Menu
عودة «السلطان».. إبراهيموفيش الرقم الصعب في معادلة انتفاضة ميلان

رغم الاقتراب من حاجز الأربعين، لا يزال المهاجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش الرقم الصعب في معادلة إعادة البريق لفريق ميلان، بعد سنوات من المعاناة، كما يتأهب الهداف المخضرم للعودة إلى قيادة هجوم منتخب الفايكنج في الأيام المقبلة بعد سنوات من إعلان اعتزال اللعب الدولي.

ويطمح الروسونيري إلى أن تكون عودة إبراهيموفيتش إلى صفوف الفريق الإيطالي دعمًا قويًّا لخط الهجوم في الفترة المقبلة التي يخوض فيها ميلان المراحل الأخيرة من عمر الكالتشيو، بحثًا عن اللقب المفقود.

وكان إبراهيموفيتش، صاحب الـ39 عامًا، عانى من إصابة بشد عضلي في أواخر فبراير الماضي. ويستعد المهاجم المخضرم حاليًّا للمُشارَكة مع الفريق اللومباردي في المباراة المرتقبة أمام مضيفه فيورنتينا، يوم الأحد المقبل، بالجولة الـ28 من الدوري الإيطالي.

ويقود إبرا مغامرة الفيولا، ثم يشد الرحال صوب ستوكهولم من أجل الالتحاق بالمنتخب الأصفر الذي يتأهب لبدء مسيرته في التصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس العالم 2022، وهي العودة التي تأتي بعد نحو 5 سنوات من إعلان تعليق الحذاء في 2016.

وأثار إبراهيموفيتش سعادة جمهور المنتخب السويدي بنشر صورة لنفسه بقميص الفايكنج عبر الحساب الشخصي على تطبيق تبادل الصور «إنستجرام»، وهو الأمر الذي شكَّل دفعة معنوية كبيرة للفريق قبل بداية مشوار المونديال.

وتسببت الإصابات العضلية والسقوط في فخ عدوى فيروس كورونا المستجد، في وقت سابق من الموسم الحالي، في غياب إبراهيموفيتش عن صفوف ميلان في 11 مباراة، ليفقد الروسونيري الكثير من القوة الضاربة في مهمة المنافسة على الصدارة.

ويبحث عشاق ميلان وستيفانو بيولي المدير الفني للفريق، الآن إلى عودة إبراهيموفيتش؛ حيث أكد المدرب الإيطالي، قبل مباراة الفريق المرتقبة اليوم أمام مانشستر يونايتد الإنجليزي في إياب دور الستة عشر للبطولة: «عودة زلاتان إلى صفوف الفريق تمثل دعمًا قويًّا.. لا يمكنه المشاركة لمدة 90 دقيقة كاملة، لكننا سنفحص الأمر اليوم الخميس».

وأوضح بيولي: «انضمام زلاتان إلى ميلان في يناير 2020 وكذلك سيمون كاير؛ أسهمت في تحسين وضع الفريق فيما يتعلق بعمق الأداء والاستقرار على أرض الملعب.. إنه بطل حقيقي على أرض الملعب، وننتظر منه الكثير حتى نهاية الموسم الحالي».

ويحتل ميلان المركز الثاني على سلم ترتيب الدوري الإيطالي، بفارق 9 نقاط خلف الجار والمنافس التقليدي إنتر متصدر جدول المسابقة؛ وذلك قبل 11 جولة على نهاية الموسم، فيما يسير بخطوات ثابتة في الدوري الأوروبي، بعد العودة من أولد ترافورد بتعادل ثمين بهدف لكل طرف أمام يونايتد.

اقرأ أيضًا:

العائد من الاعتزال.. إبراهيموفيتش يزين قائمة السويد

إبراهيموفيتش يضع ميلان في ورطة حقيقة قبل موقعة أولد ترافورد

2021-06-11T11:49:03+03:00 رغم الاقتراب من حاجز الأربعين، لا يزال المهاجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش الرقم الصعب في معادلة إعادة البريق لفريق ميلان، بعد سنوات من المعاناة، كما يتأهب الهد
عودة «السلطان».. إبراهيموفيش الرقم الصعب في معادلة انتفاضة ميلان
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

عودة «السلطان».. إبراهيموفيش الرقم الصعب في معادلة انتفاضة ميلان

السويد تستنجد بزلاتان في مغامرة المونديال

عودة «السلطان».. إبراهيموفيش الرقم الصعب في معادلة انتفاضة ميلان
  • 46
  • 0
  • 0
فريق التحرير
5 شعبان 1442 /  18  مارس  2021   05:53 م

رغم الاقتراب من حاجز الأربعين، لا يزال المهاجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش الرقم الصعب في معادلة إعادة البريق لفريق ميلان، بعد سنوات من المعاناة، كما يتأهب الهداف المخضرم للعودة إلى قيادة هجوم منتخب الفايكنج في الأيام المقبلة بعد سنوات من إعلان اعتزال اللعب الدولي.

ويطمح الروسونيري إلى أن تكون عودة إبراهيموفيتش إلى صفوف الفريق الإيطالي دعمًا قويًّا لخط الهجوم في الفترة المقبلة التي يخوض فيها ميلان المراحل الأخيرة من عمر الكالتشيو، بحثًا عن اللقب المفقود.

وكان إبراهيموفيتش، صاحب الـ39 عامًا، عانى من إصابة بشد عضلي في أواخر فبراير الماضي. ويستعد المهاجم المخضرم حاليًّا للمُشارَكة مع الفريق اللومباردي في المباراة المرتقبة أمام مضيفه فيورنتينا، يوم الأحد المقبل، بالجولة الـ28 من الدوري الإيطالي.

ويقود إبرا مغامرة الفيولا، ثم يشد الرحال صوب ستوكهولم من أجل الالتحاق بالمنتخب الأصفر الذي يتأهب لبدء مسيرته في التصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس العالم 2022، وهي العودة التي تأتي بعد نحو 5 سنوات من إعلان تعليق الحذاء في 2016.

وأثار إبراهيموفيتش سعادة جمهور المنتخب السويدي بنشر صورة لنفسه بقميص الفايكنج عبر الحساب الشخصي على تطبيق تبادل الصور «إنستجرام»، وهو الأمر الذي شكَّل دفعة معنوية كبيرة للفريق قبل بداية مشوار المونديال.

وتسببت الإصابات العضلية والسقوط في فخ عدوى فيروس كورونا المستجد، في وقت سابق من الموسم الحالي، في غياب إبراهيموفيتش عن صفوف ميلان في 11 مباراة، ليفقد الروسونيري الكثير من القوة الضاربة في مهمة المنافسة على الصدارة.

ويبحث عشاق ميلان وستيفانو بيولي المدير الفني للفريق، الآن إلى عودة إبراهيموفيتش؛ حيث أكد المدرب الإيطالي، قبل مباراة الفريق المرتقبة اليوم أمام مانشستر يونايتد الإنجليزي في إياب دور الستة عشر للبطولة: «عودة زلاتان إلى صفوف الفريق تمثل دعمًا قويًّا.. لا يمكنه المشاركة لمدة 90 دقيقة كاملة، لكننا سنفحص الأمر اليوم الخميس».

وأوضح بيولي: «انضمام زلاتان إلى ميلان في يناير 2020 وكذلك سيمون كاير؛ أسهمت في تحسين وضع الفريق فيما يتعلق بعمق الأداء والاستقرار على أرض الملعب.. إنه بطل حقيقي على أرض الملعب، وننتظر منه الكثير حتى نهاية الموسم الحالي».

ويحتل ميلان المركز الثاني على سلم ترتيب الدوري الإيطالي، بفارق 9 نقاط خلف الجار والمنافس التقليدي إنتر متصدر جدول المسابقة؛ وذلك قبل 11 جولة على نهاية الموسم، فيما يسير بخطوات ثابتة في الدوري الأوروبي، بعد العودة من أولد ترافورد بتعادل ثمين بهدف لكل طرف أمام يونايتد.

اقرأ أيضًا:

العائد من الاعتزال.. إبراهيموفيتش يزين قائمة السويد

إبراهيموفيتش يضع ميلان في ورطة حقيقة قبل موقعة أولد ترافورد

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك