Menu


مستوطنون يقتحمون الأقصى بالتزامن مع «عيد الغفران».. و«اشتية» يبحث ملفات هامة بالقاهرة

جيش الاحتلال يشن حملة اعتقالات بالضفة الغربية

اقتحم مستوطنون، اليوم الثلاثاء، باحات المسجد الأقصى بمدينة القدس؛ وذلك تزامنًا مع احتفالات اليهود بعيد الغفران، في الوقت الذي يبحث فيه رئيس الوزراء الفلسطيني مح
مستوطنون يقتحمون الأقصى بالتزامن مع «عيد الغفران».. و«اشتية» يبحث ملفات هامة بالقاهرة
  • 33
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

اقتحم مستوطنون، اليوم الثلاثاء، باحات المسجد الأقصى بمدينة القدس؛ وذلك تزامنًا مع احتفالات اليهود بعيد الغفران، في الوقت الذي يبحث فيه رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية تعزيز التعاون الاقتصادي مع مصر خلال زيارة رسمية إلى القاهرة، ضمن خطوات فك الارتباط الاقتصادي بإسرائيل.

وكانت اللجان الشعبية للدفاع عن الأقصى، دعت أمس الاثنين، إلى شد الرحال إلى المسجد الأقصى؛ للدفاع عنه ضد المستوطنين المتطرفين، خلال عيد الغفران الذي يبدأ الاحتفال به اليوم الثلاثاء، ويليه عيد العرش.

وأوضحت اللجان الشعبية أن الحضور الدائم أمام المستوطنين، خلال الأيام القادمة سيُفشل مخططاتهم الرامية إلى تقسيم الأقصى زمانيًّا ومكانيًّا، مؤكدةً: «سنبقى الأوفياء لمسجدنا؛ ندافع عنه في وجه غطرسة المحتل وقطعان مستوطنيه، وستبقى بوصلتنا نحو القدس والأقصى.. لن نخذله ولن نتراجع حتى التحرير القريب».

من جهة أخرى، اعتقل جيش الاحتلال، فجر اليوم الثلاثاء، عددًا من المواطنين من مناطق متفرقة في الضفة، زاعمًا عثوره على أسلحة في عزون والخليل.

وعلى صعيد آخر، وصل رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، مساء أمس  الاثنين، إلى العاصمة المصرية القاهرة، على رأس وفد وزاري في زيارة رسمية تستمر ثلاثة أيام، لبحث فتح آفاق التعاون بين فلسطين ومصر في كافة المجالات، وبما يعزز العلاقة الاستراتيجية مع العمق العربي، وفتح آفاق اقتصادية لبداية الانفكاك التدريجي عن إسرائيل، وفقًا لما ذكرته وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا).

ويتضمن جدول الزيارة، لقاءات ثنائية لبحث سبل تفعيل أعمال اللجنة الفلسطينية المصرية العليا؛ لتعزيز التبادل والتعاون في كافة المجالات بين فلسطين ومصر؛ لتنفيذ قرار الانفكاك التدريجي عن الاحتلال، بالإضافة إلى توقيع بروتوكولات ومذكرات تعاون بين البلدين في مختلف القطاعات المعنية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك