Menu
تسجيل صوت.. محقق إيراني يوجه رسالة خاصة لأسر ضحايا الطائرة الأوكرانية

كشف تسجيل صوتي عن فحوى الرسالة التي وجهها محقق رسمي إيراني لأسر ضحايا الطائرة الأوكرانية، التي أسقطتها صواريخ قوات الحرس الثوري في الثامن من يناير الماضي فوق طهران، ما أسفر عن مقتل 176 راكبًا.

وتواصل المحقق الرسمي الإيراني، عرب زادة، مع محمود زيباي (فقد زوجته وابنته في الطائرة) مطالبًا إياه بالعودة إلى طهران، وقال زيباي (بحسب العربية) إنه وثق الاتصال مع المحقق القضائي بمحكمة طهران العسكرية رقم 5.

ووفق التسجيل الصوتي وجه المحقق، عرب زادة، سؤالًا إلى زيباي مفاده: من الأفضل أن تأتي إلى إيران لنتحدث شخصيًا.. لقد قطعت ثلاثة تذاكر لكن تم تسجيل دخول شخصين للمطار فقط، هناك عائلات جاءت إلينا وسألتنا لماذا لم يصعد إلى الطائرة الشخص الثالث؟

وعبر زيباي عن شكوكه في المحققين الإيرانيين قائلا: بداية أعلنوا أن عدد الضحايا 179؛ لكن بعد أن أعلن الحرس الثوري مسؤوليته غيروا الرقم إلى 176 ما يعني أن هناك ثلاثة أشخاص مفقودون.. من هم هؤلاء الأشخاص الذي تم إجلاؤهم من الطائرة قبل إقلاعها؟

وأضاف زيباي: أنا كنت في كندا خلال الحادث.. أعلم لماذا يطلب مني الذهاب.. مكاني الأكيد سيكون السجن.. هذه لغتهم في التعامل.. لماذا يحيلون ملف الطائرة إلى المحكمة العسكرية بطهران، التابعة للحرس الثوري الذي أسقط الطائرة المدنية؟

ويواصل أفراد عائلات الضحايا المطالبة بتحقيق مستقل ومحاكمة المسؤولين الإيرانيين عن إسقاط الطائرة، ويطالبون النظام الإيراني بالكشف عن أسماء ثلاثة أشخاص تم إجلاؤهم من الطائرة المنكوبة قبل إقلاعها، متسائلين عن أسباب إجلاء هؤلاء الأشخاص تحديدا.

يأتي هذا فيما كتب جواد سليماني (زوج إحدى الضحايا على صفحته بموقع إنستجرام): عملاء استخبارات النظام الإيراني هددوني وأقارب الضحايا بأنهم إذا لم يصمتوا ويكفوا عن التحدث عن المأساة، يجب أن يتحملوا عواقب ذلك.

2020-08-07T19:38:46+03:00 كشف تسجيل صوتي عن فحوى الرسالة التي وجهها محقق رسمي إيراني لأسر ضحايا الطائرة الأوكرانية، التي أسقطتها صواريخ قوات الحرس الثوري في الثامن من يناير الماضي فوق طه
تسجيل صوت.. محقق إيراني يوجه رسالة خاصة لأسر ضحايا الطائرة الأوكرانية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

تسجيل صوت.. محقق إيراني يوجه رسالة خاصة لأسر ضحايا الطائرة الأوكرانية

تمويه على 3 ركاب.. وتحويل ملف القضية للجاني

تسجيل صوت.. محقق إيراني يوجه رسالة خاصة لأسر ضحايا الطائرة الأوكرانية
  • 1898
  • 0
  • 0
فريق التحرير
13 ذو الحجة 1441 /  03  أغسطس  2020   08:16 م

كشف تسجيل صوتي عن فحوى الرسالة التي وجهها محقق رسمي إيراني لأسر ضحايا الطائرة الأوكرانية، التي أسقطتها صواريخ قوات الحرس الثوري في الثامن من يناير الماضي فوق طهران، ما أسفر عن مقتل 176 راكبًا.

وتواصل المحقق الرسمي الإيراني، عرب زادة، مع محمود زيباي (فقد زوجته وابنته في الطائرة) مطالبًا إياه بالعودة إلى طهران، وقال زيباي (بحسب العربية) إنه وثق الاتصال مع المحقق القضائي بمحكمة طهران العسكرية رقم 5.

ووفق التسجيل الصوتي وجه المحقق، عرب زادة، سؤالًا إلى زيباي مفاده: من الأفضل أن تأتي إلى إيران لنتحدث شخصيًا.. لقد قطعت ثلاثة تذاكر لكن تم تسجيل دخول شخصين للمطار فقط، هناك عائلات جاءت إلينا وسألتنا لماذا لم يصعد إلى الطائرة الشخص الثالث؟

وعبر زيباي عن شكوكه في المحققين الإيرانيين قائلا: بداية أعلنوا أن عدد الضحايا 179؛ لكن بعد أن أعلن الحرس الثوري مسؤوليته غيروا الرقم إلى 176 ما يعني أن هناك ثلاثة أشخاص مفقودون.. من هم هؤلاء الأشخاص الذي تم إجلاؤهم من الطائرة قبل إقلاعها؟

وأضاف زيباي: أنا كنت في كندا خلال الحادث.. أعلم لماذا يطلب مني الذهاب.. مكاني الأكيد سيكون السجن.. هذه لغتهم في التعامل.. لماذا يحيلون ملف الطائرة إلى المحكمة العسكرية بطهران، التابعة للحرس الثوري الذي أسقط الطائرة المدنية؟

ويواصل أفراد عائلات الضحايا المطالبة بتحقيق مستقل ومحاكمة المسؤولين الإيرانيين عن إسقاط الطائرة، ويطالبون النظام الإيراني بالكشف عن أسماء ثلاثة أشخاص تم إجلاؤهم من الطائرة المنكوبة قبل إقلاعها، متسائلين عن أسباب إجلاء هؤلاء الأشخاص تحديدا.

يأتي هذا فيما كتب جواد سليماني (زوج إحدى الضحايا على صفحته بموقع إنستجرام): عملاء استخبارات النظام الإيراني هددوني وأقارب الضحايا بأنهم إذا لم يصمتوا ويكفوا عن التحدث عن المأساة، يجب أن يتحملوا عواقب ذلك.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك