Menu
جريمة جديدة للحوثيين.. قصفوا مطاحن البحر الأحمر لتجويع أهل الحديدة

عاودت الميليشيا الانقلابية، قصف مطاحن البحر الأحمر بمدينة الحديدة، بأربع قذائف هاون، سقطت على بعد أمتار من صوامع الغلال، في الوقت الذي استكملت فيه إدارة الشركة تنقية كميات القمح المخزنة داخلها والتابعة لبرنامج الأغذية العالمي.

وأوضح الإعلام العسكري للمقاومة اليمنية المشتركة -عبر حسابه بموقع التواصل تويتر- أن الميليشيا الانقلابية استهدفت مطاحن البحر الأحمر بقصف مدفعي في إطار خروقاتها المتصاعدة للهدنة التي رعتها الأمم المتحدة في الحديدة.

 وأضاف الإعلام العسكري للمقاومة، أن المليشيات المدعومة إيرانيًا استهدفت مطاحن البحر الأحمر بأربع قذائف هاون، سقطت على بعد أمتار من صوامع الغلال التي استكملت إدارة الشركة تنقية كميات القمح المخزنة داخلها والتابعة لبرنامج الأغذية العالمي.

وأشار إلى أن الاستهداف الحوثي للمطاحن، يأتي بعد أسبوع من إعلان الشركة إنجاز 90% من العمل لإعادة تأهيل وتشغيل المطاحن، واستعدادها لبدء توزيع كميات القمح المقدرة بـ55 طنًا على المحتاجين في المناطق التي لا تزال تحت سيطرة الميليشيات الانقلابية.

 يذكر أن مطاحن البحر الأحمر، تعرضت في السابق لقصف مباشر عدة مرات، من قبل الميليشيات الحوثية، وتسببت باشتعال النيران في اثنتين من صوامع الغلال.

كما أن الميليشيا الانقلابية منعت أكثر من مرة الفريق الأممي، من الوصول إلى المطاحن، وأطلقت النار عليهم، قبل أن تسمح لعدد محدود من المراقبين الأمميين بالوصول إليها في مايو الماضي، وذلك بعد تلف كميات من القمح المخزن.

من جهة أخرى، ذكرت مصادر عسكرية، أن الميليشيا الانقلابية استهدفت مواقع في التحيتا، كما نشرت أسلحة ثقيلة ومنصات إطلاق صواريخ كاتيوشا على أسطح المنازل والمحال التجارية بمدينة الحديدة.

2019-07-11T13:20:55+03:00 عاودت الميليشيا الانقلابية، قصف مطاحن البحر الأحمر بمدينة الحديدة، بأربع قذائف هاون، سقطت على بعد أمتار من صوامع الغلال، في الوقت الذي استكملت فيه إدارة الشركة
جريمة جديدة للحوثيين.. قصفوا مطاحن البحر الأحمر لتجويع أهل الحديدة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

جريمة جديدة للحوثيين.. قصفوا مطاحن البحر الأحمر لتجويع أهل الحديدة

تم إنجاز 90% من إعادة تأهيلها وتشغيلها مؤخرًا..

جريمة جديدة للحوثيين.. قصفوا مطاحن البحر الأحمر لتجويع أهل الحديدة
  • 450
  • 0
  • 0
فريق التحرير
8 ذو القعدة 1440 /  11  يوليو  2019   01:20 م

عاودت الميليشيا الانقلابية، قصف مطاحن البحر الأحمر بمدينة الحديدة، بأربع قذائف هاون، سقطت على بعد أمتار من صوامع الغلال، في الوقت الذي استكملت فيه إدارة الشركة تنقية كميات القمح المخزنة داخلها والتابعة لبرنامج الأغذية العالمي.

وأوضح الإعلام العسكري للمقاومة اليمنية المشتركة -عبر حسابه بموقع التواصل تويتر- أن الميليشيا الانقلابية استهدفت مطاحن البحر الأحمر بقصف مدفعي في إطار خروقاتها المتصاعدة للهدنة التي رعتها الأمم المتحدة في الحديدة.

 وأضاف الإعلام العسكري للمقاومة، أن المليشيات المدعومة إيرانيًا استهدفت مطاحن البحر الأحمر بأربع قذائف هاون، سقطت على بعد أمتار من صوامع الغلال التي استكملت إدارة الشركة تنقية كميات القمح المخزنة داخلها والتابعة لبرنامج الأغذية العالمي.

وأشار إلى أن الاستهداف الحوثي للمطاحن، يأتي بعد أسبوع من إعلان الشركة إنجاز 90% من العمل لإعادة تأهيل وتشغيل المطاحن، واستعدادها لبدء توزيع كميات القمح المقدرة بـ55 طنًا على المحتاجين في المناطق التي لا تزال تحت سيطرة الميليشيات الانقلابية.

 يذكر أن مطاحن البحر الأحمر، تعرضت في السابق لقصف مباشر عدة مرات، من قبل الميليشيات الحوثية، وتسببت باشتعال النيران في اثنتين من صوامع الغلال.

كما أن الميليشيا الانقلابية منعت أكثر من مرة الفريق الأممي، من الوصول إلى المطاحن، وأطلقت النار عليهم، قبل أن تسمح لعدد محدود من المراقبين الأمميين بالوصول إليها في مايو الماضي، وذلك بعد تلف كميات من القمح المخزن.

من جهة أخرى، ذكرت مصادر عسكرية، أن الميليشيا الانقلابية استهدفت مواقع في التحيتا، كما نشرت أسلحة ثقيلة ومنصات إطلاق صواريخ كاتيوشا على أسطح المنازل والمحال التجارية بمدينة الحديدة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك