Menu
وسط أزمة كورونا.. جوتيريش يحذر من تصاعد العنف المنزلي عالميًّا

حذر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش من تصاعد عالمي مرعب للعنف المنزلي وسط تفشي أزمة فيروس كورونا، وحث الحكومات على تكثيف جهودها لمنع العنف ضد المرأة، في رسالة مرئية مسجلة يوم الأحد.

وقال جوتيريش، في رسالة نشرت عبر تويتر: نعلم أن عمليات الإغلاق والحجر الصحي ضرورية لكبح كوفيد-19. لكنه يتسبب في أن تعلق النساء مع شركائهن المسيئين.

وأضاف أنه بالنسبة للعديد من النساء والفتيات، إن التهديد الأكبر يكمن في المكان الذي يجب أن يكن فيه أكثر أمانًا وهو منازلهن.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة، إن عدد النساء اللاتي يتصلن بخدمات الدعم قد تضاعف في بعض الدول، كما أن مقدمي الرعاية الصحية والشرطة مرهقون، ولديهم نقص في الموظفين، وأن مجموعات الدعم المحلية مشلولة أو تفتقر إلى التمويل.

ودعا الحكومات في جميع أنحاء العالم إلى التأكد من استمرار ملاحقة المسيئين، وإنشاء أنظمة إنذار للطوارئ في الصيدليات ومحلات البقالة، وإعلان عن ملاجئ كخدمات أساسية.

وتم تحذير دول من بينها ألمانيا من أن القيود الاجتماعية المفروضة على السكان في محاولة لمنع انتشار فيروس كورونا تهدد بتفاقم العنف المنزلي.

2020-04-06T08:31:13+03:00 حذر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش من تصاعد عالمي مرعب للعنف المنزلي وسط تفشي أزمة فيروس كورونا، وحث الحكومات على تكثيف جهودها لمنع العنف ضد المرأة،
وسط أزمة كورونا.. جوتيريش يحذر من تصاعد العنف المنزلي عالميًّا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

وسط أزمة كورونا.. جوتيريش يحذر من تصاعد العنف المنزلي عالميًّا

أكد تضاعف عدد النساء اللاتي يتصلن بخدمات الدعم في بعض الدول

وسط أزمة كورونا.. جوتيريش يحذر من تصاعد العنف المنزلي عالميًّا
  • 11
  • 0
  • 0
فريق التحرير
13 شعبان 1441 /  06  أبريل  2020   08:31 ص

حذر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش من تصاعد عالمي مرعب للعنف المنزلي وسط تفشي أزمة فيروس كورونا، وحث الحكومات على تكثيف جهودها لمنع العنف ضد المرأة، في رسالة مرئية مسجلة يوم الأحد.

وقال جوتيريش، في رسالة نشرت عبر تويتر: نعلم أن عمليات الإغلاق والحجر الصحي ضرورية لكبح كوفيد-19. لكنه يتسبب في أن تعلق النساء مع شركائهن المسيئين.

وأضاف أنه بالنسبة للعديد من النساء والفتيات، إن التهديد الأكبر يكمن في المكان الذي يجب أن يكن فيه أكثر أمانًا وهو منازلهن.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة، إن عدد النساء اللاتي يتصلن بخدمات الدعم قد تضاعف في بعض الدول، كما أن مقدمي الرعاية الصحية والشرطة مرهقون، ولديهم نقص في الموظفين، وأن مجموعات الدعم المحلية مشلولة أو تفتقر إلى التمويل.

ودعا الحكومات في جميع أنحاء العالم إلى التأكد من استمرار ملاحقة المسيئين، وإنشاء أنظمة إنذار للطوارئ في الصيدليات ومحلات البقالة، وإعلان عن ملاجئ كخدمات أساسية.

وتم تحذير دول من بينها ألمانيا من أن القيود الاجتماعية المفروضة على السكان في محاولة لمنع انتشار فيروس كورونا تهدد بتفاقم العنف المنزلي.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك