالي له.

وتنص لوائح فيفا على أنه في حال تعرض لاعب للإصابة أو الإعياء؛ مما يحول دون انضمامه لمنتخب بلاده، فيحق للاتحاد الوطني لبلاده أن يخضع اللاعب للفحص الطبي من قبل طبيب المنتخب.

نادي لايبزج الألماني أيضًا دخل في صدام مع اتحاد الكرة التشيكي بشأن باتريك تشيك، الذي تعرض للإصابة خلال المباراة الودية أمام أيرلندا الشمالية الشهر الماضي.

وأكَّد جوليان ناجلسمان مدرب لايبزج، أن اتحاد الكرة التشيكي لم يف بوعده بشأن الاكتفاء بإشراك اللاعب في المباراة الرسمية، التي جرت بعد أيام قليلة من المواجهة الودية أمام أيرلندا الشمالية.

وفي حالة ليفاندوفسكي، فإن بايرن سيعاني كثيرًا في غياب اللاعب الذي وصفه المدرب المؤقت هانسي فليك، بأنه الأفضل في العالم.

ووفقًا لمجلة «كيكر»، فإن ليفاندوفسكي يحتاج لإجراء جراحة بسبب معاناته من فتق، وذلك برغم العدد القياسي من الأهداف التي سجلها حتى الآن؛ حيث يتصدر قائمة هدافي البوندسليجا برصيد 16 هدفًا في 11 مباراة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك