Menu

العراق يغلق حدوده الجنوبية مع إيران أمام المسافرين

تزامنًا مع الاحتجاجات المتصاعدة..

أغلقت السلطات العراقية، اليوم السبت، معبر شلمجة الحدودي الجنوبي مع إيران أمام المسافرين من الدولتين. وقال مصدر أمني عراقي لـ«رويترز»، إن إيران طلبت من بغداد إغ
العراق يغلق حدوده الجنوبية مع إيران أمام المسافرين
  • 503
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أغلقت السلطات العراقية، اليوم السبت، معبر شلمجة الحدودي الجنوبي مع إيران أمام المسافرين من الدولتين.

وقال مصدر أمني عراقي لـ«رويترز»، إن إيران طلبت من بغداد إغلاق معبر شلمجة بسبب الاحتجاجات المستمرة في كلا البلدين.

حركة السلع

ونقلت الوكالة، عن مصدر دبلوماسي إيراني لم تسمه، أن الحدود ستظل مغلقة لحين إشعار آخر، لكن الإجراء لن يؤثر في حركة السلع أو التجارة.

ويشهد البلدان «العراق وإيران» احتجاجات متصاعدة؛ حيث واصل المتظاهرون في إيران، اليوم السبت، الاحتجاج اعتراضًا على قرار الحكومة رفع أسعار البنزين 50%، فيما عمد المتظاهرون إلى إغلاق شوارع رئيسية في طهران ومدينة شيراز.

سبب الوفاة

وقُتل متظاهر في تظاهرات أمس، فيما أصيب عدد آخر بجروح في مدينة سيرجان، فيما قال حاكم مدينة سيرجان بالإنابة محمد محمود آبادي: «للأسف قتل شخص»، مضيفًا أن سبب الوفاة لم يتضح بعد.

وأعلن محتجون عصيانًا مدنيًّا في عددٍ من المدن، منها جوهردشت كرج غرب طهران، وفي مركز محافظة كرمانشاه، وفي مدينة يزد وسط البلاد. وفي مدينة تبريز في الشمال الغربي، وفي مدينة أصفهان (وسط إيران) أغلق آخرون أحد الطرق الرئيسية بالسيارات؛ رفضًا لتلك الزيادات المفاجئة في أسعار البنزين.

إغلاق الطرق

كذلك، شهدت منطقتا شيراز وسلطان آباد عاصمة محافظة فارس جنوب إيران، إغلاقًا للطرق؛ حيث عمد بعض المحتجين إلى إحراق الإطارات، واندلعت تظاهرات في كثير من المدن الإيرانية مساء أمس (الجمعة)، كما ذكرت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية، اليوم (السبت)، غداة إعلان الحكومة المفاجئ عن زيادة كبيرة في أسعار الوقود.

الفساد السياسي

وفي العراق، منع المتظاهرون شاحنات من دخول ميناء أم قصر في البصرة، تزامنًا مع إغلاق محتجين بوابة حق مجنون النفطي بالمحافظة ذاتها جنوب البلاد.

وفيما تسود أجواء مستقرة بمركز المدينة، فإن التظاهرات تجددت أمام بوابة الحقل النفطي، وسط مطالبات بضرورة توفير وظائف والقضاء على الفساد السياسي في البلاد، فيما يجري مسؤولون مفاوضات مع المحتجين لإقناعهم بالعدول عن قرارهم تطويق الحقل والميناء.

وبدأ متظاهرون الانتشار تدريجيًّا صباح اليوم السبت في ساحة الخلاني وسط العاصمة بغداد وجسر السنك المؤدي إلى مقر السفارة الإيرانية، الذي انسحبت منه قوات مكافحة الشغب.

من جانبها، اعلنت قيادة عمليات بغداد، في بيان لاحق، «فتح طريق ساحة الطيران الخلاني لإفساح المجال أمام حركة المواطنين»، وناشدت المتظاهرين في ساحة التحرير وامتداداتها بالمحافظة، سلمية التظاهر في مناطق الخلاني والسنك، والمحافظة على الأموال العامة والخاصة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك