Menu
تركيب أول مجموعة وحدات سكنية جاهزة في مدينة موظفي البحر الأحمر

شهدت مدينة موظفي البحر الأحمر نقل الدفعة الأولى من الوحدات السكنية الجاهزة برًّا إلى موقع الوجهة التي يصل وزن الواحد منها 70 طنًّا بواسطة رافعة عملاقة بسعة 600 طن.

وتُعد هذه الخطوة التي تم إنجازها، البداية نحو تطوير (المباني الخمسة الأولى) التي ستضم 150 شقة؛ حيث من المقرر أن تكتمل بنهاية عام 2020، فيما سيتم استكمال تطوير المباني الخمسة المتبقية الأخرى بحلول نهاية مارس 2021.

ومن المقرر أن يضم كل مبنى سكني ما بين 24 إلى 30 شقة سكنية. ويأتي ذلك وفق التعاقد الذي وقع بين شركة البحر الأحمر للتطوير، وكل من شركة أمانة السعودية للمقاولات، وشركة «دوبكس» التابعة لها، بهدف تصميم وبناء وتركيب أول 10 مبانٍ سكنية في مدينة الموظفين. وتتكون هذه المباني السكنية من شقق سكنية تتألف من غرفة نوم واحدة، أو غرفتي نوم، بمجموع 288 شقة لموظفي شركة البحر الأحمر للتطوير.

وتُعد الشقق السكنية التي يجري تطويرها الآن، جزءًا من مدينة الموظفين التي ستحتضن نحو 14 ألف موظف مع افتتاح المرحلة الأولى نهاية عام 2022.

وتلتزم شركة البحر الأحمر للتطوير وشريكها (أمانة السعودية) بتنمية المواهب المحلية، وتوفير فرص عمل جديدة للمواطنين؛ حيث إن من المنتظر أن يلعب المشروع، دورًا مهمًّا في توفير العديد من فرص العمل للسعوديين في المنطقة.

ويجري العمل على تطوير مشروع البحر الأحمر، كوجهة سياحية فاخرة تمتد على مساحة 28 ألف كم مربع في المملكة العربية السعودية؛ حيث سيتم تطوير الوجهة وفقًا لأعلى معايير الاستدامة البيئية، وتضم أكثر من 90 جزيرة بكر، وبراكين خامدة، وصحراء، وجبالًا، وطبيعة خلابة، ومعالم ثقافية مميزة.

ويرسم المشروع معايير جديدة للتنمية المستدامة، ويضع المملكة في مكانة مرموقة على خريطة السياحة العالمية، كما سيقدم مستوياتٍ جديدةً من التميز في مجال الخدمات السياحية الفاخرة، وسيستخدم التكنولوجيا الذكية لتمكين الزوار من الحصول على تجربة سهلة.

ويقع المشروع على بُعد 500 كم شمال مدينة جدة، ويتفرد بموقعه الاستراتيجي المميز الذي يُمكن 250 مليون شخص من الوصول إلى موقعه خلال 3 ساعات جوًّا، كما يوفر لـ80% من إجمالي سكان العالم الوصول إلى الموقع خلال 8 ساعات فقط.

ومن المتوقع أن يُسهم المشروع في توفير 70 ألف فرصة عمل جديدة، وإضافة 22 مليار ريال سعودي (5.3 مليار دولار أمريكي) إلى الناتج المحلي للمملكة؛ وذلك من خلال إيجاد فرص استثمارية للقطاع الخاص وتطوير صناعة السياحة السعودية مع الحفاظ على التراث الثقافي والبيئي للمملكة.

اقرأ أيضًا:

وظائف شاغرة في مشروع البحر الأحمر.. والشركة: نبحث عن مواهب

16 فندقًا ومنتجعًا و3000 غرفة بالمرحلة الأولى من مشروع البحر الأحمر السياحي

2020-11-11T21:17:07+03:00 شهدت مدينة موظفي البحر الأحمر نقل الدفعة الأولى من الوحدات السكنية الجاهزة برًّا إلى موقع الوجهة التي يصل وزن الواحد منها 70 طنًّا بواسطة رافعة عملاقة بسعة 600
تركيب أول مجموعة وحدات سكنية جاهزة في مدينة موظفي البحر الأحمر
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

تركيب أول مجموعة وحدات سكنية جاهزة في مدينة موظفي البحر الأحمر

يصل وزن الواحدة منها 70 طنًّا

تركيب أول مجموعة وحدات سكنية جاهزة في مدينة موظفي البحر الأحمر
  • 631
  • 0
  • 0
فريق التحرير
18 ذو القعدة 1441 /  09  يوليو  2020   07:39 م

شهدت مدينة موظفي البحر الأحمر نقل الدفعة الأولى من الوحدات السكنية الجاهزة برًّا إلى موقع الوجهة التي يصل وزن الواحد منها 70 طنًّا بواسطة رافعة عملاقة بسعة 600 طن.

وتُعد هذه الخطوة التي تم إنجازها، البداية نحو تطوير (المباني الخمسة الأولى) التي ستضم 150 شقة؛ حيث من المقرر أن تكتمل بنهاية عام 2020، فيما سيتم استكمال تطوير المباني الخمسة المتبقية الأخرى بحلول نهاية مارس 2021.

ومن المقرر أن يضم كل مبنى سكني ما بين 24 إلى 30 شقة سكنية. ويأتي ذلك وفق التعاقد الذي وقع بين شركة البحر الأحمر للتطوير، وكل من شركة أمانة السعودية للمقاولات، وشركة «دوبكس» التابعة لها، بهدف تصميم وبناء وتركيب أول 10 مبانٍ سكنية في مدينة الموظفين. وتتكون هذه المباني السكنية من شقق سكنية تتألف من غرفة نوم واحدة، أو غرفتي نوم، بمجموع 288 شقة لموظفي شركة البحر الأحمر للتطوير.

وتُعد الشقق السكنية التي يجري تطويرها الآن، جزءًا من مدينة الموظفين التي ستحتضن نحو 14 ألف موظف مع افتتاح المرحلة الأولى نهاية عام 2022.

وتلتزم شركة البحر الأحمر للتطوير وشريكها (أمانة السعودية) بتنمية المواهب المحلية، وتوفير فرص عمل جديدة للمواطنين؛ حيث إن من المنتظر أن يلعب المشروع، دورًا مهمًّا في توفير العديد من فرص العمل للسعوديين في المنطقة.

ويجري العمل على تطوير مشروع البحر الأحمر، كوجهة سياحية فاخرة تمتد على مساحة 28 ألف كم مربع في المملكة العربية السعودية؛ حيث سيتم تطوير الوجهة وفقًا لأعلى معايير الاستدامة البيئية، وتضم أكثر من 90 جزيرة بكر، وبراكين خامدة، وصحراء، وجبالًا، وطبيعة خلابة، ومعالم ثقافية مميزة.

ويرسم المشروع معايير جديدة للتنمية المستدامة، ويضع المملكة في مكانة مرموقة على خريطة السياحة العالمية، كما سيقدم مستوياتٍ جديدةً من التميز في مجال الخدمات السياحية الفاخرة، وسيستخدم التكنولوجيا الذكية لتمكين الزوار من الحصول على تجربة سهلة.

ويقع المشروع على بُعد 500 كم شمال مدينة جدة، ويتفرد بموقعه الاستراتيجي المميز الذي يُمكن 250 مليون شخص من الوصول إلى موقعه خلال 3 ساعات جوًّا، كما يوفر لـ80% من إجمالي سكان العالم الوصول إلى الموقع خلال 8 ساعات فقط.

ومن المتوقع أن يُسهم المشروع في توفير 70 ألف فرصة عمل جديدة، وإضافة 22 مليار ريال سعودي (5.3 مليار دولار أمريكي) إلى الناتج المحلي للمملكة؛ وذلك من خلال إيجاد فرص استثمارية للقطاع الخاص وتطوير صناعة السياحة السعودية مع الحفاظ على التراث الثقافي والبيئي للمملكة.

اقرأ أيضًا:

وظائف شاغرة في مشروع البحر الأحمر.. والشركة: نبحث عن مواهب

16 فندقًا ومنتجعًا و3000 غرفة بالمرحلة الأولى من مشروع البحر الأحمر السياحي

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك